يوم الخميس 5:36 صباحًا 27 يونيو، 2019

المطر في المنام

صور المطر في المنامتفسير رؤيا المطر في المنام
فسير حلم رؤيا المطر لابن سيرين يدل على رحمه الله تعالى و دينة و فرجة و عونة و على العلم و القران و الحكمه لان الماء حياة الخلق و صلاح الارض و مع فقدة هلاك الانام و الانعام و فساد الامر في البر و البحر فكيف ان كان ما ؤة لبنا او عسلا او سمنا،

 

و يدل على الخصب و الرخاء و رخص الاسعار و الغنى،

 

لانة سبب ذلك كله و عندة يظهر فكيف ان كان قمحا او شعيرا او زيتا او تمرا او زبيبا او ترابا لا غبار فيه و نحو ذلك مما يدل على الاموال و الارزاق،

 

و ربما دل على الحوائج النازله من السماء كالجراد او البرد او الرياح سيما ان كان فيه نار او كان ما ؤة حارا لان الله سبحانة عبر في كتابة عما انزلة على الامم من عذابة بالمطر كقوله تعالى و امطرنا عليهم مطرا فساء مطر المنذرين و ربما دل على الفتن و الدماء تسفك سيما ان كان ما ؤة دما،

 

و ربما دل على العلل و الاسقام الجدرى و البرسام ان كان في غير و قتة و في حين ضررة لبردة و حسن نقطة و كل ما اضر بالارض و نباتها منه فهو ضار للاجسام الذين ايضا خلقوا منها و نبتوا فيها فكيف ان كان المطر خاصة في دار او قريه او محله مجهولة،

 

و ربما دل على ما نزل السلطان من البلاء و العذاب كالمغارم و الاوامر سيما ان كان المطر بالحيات و غير ذلك من ادله العذاب،

 

و ربما دلت على الادواء و العقله و المنع و العطله للمسافرين و الصناع و كل من يعمل عملا تحت الهواء المكشوف لقوله تعالى ان كان بكم اذي من مطر و من راي مطرا عاما في البلاد،

 

فان كان الناس في شده خصبوا و رخص سعرهم اما بمطر كما راي او لرفقة او سفن تقدم بالطعام،

 

وان كانوا في جور و عذاب و اسقام فرج ذلك عنهم ان كان المطر في ذلك الحين نافعا،

 

وان كان ضارا او كان فيه حجر او نار تضاعف ما هم فيه و تواتر عليهم على قدر قوه المطر و ضعفه،

 

فان كان رشا فالامر خفيف فيما يدل عليه.ومن راي نفسة في المطر او محصورا منه تحت سقف او جدار فامر ضرر يدخل عليه بالكلام و الاذى،

 

واما ان يضرب على قدر ما اصابة من المطر،

 

واما ان يصيبة نافض ان كان مريضا او كان ذلك اوانة او كان المكان مكانه،

 

واما الممنوع تحت الجدار فاما عطله عن عملة او عن سفرة او من اجل مرضة او سبب فقرة او يحبس في السجن على قدر ما يستدل على كل و جة منها بالمكان الذى راي نفسة فيه و بزياده الرؤيا و ما في اليقظه الا ان يكون قد اغتسل في المطر من جنابه او تطهر منه للصلاه او غسل بمائة و جهة فيصح له بصرة او غسل به نجاسه كانت في جسمة او ثوبه،

 

فان كان كافرا اسلم،

 

وان كان بدعيا او مذنبا تاب،

 

وان كان فقيرا اغناة الله،

 

وان كان يرجو حاجة عند السلطان او عند من يشبهة نجحت لدية و سمح له بما قد احتاج اليه،

 

و كل مطر يستحب نوعة فهو محمود و كل مطر يكرة نوعة فهو مكروة و قال ابن سيرين ليس في كتاب الله تعالى فرج في المطر اذا جاء اسم المطر فهو غم مثل قوله تعالى و امطرنا عليهم مطرا و قوله و امطرنا عليهم حجاره و اذا لم يسم مطرا فهو فرج الناس عامة لقوله تعالى و نزلنا من السماء ماء مباركا و قيل المطر يدل على قافله الابل كما ان قافله الابل تدل على المطر،

 

و المطر العام غياث.وان راي ان السماء امطرت سيوفا،

 

فان الناس يبتلون بجدال و خصومة،

 

فان امطرت بطيخا،

 

فانهم يمرضون،

 

وان امطرت من غير سحاب فلا ينكر ذلك لان المطر ينزل من السماء،

 

و قيل انه فرج من حيث لا يرجي و رزق من حيث لا يحتسب،

 

و لفظ الغيث و الماء النازل و ما شاكل ذلك اصلح في التاويل من لفظ المطر.
والنابلسى فسر حلم رؤيا المطر انه في المنام اذا لم يحصل منه ضرر فانه خير و رزق و رحمة.

 

و ربما دل المطر على حياة الانسان و الارض،

 

او على انجاز ما يوعد به الانسان،

 

وان كان المطر خاصا بمكان معلوم دل على حزن اهله،

 

او على هم يعرض للرائي،

 

وان كان المطر عاما مؤذيا كان تمطر السماء دما او حجاره فانه يدل على الذنوب و المعاصي،

 

وان كان الرائى مسافرا ربما تعطل سفره.

 

و ربما دل المطر النافع على الصلح مع الاعداء،

 

او على اغاثه الملهوف،

 

و المطر قافله الابل كما ان قافله الابل هي المطر.ومن راي مطرا عاما يحيا له امر ميت،

 

و ينال خيرا و نعمه و بركة،

 

وان كان مغموما او مدينا فرج عنه،

 

و المطر فرج و غيث في تلك السنة.ومن راي المطر في دارة خاصة دون الناس نال منفعه و خيرا و كرامة.ومن راي مطرا يسيح من كل جانب و يقلع الاشجار فانه فتنه و هلاك من قبل السلطان،

 

و اذا امطرت الارض دما فهو عذاب.واذا راي الفلاح مطرا فهو بشاره و خصب يناله.

 

و قيل اذا كان المطر ترابا بلا غبار فهو خصب،

 

و اذا كان المطر عسلا فهو خير لجميع الناس،

 

و كذلك اذا كان سمنا او لبنا او زيتا و ما اشبة ذلك،

 

و المطر يدل على رحمه الله و دينة و فرجة و عونه.

 

و ربما دل على الجوائح النازله من السماء كالجراد و البرد و الريح،

 

لا سيما ان كان فيه نار و كان ما ؤة حارا،

 

و ربما دل على الفتن و الدماء التي تسفك.

 

و ربما دل على العلل و الاسقام اذا كان في غير و قته،

 

وان كان المطر في اوانة فذلك تعطيلة عن سفرة او عن عملة او من اجل مريضة او بسبب فقره،

 

او يحبس في السجن،

 

وان اغتسل في المطر من جنابه او تطهر به للصلاه او غسل به نجاسه فكانت في جسمة او ثوبه،

 

فان كان كافرا اسلم،

 

وان كان مذنبا تاب،

 

وان كان فقيرا اغناة الله تعالى،

 

وان كانت له حاجة عند السلطان قضيت له.ومن راي ان السماء امطرت سيوفا،

 

فان الناس يبتلون بجدال و خصومة.ومن راي انه يشرب من ماء المطر،

 

فان كان صفيا اصاب خيرا،

 

وان كان كدرا اصاب مرضا بقدر ما شرب من الماء.
كما فسر ابن شاهين حلم رؤيا المطر و قال قال دانيال رؤيا المطر تؤول بالخير و الرحمه من الله تعالى اذا كان عاما لقوله تعالى و هو الذى ينزل الغيث من بعد ما قنطوا و ينشر رحمتة فان نزل المطر في و قتة تحبة الناس و يكون مرضيا،

 

وان نزل في غير و قتة لا تحبة الناس و يكون مذموما،

 

و اذا كان المطر خاصا مثل ان ينزل على دار او محله فهو داء و مرض او بلاء و محنة،

 

وان نزل المطر هنيئا يكون خيرا او منفعة.ومن راي ان المطر نزل في اول السنه او اول الشهر يحصل في تلك السنه او في ذلك الشهر رخاء و نعمة،

 

وان نزل المطر شديدا مثل الطوفان يلحق اهل ذلك المكان غم عظيم.وان راي مريض انه نزل مطر خفيف متواتر شفى.وان راي مطرا شديدا كدرا نزل على التواتر يهلك في ذلك المرض.ومن راي مطرا شديدا كدرا نزل على التواتر في و قتة على الدوام يلحق باهل ذلك المكان عسكر و داء و بلاء.ومن راي انه مسح بماء المطر يامن من الخوف.ومن راي انه جاء من كل قطره من قطرات المطر صوت يزداد عزة و جاهة و ينتشر اسمه في ذلك المكان.وان راي مطرا عظيما نزل و جري في كل مكان منه نهر و لم يلحق الرائى منه ضرر يكون متعصبا بالملك و يكف شرة من نفسه،

 

وان لم يستطع ان يعبرة لا يستطيع ان يدفع شره،

 

وان نزل من الهواء ماء مثل المطر يحصل في ذلك المكان مرض و عذاب.ومن راي انه يشرب من ماء المطر،

 

فان كان صافيا اصاب خيرا،

 

وان كان كدرا مرض بقدر ما شرب.ومن راي ان مطرا ينزل من السماء ليس كهيئه المطر،

 

فان كان نوعة محبوبا كان صلاحا،

 

وان كان مكروها كان بلاء و فتنة.ومن راي انه اغتسل بماء المطر او توضا به فانه صلاح في دينة و دنياه.وبالمجمل فان رؤيا المطر تؤول على اوجة رحمه و بركة و استغاثه و مرض و بلاء و حرب و سفك دم و فتنه و قحط و ايمان و كفر و كذب

750 views

المطر في المنام