يوم الخميس 8:34 مساءً 20 يونيو، 2019

الطفل العنيد والعصبي

صور الطفل العنيد والعصبي

الطفل العنيد
مشكلة الطفل الذي لايستمع للكلام
مشكلة الطفل العنيد
يعاني الكثير من الاباء من مشكلة الطفل العنيد العصبي
ويجدون مشقة كبيرة في التعامل معه
وهنا سوف نقدم الاسباب و طرق العلاج النفسي التي تغير من سلوك الطفل

المرحلة الاولى
سوف نبدا من الصفر من مرحلة تكوين الجنين في بطن و الدته
في مرحلة تكوين الطفل يتاثر بالعوامل العصبية التي تتعرض بها الام
فان كانت الام تعاني العصبية في مرحلة الحمل هذا سوف يؤثر على الجنين
حتى بعد الوضع و عند الرضاعة يؤثر عصبيه الام على الجنين .

 

لذلك ننصح الابتعاد عن المشاكل الاسرية التي تعصبك في مرحلة الحمل و الرضاعه
هذه اول خطوه تفعليها لتتجنبى مشكلة الطفل العصبى .

 

المرحلة الثانية
اثبتت الدراسة ان كثير من الاطفال يكتسبون مشكلة العصبية و العند من الاسرة نفسها
فالطفل مشهور بقدرتة السريعة في تقليد الاب و الام , وان كان هناك احد افراد الاسرة عصبي
سواء الاب او الام هنا الابن سوف يقلدة و يصبح عصبى مثلة او عنيد .

 


لذلك يجب تغير من انفسنا نحن اولا حتى نستطيع الحد من مشكلة العصبية عند الطفل
ان كان سبب اكتسابها الاب او الام , فعندما ينشا الطفل في اسرة يسكنها الهدوء و السعاده
ينعكس عليه هذا الاسلوب و يتطبع عليه .

 

ومن اسباب العصبية ايضا تدليل الطفل اكثر مما يجب
عندما يحب الاباء اطفالهم بدرجة كبيرة جدا و هذا ليس خطا بل الخطا ان تدللهم بصورة كبيرة جدا لدرجة زرع بداخلة حب النفس
فيصبح الطفل لدية طبع ” العصبية الانانية ” و حب امتلاك الشيء لنفسة و ذلك يجعلة دائما يحب نفسة فقط دائم التمركز حول نفسة )
وعندما يطلب شيء و تقابلة بالرفض فهوا يثور و يغضب حتى تنفذ طلباتي , و لا يستجيب الى للشيء الذى يهواة فقط .

 


الطفل العنيد و العصبى و معالجتة
المرحلة الثالثة
ماهي اسباب عصبيه الطفل و العناد في وقت واحد

 


الاسباب هي شعور الطفل بالعجز و فقدان الحنان و الدفء العاطفي, و شعورة بالعداوه , و ذلك بسبب القسوة من الاباء او التفرقة بين الاخوات ,
وهنا يتكون عند الطفل , التوتر و الصراعات التي تتميز بمشاعر الضيق و العصبية , و اخطر ما يتكون لدى الطفل عدم الثقة بالنفس .

 

وهكذا الاسرة لها تاثير كبير على الطفل , فان و جد الطفل نفسة محبوب داخل الاسرة و وجد الامان و الثقه
هنا يتكون عند الطفل مشاعر الرضا عن النفس , و يجنبة ذلك مشكلة العصبية و العند .

 

المرحلة الرابعة
عوامل تدريجية تاثر على الطفل
كثير من الاسر تستغيل الالعاب الالكترونية او الافلام الكرتون لتشغل بها وقت الطفل حتى تستطيع الاهتمام بشيء اخر في المنزل
مثل الطبيخ و خلافة الخ .

 

.
وتصبح هذه عادة مع الوقت , و هنا تحدث المشاكل التالية , ياتي الطفل للتحدث اليك و تجد كلامة ليس له معنى
لان اكثر كلامة متعلق بالخيال و ما يشاهدة من الافلام و الالعاب , و عندما تجدة يتحدث هكذا الرد الطبيعي منك اذهب و العب يا حبيبى
او اذهب و شاهد التلفزيون , بدون الاستماع الية و مناقشة الحوار , و هنا يبدا الطفل في العزلة , و اول قرار ياخذة هو الاعتمام على نفسه
والتعامل مع كل شيء بنفسة بدون الرجوع اليك و يستمر هذا الوضع مدة طويلة بدون ان تلاحظ انت ذلك
وبعد مرور الوقت سوف تكتشف ان الطفل اصبح عنيد و عصبى و طباعة اصبحت سيئة و سوف تندم على ما فعلتة و اهمالك له .

 


الطفل العنيد و العصبى و معالجتة
المرحلة الخامسة
حل مشكلة الطفل العنيد و العصبى
1 عدم سؤال الطفل ” لماذا تفعل ذلك” او ” ماذا تريد ” .

 


2 في حالة ان كان الطفل يحب الوحدة سوف نقوم ب مراقبة الطفل جيدا لنفهم ماذا يحب و ما هو النشاط الذي يحبه و يفضله
ثم البدء بالتدريج و المشاركة معه و جعلة هوا من يكسر حاجز الوحدة و عند شعورك بانه اصبح بينكم ترابط صداقة نبدا بالتناقش مع الطفل
بصورة خفيفة يوميا حتى نكتسب ثقة الطفل .

 


3 عند مصادقه الطفل العنيد او العصبى لتتقرب منه
لاتقوم بضربة عندما يخبرك بشيء خطا بل ابدا بتعليمة ما كان يجب ان يتعلمة من مدة طويله
قم بتعليمة الاسس الصحيحة و تعليمة لماذا هذا التصرف خطا من الاساس
وهذا التعليم لايكون مرة واحدة بل بالتدريج و مهدى له و وضحي له اسباب الخطا بصورة و اضحه
واشعرية بخوفك عليه و بحبك .

 


4 عدم ضرب الطفل و توبيخة امام اطفال اخرين .

 


5 الاستماع الية مهما كان كلامة غير و اضح و مفهوم و تشجيعة و جعلة يثق في نفسة و جعلة يتخذ قررات بنفسة و ادعمة بها .

 


6 في حالة وجود العصبية و العند عند الطفل في سن صغير جدا هنا حنان الام يكفي صبى عليه حنانك
واهتمامك و عند النوم خذية في حضنك لتشعرية بالامان و الثقة و تحدثي معه حتى لو كان صغير على الكلام
حتى يتكوني بينك و بينة رابطة , و عند معاملتك معه في باقي اليوم اهتمي بنظافتة و ابتسمي له دائما و قومى بحمله
وقومى بحضنة و قومى بتقبلية حتى يشعر الطفل بانه مرغوب و محبوب .

 


7 ان كان الطفل في سن يستوعب الكلاب قومى بقص عليه قصص عنك و عن و الدة تتمحور هذه القصه
لايصال له طباع و تصرفات حميدة قمتى بها او و الدة قام بها مع اخبار الاب ما اخبرتي به و لدك حتى تظل الرواية واحده
ولا يجدك الطفل كاذبة القصد من قص القصص عليه تحسين سلوكة و طباعة و تستطيع تحديد ذلك من حكم تواجدك معه )
ويجب الاب ايضا يشارك في هذا حتى يشعر الطفل باهمية السلوك و الطبع فيقوم بالتقليد ليصبح مثل الام او الاب في هذا التصرف .

 

 

296 views

الطفل العنيد والعصبي