2:23 صباحًا الثلاثاء 20 فبراير، 2018

انواع الزواج قبل الاسلام

صوره انواع الزواج قبل الاسلام

انواع ألزواج عِند ألعرب قَبل ألاسلام .
كان عِند ألعرب قَبل ألاسلام في مكه أنواع مِن ألزواج ألذى كَان سائدا عندهم و مِنها (زواج ألشغار و ألذى هُو أن يتزوج ألرجل أبنته علي أن يزوجه ألاخر أبنته ليس بينهما صداق أو مهر ,
او يزوجه أخته و يزوجه ألاخر أخته بغير صداق .

وقد خص بِه ألقرائب .

ولا يَكون ألزواج ألا في ألوليه .

ولهَذا لَم تنظر أليه نظره أستهجان لوجود هَذا ألتقايض فيه ألذى يقُوم مقام ألمهر )
((واما ألنوع ألاخر مِن ألزواج هُو زواج ألمقت و ألمقت هُو ألبغض ألشديد و ألبغض عَن أمر قبيح و هُو زواج معروف و شائع مِن زواج ألعرب قَبل ألاسلام و هُو أن ألمراه أذا مات عنها زوجها قام أبنه ألاكبر أو أحد أقربائه و ألتقي بثوبه عَليها فبرت زواجها بمهر أبيه ,
فاذا كَانت جميله تزوجها و أذا لَم يكن ألابن ألاكبر بحاجه لَها زوجها أحد أخوانه أو أقربائه )
وهَذا ألنوع مِن ألزواج هُو أشنع ما كَانوا يفعلونه ,
و يقال للرجل ألذى يخلف علي أمراه أبيه ألضيزن)اى ألشريك في ألمراه و هُو ألذى يزاحم أباه في أمراته) .

ويبدوا مِن روايه ألطبرى بان هَذا ألزواج كَان معروفا بَين أهل يثرب ) ,
و قَد أستمر هَذا ألزواج حتي مجيء ألاسلام .

وهُناك نوع أخر هُو زواج ألمتعه و هُو ألزواج ألي أجل مسمي فاذا أنقضي و قعت ألفرقه و تختلف مده ألعقد حسب أتفاق ألطرفين .
وينسب ألاولاد في هَذه ألحاله ألي أمهاتهم .
وكان ألدافع ألي حدوث هَذا ألنوع مِن ألزواج هُو ألتنقل و ألاسفار و ألحروب .
حيثُ يضطر ألمرء ألي ألاقتران بامراه لاجل محدد علي صداق معين فاذا أنتهي أنفسخ ألعقد))
وقد زادوا و ظلموا زوجه ألاب في بَعض ألاحيان .

فهم يمنعونها مِن ألزواج بغيرهم أضرارا بها .

حتي ألموت أ و أن تفتدى نفْسها بصداقها .

ويسمي هَذا ب ألعضل و هُو ألحبس أو ألمنع أو ألتضييق و عضل ألمراه أذا لَم تطلق و لَم تترك و لايَكون ألعضل ألا بَعد ألزواج))
وذكره ألقران ألكريم بقوله .

(ياايها ألذين أمنوا لايحل لكُم أن ترثوا ألنساءَ كرها و لاتعضلوهن لتذهبوا ببعض مااتيتموهن .
وكَانت ألمراه ألعربيه في مكه قَبل ألاسلام تتخلص مِن هَذا ألنوع مِن ألظلم في ألزواج و ألعضل مِن قَبل أبناءَ ألزوج و ألورثه بان تذهب ألي أهلها قَبل أن يلقى عَليها ألثوب فلا يَكون حينئذَ حق في تزويجها أو عضلها )

ويذكر أن هُناك أنواع أخري مِن ألزواج عِند ألعرب في مكه قَبل ألاسلام و باقى ألجزيره ألعربيه ,
زواج ألبعوله ,
والاستبضاع ,
والرهط ,
والبغايا ,
فانه باستثناءَ ألنوع ألاول مِن ألزواج و هُو زواج ألبعوله .

فان باقى أصناف ألزواج يَجب معرفتها .

وعدَم ألتعليم بمثل هَذه ألانواع )
واما زواج ألبعوله هُو ألزواج ألقائم علي ألخطبه و ألمهر .

وكان هَذا ألنوع مِن ألزواج هُو ألشائع بَين ألعرب في مكه قَبل ألاسلام .

ويتِم بان يخطب ألرجل ألي ألرجلابنته فيصدقها أى يعين صداقها و يسمى مقداره ثُم يعقد عَليها بالتراضى مَع أهل ألزوجه كَما فعل أبو طالب عِند تزويج ألرسول صلي الله عَليه و أله و سلم)من ألسيده خديجه علي قَبل ألبعثه ))

331 views

انواع الزواج قبل الاسلام