يوم الجمعة 1:16 مساءً 19 يوليو، 2019

الحذاء في المنام لابن سيرين

الشبشب في الحلم

صور الحذاء في المنام لابن سيرين

فسر ابن سيرين حلم رؤيا الحذاء النعل فقال المحذوه منها اذا مشي فيها طريق و سفر،

 

فان انقطع شسعها اقام من سفر،

 

فان انقطع شراكها او زمامها او انكسرت النعل عرض له امر منعة عن سفرة على كرة منه و تكون ارادتة في سفرة حسب لون نعله،

 

فان كانت سواء كان طالب ما ل و سؤدد،

 

وان كانت حمراء كان لطلب سرور،

 

وان كانت خضراء كان لدين،

 

وان كانت صفراء كان لمرض و هم.وان راي انه ملك نعلا و لم يمش فيها ملك امراة،

 

فان لبسها و طئ المراة،

 

فان كانت غير محذوه كانت عذراء،

 

و كذلك ان كانت محذوه لم تلبس و تكون المرأة منسوبه الى لون النعل.وان راي انه يمشي في نعلين،

 

فانخلعت احداهما عن رجلة فارق اخا له او شريكا.ولبس النعلين مع المشي فيهما سفر في بر،

 

فان لبسها و لم يمش فيها فهي امرأة يتزوجها.وان راي انه مشي فيها في محلتة و طئ امراته.ورؤيا النعل المشعره و هي غير المحذوه ما ل و المحذوه امراة،

 

و النعل المشركة ابنة.وان راي كانة لبس نعلا محذوه مشعره جديدة لم تشرك و لم تلبس تزوج بكرا.وان راي كان عقبها انقطع،

 

فانها امرأة غير و لود،

 

و قيل انه يتزوج امرأة بلا شاهدين،

 

فان لم يكن لها زمام تزوج امرأة بلا و لي.وان راي كان نعلة مطبقة،

 

فانشق الطبق الاسفل و لم يسقط،

 

فان امراتة تلد بنتا،

 

فان تعلق الطبق بالطبق،

 

فان حياة البنت تطول مع امها،

 

وان سقطت،

 

فانها تموت.ومن راي كانة رقع نعله،

 

فانة يردم الخلل في امر امراتة و يحسن معها المعاشرة،

 

فان رقعها غيرة دل على فساد في امراته،

 

فان دفع نعلة الى الحذاء ليصلحها،

 

فانة يعين امراتة على ارتكاب فاحشة.وان راي كانة يمشي بفرد نعل،

 

فانة يطلق امراتة او يفارق شريكه،

 

و قيل ان هذه الرؤيا تدل على انه يطا احدي امراتية دون الاخرى او يسافر سفرا ناقصا.وان راي كان نعلة ضلت او و قعت في الماء،

 

فان امراتة تشرف على الهلاك ثم تسلم.وان راي رجلا سرق نعلة فلبسها،

 

فان رجلا يخدع امراتة على علم منه و رضاة بذلك.والنعل من الفضه تؤول بامرأة حره جميلة،

 

و من النار امرأة سليطة،

 

و من الخشب امرأة منافقه خائنه و النعل السوداء امرأة غنيه ذات سؤدد و النعل المتلونه امرأة ذات تخليط،

 

و من جلود البقر فهي من العجم،

 

و من جلود الخيل فهي من العرب،

 

و من جلود السباع فهي من ظلمه السلاطين،

 

و النعل الكتانيه امرأة مستوره قارئه لكتاب الله فصيحة،

 

و قيل ان خلع النعلين امن و نيل و لايه لقوله تعالى فاخلع نعليك و سال رجل ابن سيرين،

 

فقال: رايت نعلى قد ضلتا فوجدتهما بعد المشقة،

 

فقال: تلتمس  ما لا ثم تجدة بعد المشقة،

 

و قيل ان المشي في النعل سفر في طاعه الله تعالى و سئل ابن سيرين عن رجل راي في رجلية نعلين،

 

فقال: تسافر الى ارض العرب،

 

و قيل ان النعل يدل على الاخ.وحكى ان رجلا اتي ابن سيرين،

 

فقال: رايت كانى امشي في نعلي،

 

فانقطع شسع احداهما فتركتها و مضيت على حالي،

 

فقال له: الك اخ غائب قال: نعم،

 

قال: خرجتما الى الارض معا فتركتة هناك و رجعت قال: نعم،

 

فاسترجع ابن سيرين و قال: ما اري اخاك الا قد فارق الدنيا،

 

فورد نعية عن قريب


717 views

الحذاء في المنام لابن سيرين