يوم الأربعاء 2:58 صباحًا 26 يونيو، 2019

ابو قردان

صور ابو قردان

الطيور من اجمل الحيوانات التي خلقها الله سبحانة و تعالى،

 

و وضع فيها الكثير من اسرار الكون و جماله.

 

فلو نظرنا حولنا لوجدنا الكثير من الطيور الجميلة التي تحلق عاليا في السماء سعيدة بحريتها و جمال سمائها.

 

و من الطيور الجميلة التي نحبها “مالك الحزين”،

 

و في مقالنا هذا سنتعرف اكثر على هذا الطائر الحزين،

 

و لماذا تمت تسميتة بهذا الاسم و تلقيبة به.
مالك الحزين او ما يسمي ب ” ابي قردان ” او ” ابن الماء ” ،

 

 

كما و يلقب ب ” طير بقر ” في بلاد المغرب.

 

و هذا الطائر يكون ابيض اللون،

 

ذو منقار اصفر و ارجل صفراء ايضا،

 

و تكون سيقانة طويلة.

 

يفضل ان يعيش في المناطق الجغرافيه الدافئة،

 

و في الاماكن الزراعيه خاصة،

 

كما و يحب ان يعيش في الاماكن القريبه من الماء او قريبا من الماء و البحيرات،

 

و يعيش مع غيرة من الطيور،

 

و نجدة كثيرا في بلاد سوريا،

 

و العراق،

 

و مصر،

 

و المغرب،

 

و ليبيا،

 

و غيرها من البلدان.

 

و تعتبر اليونان الموطن الاصلي لهذا الطائر.
كما قلنا،

 

فان ما لك الحزين يفضل ان يعيش في الاماكن القريبه من الماء،

 

و خاصة المستنقعات التي يوجد فيها “قصب طويل”،

 

و عندما يعيش في هذه الاماكن فانه يمد رقبتة الطويله النحيفه و يصبح اشبة بطول القصب،

 

و لذلك تصعب علينا رؤيتة في هذه الاماكن احيانا.

 

و يتغذي ما لك الحزين على الاسماك،

 

و على صيد الضفادع،

 

و الحشرات،

 

و الفئران،

 

و الافاعى ايضا،

 

و لذلك فانه يعتبر صديقا للبيئه حيث ياكل كل ما يعتبر افه قد تؤذى المحاصيل الزراعية،

 

و هو حيوان شرة فهو ياكل اكثر من اربعه اضعاف حاجتة من الطعام.
يفضل ما لك الحزين بان يبنى عشة في الاماكن القريبه من المستنقعات و بين القصب.

 

اما انثاة فانها تضع خمس بيضات،

 

و تفقس هذه البيضات بعد سته عشر يوما.

 

بعدما تفقس فان فراخ هذا الطائر تصبح قادره على الطيران بعد ان يصبح عمرها الشهرين.

سبب تسميه الطائر ما لك الحزين بهذا الاسم :ترجع تسميه الطائر ما لك الحزين بهذا الاسم بسبب طبيعه هذا الطائر الحزينة،

 

فهو يلقب بهذا الاسم “مالك” لانة يعيش في البحيرات و المستنقعات الصغيرة،

 

و التي لا يفارقها ابدا حتى تجف،

 

و لذلك فانه يعتبرها ملكة و لذلك سمى ب ” ما لك ” .

 

 

اما لقبة ” الحزين ” فذلك لان هذا الطائر عندما يجف ماء بحيرتة التي يعتبر نفسة ما لكا فانه يصاب بالحزن و يطاطئ راسة كما يفعل الانسان عندما يكون حزينا،

 

كما انه عندما يحزن تصدر منه تغريدات و زقزقات حزينة،

 

و تصدر منه كذلك عندما يكون جريحا او مصابا .

 

404 views

ابو قردان