10:28 صباحًا الأربعاء 19 ديسمبر، 2018

اسباب نزول سورة القدر


صوره اسباب نزول سورة القدر

ان ليله القدر هى احدي ليالى شهر رمضان و اعظمها قدرا،

حيث يؤمن المسلمون انها خير من الف شهر،

و هى الليله التى امر الله فيها جبريل بانزال القران من اللوح المحفوظ الى مكان في سماء الدنيا يسمي “بيت العزة” ،



ثم من بيت العزه صار ينزل به جبريل على محمد متفرقا على حسب الاسباب و الحوادث،

فاول ما نزل منه كان في غد تلك الليله نزل خمس ايات من سوره العلق .

ليله القدر هى ليله سبع و عشرين و لكنها ليست هى ليله قدر جزما بل هى ارجاها و مع ذلك فان القول الراجح عند اهل العلم ان ليله القدر تتنقل تاره تكون في ليله احدي و عشرين و تاره تكون في ليله ثلاثه و عشرين و في ليله خمس و عشرين و في ليله سبع و عشرين و في ليله تسع و عشرين و في الاشفاع ايضا قد تكون و قد اخفاها الله عز و جل عن عباده بحكمتين عظيمتين احداهما ان يتبين الجاد في طلبها الذى يجتهد في كل الليالى لعله يدركها و يصيبها فانها لو كانت ليله معينه لم يجد الناس الا في تلك الليله فقط و الحكمه الثانيه ان يزداد الناس عملا صالحا يتقربون به الى ربهم لينتفعو به اما افضل دعاء يدعي فيها فسؤال العفو كما في حديث عائشه انها قالت يا رسول الله اريت ان و افقت ليله القدر ما اقول فيها قال قولياللهم انك عفو تحب العفو فاعف عني فهذا من افضل الادعيه التى تقال فيها واما علامتها فانها ان تخرج الشمس صبيحتها صافيه لا شعاع فيها و هذه علامه متاخره و فيها علامات اخري كزياده الانوار زياده النور فيها و طمانينه المؤمن و راحته و انشراح صدره كل هذه من علامات ليله القدر .

ليله القدر في القران و الاحاديث النبويه سوره القدر: انا انزلناه في ليله القدر وما ادراك ما ليله القدر ليله القدر خير من الف شهر تنزل الملائكه و الروح فيها باذن ربهم من كل امر سلام هى حتى مطلع الفجر}.

قال رسول الله محمد « تحروا ليله القدر في العشر الاواخر من رمضان» [3].

قال رسول الله محمد «من قام ليله القدر ايمانا و احتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه» [4].

عن ام المؤمنين عائشه بنت ابى بكر و ارضاها انها قالت: «يا رسول الله،

ارايت ان علمت اي ليله ليله القدر ما اقول فيها

قال “قولي: اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعف عني”» [5].

عن عبدالله بن انيس انه قال: «يا رسول الله،

اخبرنى في اي ليله تبتغي فيها ليله القدر.

فقال: “لولا ان يترك الناس الصلاه الا تلك الليله لاخبرتك
تعظيم ليله القدر[عدل]

يؤمن المسلمون ان الله عظم امر ليله القدر فقال وما ادراك ما ليله القدر اي ان لليله القدر شانا عظيما و بين انها خير من الف شهر فقال ليله القدر خير من الف شهر اي ان العمل الصالح فيها يكون ذا قدر عند الله خيرا من العمل في الف شهر.

و من حصل له رؤيه شيء من علامات ليله القدر يقظه فقد حصل له رؤيتها،

و من اكثر علماتها لا يظهر الا بعد ان تمضى،

مثل: ان تظهر الشمس صبيحتها لا شعاع لها،

او حمراء،

او ان ليلتها تكون معتدله ليست بارده و لا حاره و من اجتهد في القيام و الطاعه و صادف تلك الليله نال من عظيم بركاتها فضل ثواب العباده تلك الليله قال رسول الله ”من قام ليله القدر ايمانا و احتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه” رواهالبخاري.

وقيام ليله القدر يحصل بالصلاه فيها ان كان عدد الركعات قليلا او كثيرا،

و اطاله الصلاه بالقراءه افضل من تكثير السجود مع تقليل القراءه و من يسر الله له ان يدعو بدعوه في وقت ساعه رؤيتها كان ذلك علامه الاجابه فكم من اناس سعدوا من حصول مطالبهم التى دعوا الله بها في هذه الليله ثم قال الله تنزل الملائكه و الروح فيها باذن ربهم من كل امر و يروي عن رسول الله انه قال ”اذا كانت ليله القدر نزل جبريل في كبكبه اي جماعة من الملائكه يصلون و يسلمون على كل عبد قائم او قاعد يذكر الله فينزلون من لدن غروب الشمس الى طلوع الفجر”فينزلون بكل امر قضاه الله في تلك السنه من ارزاق العباد و ءاجالهم الى قابل،

و ليس الامر كما شاع بين كثير من الناس من ان ليله النصف من شعبان “» [6].

372 views

اسباب نزول سورة القدر