1:45 صباحًا الإثنين 10 ديسمبر، 2018

الثور والعقرب


صوره الثور والعقرب

تفيد دراسه الابراج والانتماءات الفلكيه في ادراك طبيعه الطرف الاخر والتعرف على ما يثيره ويستفزه ،



وما يرضيه ويدخل السرور الى قلبه.

وعاده ما تنجح العلاقه اذا ما حققت معادله صعبة تتكون من الود والتفاهم والتضحيه والاثاره والتحكم في الرغبات الشخصيه ،

وهي امور لا تجتمع ولا تتوافر معا حيث تتعرض باستمرار للتاثر بعوامل خارجية ،



من بينها الغيره واستغلال نقاط ضعف الطرف الاخر.
ينجذب مواليد برجي الثور والعقرب الى بعضهما البعض بسبب توافر العديد من الصفات المشتركه بينهما،

ولكن هذا لا يكفي دائما لاستمرار العلاقه بسلام ،



فهناك العديد من مسببات التوتر والقلق،

من ابرزها حرص كل منهما على كرامته وصورته الشخصيه ورغبته الدائمه في الاحتفاظ بكامل حقوقه ،

دون تضحيه،

وهذا يخرق معادله الارتباط الناجح!
ينجذب مولود الثور لمولود العقرب وسريعا ما تنشا بينهما علاقه وديه بسبب التفاهم والاحترام المتبادل،

وسريعا ما يزداد القرب بعد الاستمتاع ببعض لحظات البهجه والمرح والاشتراك في كل المناسبات الشخصيه والتنعم بالود والالفه.

ومع ذلك،

تتعارض طبيعه مولود الثور المياله لقضاء الوقت بين جدران المنزل في مشاهدة التلفاز وتناول الاطعمه المسليه مع طبيعه مولود العقرب العاشق للمغامره والاستكشاف.
قد يساعد مولود العقرب شريكه في اعاده استكشاف خصاله المحببه للاخرين،

وعلى اعاده فهم نفسه وطبيعته الشخصيه،

وهذا لا يعني انهما يظلان متفقين ومتناغمين،

فالعند والاصرار على الراي وعدم القدره على التكيف مع المؤثرات الخارجية تتدخل دائما في نشر الخلافات والقضاء على روح الالفه والتقارب الفكري.

تزداد الامور صعوبه اذا ما تمسك كل طرف بموقفه ورفض التنازل عن بعض حقوقه ومميزاته،

واصر على رفض الحلول الوسط التي ترضي الطرفين،

ولكن يلوح الامل في الصلح وعوده المياه الى مجاريها اذا ما رغب الطرفان في تحقيق هدف واحد ،



ولا يوجد هدف اسمى من تحقيق مصلحه الابناء وابعاد شبح الفرقه والخلاف عن الاسره.
تبادل المشاعر الحانيه كفيل بانجاح العلاقه بين الثور والعقرب،

خاصة وان كليهما يكمل الاخر ويصلح عيوبه،

فخيال مولود العقرب الخصب وتطلعاته المستقبليه التي لا تتوقف كفيله باحاطه الطرف الاخر بالبهجه والسرور،

كما ان ميل مولود الثور للمرح والدعابه يدخل شريكه في حالة من الانس والابتهاج،

وهذا يسهم في تحقيق الترابط والتناغم.
يقدر كل طرف انشغال الاخر بعمله ويحترم ظروفه المهنيه،

ولكن احيانا تنشب خلافات بسبب عدم التزام كل طرف بطبيعه دوره كرجل او امراه،

فنجد الرجل يبالغ في الاعتماد على زوجته في الضلوع بمهام من المفترض ان يقوم هو بها،

بينما نجد المرأة تتصرف بحريه ودون مراعاه لكونها زوجه واما،

وهذا يدخل الطرفين في ازمات عند التواصل.

وما يزيد الامور تعقيدا هو ان المرأة احيانا تتفوق على زوجها في ادارة شئون المنزل،

وهذا يشعل نار الخلاف.

200 views

الثور والعقرب