يوم الأحد 4:07 صباحًا 26 مايو، 2019

السدر بالمغربية

 

صور السدر بالمغربية

شجره السدر و اسرار الشفاء
شجره السدر لها منزله كبيرة في الاسلام حيث و رد ذكرها في القران الكريم 4 مرات و عده مواضع في السنه النبويةقال تعالى:
{واصحاب اليمين ما اصحاب اليمين في سدر مخضود و طلح منضود و ظل ممدود}.
كما جاء ذكر شجره السدر في سورة سبا،

 

قال تعالى: لقد كان لسبا في مسكنهم ايه جنتان عن يمين و شمال،

 

كلوا من رزق ربكم و اشكروا له بلده طيبه و رب غفور فاعرضوا فارسلنا عليهم سيل العرم و بدلناهم بجنتيهم جنتين ذواتى اكل خمط و اثل و شيء من سدر قليل”.

 

ك
ما و رد ذكر السدر في سورة النجم،

 

قال تعالى: عند سدره المنتهى،

 

عندها جنه الماوى،

 

اذ يغشي السدره ما يغشى}.
كما ذكر السدر في القراطيس المصرية القديمة.

 

يقول كمال 1922 في كتابة “الطب المصري القديم”
ان من بين العقاقير التي كانت تستخدم في التحنيط: القار البلبسم السدر خشب الصندل الحنظل السذاب الصبار التراب العسل و الشمع.وعن السدر يقول داود الانطاكى 1008ه “انة شجر ينبت في الجبال و الرمال و يستنبت فيكون اعظم و رقا و ثمرا.

 

و اقل شوكا.

 

و هو لا ينثر اوراقة و يقيم نحو ما ئه عام.

 

اذا غلى و شرب قتل الديدان و فتح السدود و ازال الرياح الغليظة،

 

و نشاره خشبة تزيل الطحال و الاستسقاء و قروح الاحشاء و البري منه اعظم فعلا،

 

و سحيق و رقة يلحم الجروح ذرورا و يقلع الاوساخ و ينقى البشره و ينعمها و يشد الشعر..

 

و عصير ثمرة الناضج مع السكر يزيل اللهيب و العطش شربا.

 

و نوي السدر اذا دهس و وضع على الكسر جبرة و اذا طبخ حتى يغلط و لطخ على من به رخاوه و الطفل الذى ابطا نهوضه اشتد سريعا.ويقول التركمانى عن السدر ”
للسدر لونان،

 

فمنة غبري،

 

و هو الذى لا شوك له،

 

و منه ضال و هو ذو الشوك.
وقيل الضال ما ينبت في البرارى و الغبرى ما ينبت على النهار..

 

و ثمرة النبق.
والنبق نافع للمعدة،

 

عاقل للطبيعة،

 

و لا سيما اذا كان يابسا
ونظرا لاهمية هذه الشجره و ثمرتها و قله الموارد العلميه عنها و جهل الكثير بها رغم عظم فائدتها فالشجره برمتها مفيدة و من اجل ذلك اوردنا هذا الموضوع و الله الموفق

تعريف السدر
السدر او النبق او السويد جنس نباتى يضم شجيرات و اشجارا صحراويه ذات اوراق كثيفه يصل ارتفاعها في بعض الاحيان الى عده امتار.

 

يعيش النبق في المناطق الجبليه و على ضفاف الانهار و ينتشر بشكل و اسع في منطقة حوض البحر الابيض المتوسط.

 

موطن شجره السدر هو جزيره العرب و بلاد الشام و عموما تنتشر زراعتة في المناطق الاستوائيه و شبة الاستوائية.

 

و قد عرف الانسان شجره السدر منذ الاف السنين.

ينتمى السدر الى الفصيله النبقيه و التي تضم حوالى 58 جنسا منها ثلاثه اجناس رئيسيه اهمها جنس النبق و تضم الفصيله حوالى 600 نوع ما بين اشجار و شجيرات و متسلقات و نادرا اعشابا تنتشر في كل مناطق العالم المختلفة.

وشجره السدر شجره كثيفه متساقطه الاوراق و منتشره ذات جذع متفرع لافرع متعرجه لونها بنى فاتح يصل ارتفاعها من 2 الى 4 امتار تقريبا.

 

اوراقها بيضاويه الشكل صغيرة و لها قشيره سميكة.

 

تكون متقابله على الساق و طول النصل ثلاثه سنتيمترات و هي متعرقه بثلاثه عروق من الناحيه السفلي و لها شوكتان اذينيتان احداهما مستقيمه و الاخرى منحنية.

 

تتكون الازهار في ابط الاوراق بعدد يتراوح بين 10 و 15 زهرة, و الازهار صغيرة بيضاء مخضره اللون،

 

و الثمار كرزيه غضه مره الطعم،

 

سوداء عند النضج و فيها 3 – 4 بذور.

من انواعه

السدر الاشعر باللاتينية: Rhamnus hirsuta)
السدر الالبانى باللاتينية: Rhamnus albanica)
السدر الانيق باللاتينية: Rhamnus elegans)
السدر الذهبى باللاتينية: Rhamnus aurea)
السدر الغدى باللاتينية: Rhamnus glandulosa)
السدر الفلسطيني او السويد الفلسطيني باللاتينية: Rhamnus palaestina)
السدر قضبانى الاوراق باللاتينية: Rhamnus betulifolia)
السدر الكارولينى باللاتينية: Rhamnus caroliniana)
السدر الكاليفورنى باللاتينية: Rhamnus californica)
السدر الكروى باللاتينية: Rhamnus globosa)
السدر المسهل باللاتينية: Rhamnus cathartica)
السدر المضلع باللاتينية: Rhamnus costata)
السدر المنتشر باللاتينية: Rhamnus diffusa)
السدر الاشعر باللاتينية: Rhamnus hirsuta)

البيئة

اشجار السدر ذات جذور متعمقه تتحمل الظروف البيئيه القاسيه الا انها تحتاج لشتاء دافئ حيث لا تتحمل درجات الحراره المنخفضه و بصفه عامة تنمو اشجار السدر في المناطق الحارة و المعتدلة.

 

ينمو السدر في كل انواع الاراضى بشرط عدم ارتفاع منسوب الماء الارضي،

 

و تجود زراعتة في الاراضى الرمليه او الصفراء مما يشير الى تحمل اشجار السدر للجفاف.

واشجارة دائمه الخضره ذات جذع قوي طويل يصل ارتفاعة من 10 الى 12 مترا تقريبا و تاجها كبير كثيف اي انها تشكل شجره ظل و ارفه رائعه الجمال و الجلال؛

 

افرعها المسنه خشبية،

 

اما الافرع الحديثه فهي رقيقه مغطاه بشعيرات رفيعه «زغبي» و اوراقها كثيفه خضر طولها من 5ر2 الى 5 سنتيمترات شبة مستديره او بيضيه قمتها مستديره حافتها كاملة.

 

تعرقها شبكى راحى لها 3 عروق من الناحيه السفلية).

 

و الاذينيتان تتحوران كما في النوع السابق الى شوكتين احداهما مستقيمه و الاخرى منحنية.

 

و الثمره حسليه قطرها من 5ر1 الى 5ر3 سنتيمتر كرويه الشكل ذات عنق قصير،

 

لونها برتقالى او احمر عند النضج و مذاقها حلو.

 

و الازهار صفر صغيرة متجمعة،

 

و جذورها عميقه منتشرة.

 

و هذا النوع الاخير شائع الانتشار في الاوديه بالمملكة،

 

بل ايضا يزرع كشجره ظل جميلة سريعة النمو تؤكل ثمارها ذات القيمه الغذائية العالية،

 

فضلا عن كونها تتحمل الارتفاع الشديد في درجات الحرارة،

 

و لا تحب الصقيع.

 

و هي تتحمل الرعى و الرياح و الجفاف و العطش و ارتفاع نسبة الاملاح في التربة.

 

و من النوع الاخير يوجد صنف يخلو من الاشواك و الزغب.

تكاثر السدر

تتكاثر اشجار السدر بالعقل التي تزرع شتاء او بالبذور التي تجمع صيفا،

 

حيث ان البذور التي تجمع شتاء لا تنبت.

 

و نسبة الانبات في البذور منخفضه تصل الى 30 تقريبا و تعامل البذره بالنقع في الماء قبل زراعتها.

 

كما يمكن اجراء التكاثر بالتطعيم على نوع السدر الهندي باللاتينية: Ziziphus mauritiana ذى الثمار الكبيرة.

فوائد اشجار السدر

تؤكل ثمار السدر لانها حلوة المذاق مرتفعه القيمه الغذائية و تعتبر من انواع الفاكهه المتميزة.

 

كما ان لها استخدامات في الطب الشعبي.

 

فهي مفيدة في حالات امراض الصدر و التنفس و هي مسهلة و منقيه للدم.

 

و قد اشار الاطباء الى فائده ثمار النبق للمرأة الحامل لما تحتوية من عناصر غذائية ضرورية من سكريات و غيرها.

 

و قد اكد علماء التغذيه ان مسحوق ثمار النبق يماثل الحبوب في القيمه الغذائية،

 

فاطلقوا عليها اسم الحبوب غير الحقيقية.

 

و قديما كان الناس يجففون ثمار السدر و يطحنوها في مطاحن خاصة بها لفصل الطبقه الخارجية الماكوله الحلوة و من ثم استخدام دقيقها في صنع الخبز و انواع من الحلوى.

 

اما بالنسبة لاوراق السدر فانها تستخدم لعلاج الجرب و البثور.

 

و منقوع الاوراق مفيد في علاج الام المفاصل و التهاب الفم و اللثة.

 

تجفف الاوراق و يصنع منها مسحوق لغسيل شعر الراس و تقويتة و ازاله القشره منه.

 

كما ان منقوع الاوراق يغسل به الموتى.

 

اما ازهار شجره «السدر» فان نحل العسل يرعي عليها و يتغذي على رحيقها و ينتج منها عسلا جيدا ذا قيمه غذائية عاليه يسمي «عسل السدر» و هو من اغلى انواع العسل البرى المطلوبة.

 

كما يستخدم مغلى قلف الاشجار كمسكن لالام الاسنان و ملطف للحراره و مقوى عام.

 

و تكثر زراعه اشجار السدر للزينه و الظل في الحدائق و الشوارع.

 

كما تزرع كمصدات للرياح و حماية للتربه من الانجراف.

 

و خشبها جيد قوي متعدد الاستعمالات.

 

و تصاب اشجار السدر بثاقبات الاوراق و ذبابه ثمار السدر،

 

فيجب و قايتها منها و مكافحتها عند حدوث الاصابة.

اشجار السدر تنمو طبيعيا في شبة الجزيره العربية

شجره السدر لها فوائد كثيرة و متعدده حيث يغلي و رقها في ماء و يشرب لقتل الديدان في الامعاء و تنقيه الدم كما يستخدم ورق السدر المطحون و المخلوط مع الماء في جبر كسور العظام و تنقيه بشره الجلد كما يفيد السدر في منع الاسهال و طرد البلغم.

 

تستعمل اوراق السدر في تنظيف فروه الراس و تعقيمها،

 

و تجعل الشعر اكثر نعومه و تكسبة لونا بهيجا،

 

و قد اثبتت التجارب ان خلاصه ورق السدر تعالج فطريات الراس و يحتوى ورق السدر على ما ده دبغيه و ملونه تستعمل في دبغ الجلود و تلوين الملابس قديما.

بعض الوصفات العشبيه لاستخدام نبات السدر

يقول القرطبي في تفسيره: ” روى عن ابن بطال قال: ”
وفى كتاب و هب بن منبة ان ياخذ سبع و رقات من سدر اخضر فيدقة بين حجرين ثم يضربة بالماء و يقرا عليه ايه الكرسى ثم يحسو يشرب – منه ثلاث حسوات جرعات ،

 

و يغتسل به فانه يذهب عنه كل ما به – ان شاء الله تعالى – و هو جيد للرجل اذا حبس عن اهله”.
وقال الشيخ ابن باز

“ومن علاج السحر – بعد و قوعة – ايضا و هو علاج نافع للرجل اذا حبس عن جماع اهله،

 

ان ياخذ سبع و رقات من السدر الاخضر فيدقها بحجر و نحوه،

 

و يجعلها في اناء و يصب عليها من الماء ما يكفية للغسل،

 

و يقرا فيها ايات الرقيه الانفه الذكر – و بعد القراءه على الماء يشرب منه،

 

و يغتسل بالباقي،

 

و بذلك يزول الداء ان شاء الله “.

 

ا.ة بتصرف من رساله في حكم السحر و الكهانه للشيخ ابن باز رحمة الله .

 


—–

خلطه السدر و السنه مكى و الشمر لاخراج السحر المشروب او الماكول
لقد جربت هذه الوصفة مرات كثيرة و كان في غايه النفع باذن الله و لكن يحدث مغص في المعده و لكن هذا امر طبيعي
لا تستخدم للحوامل و المرضعات
ومن لدية انسداد في الامعاء
والمقادبر هي:

1 سبع و رقات سدر اخضر .

 

2 30 جرام سنامكى .

 

3 ملعقتين كمون يدق دقا بسيطا .

 

4 ملعقتين شمر يدق دقا بسيطا .

 

5 نصف ليتر ماء .

 

الطريقة

يخلط كل ما ذكر و يغلي على النار،

 

و بعد ان يبرد يصفي و تضاف ملعقة كبيرة من عسل السدر و يقرا عليها الرقيه العامة و رقيه السحر ثم يشرب المريض كاس كبير على الريق.

—–

لتبيض الوجة و الرقبة

المكونات:
– ملعقة سدر مطحون

– ملعقة عسل طبيعي

– ملعقة لبن زبادي

الطريقة:
• اخلطى ملعقة السدر،

 

مع العسل و الزبادي.

• ضعى الخليط على و جهك و رقبتك بعد ان يتحول لما يشبة العجينه لمدة 25 دقيقة.

• اغسلى و جهك و رقبتك بالماء الفاتر.
وسترى النتيجة العجيبة بفضل الله.
—–
وصفة السدر و الخروع لعلاج تساقط الشعر و تطويله
المكونات: معلقتان كبيرتان سدر و صفار 2 بيضه و كوب زبادي و 3 ملاعق كبيرة ما يونيز و 3 ملاعق كبيرة خميره و 3 ملاعق كبيرة زيت خروع و 2 ملعقة كبيرة زبدة ذائبة
الطريقة: تخلط كل المكونات و توضع على الشعر لمدة 4 ساعات ثم تغسل بصابون زيت الزيتون من الانواع الجيده او الشامبو الجيد

 

1٬430 views

السدر بالمغربية