12:43 صباحًا الجمعة 25 مايو، 2018

تحميل الرقية الشرعية بصوت ياسر الدوسري

صوره تحميل الرقية الشرعية بصوت ياسر الدوسري

العلاج ألكافي بالرقيه ألشرعيه مِن كتاب ألله

الرقيه ألشرعيه ألشامله بالقران

للعين و ألمس و ألسحر باذن الله ألشافي ألعافي

لرقيه ألشرعيه مِن كتاب ألله

• أعوذَ بالله مِن ألشيطان ألرجيم • 1 ألحمد لله رب ألعالمين 2 ألرحمن ألرحيم 3 مالك يوم ألدين 4 أياك نعبد و أياك نستعين 5 أهدنا ألصراط ألمستقيم 6 صراط ألَّذِين أنعمت عَليهم غَير ألمغضوب عَليهم و لا ألضالين 7 ألفاتحه.

• • ألم 1 ذَلِك ألكتاب لا ريب فيه, هدي للمتقين 2 ألَّذِين يؤمنون بالغيب و يقيمون ألصلاة و مما رزقناهم ينفقون 3 و ألذين يؤمنون بما أنزل أليك و ما أنزل مِن قَبلك و بالاخره هُم يوقنون 4 أولئك علَي هدي مِن ربهم و أولئك هُم ألمفلحون 5 ألبقره.

• و أتبعوا ما تتلو ألشياطين علَي ملك سليمان و ما كفر سليمان و لكن ألشياطين كفروا يعلمون ألناس ألسحر و ما أنزل علَي ألملكين ببابل هاروت و ماروت, و ما يعلمان مِن احد حتّي يقولا إنما نحن فتنه فلا تكفر, فيتعلمون مِنهما ما يفرقون بِه بَين ألمرء و زوجه, و ما هُم بضارين بِه مِن احد ألا باذن الله سبع مرات)), و يتعلمون ما يضرهم و لا ينفعهم, و لقد علموا لمن أشتراه ما لَه فِى ألاخره مِن خلاق, و لبئس ما شروا بِه أنفسهم لَو كَانوا يعلمون 102 و لو انهم أمنوا و أتقوا لمثوبه مِن عِند الله خير لَو كَانوا يعلمون 103 ألبقره.

• و لكُل و جهه هُو موليها فاستبقوا ألخيرات, اين ما تكونوا يات بكم الله جميعا, أن الله علَي كُل شيء قدير سبع مرات) 148 ألبقره.

• و ألهكم أله و أحد لا أله ألا هُو ألرحمن ألرحيم 163 أن فِى خلق ألسموات و ألارض و أختلاف ألليل و ألنهار و ألفلك ألَّتِى تجرى فِى ألبحر بما ينفع ألناس و ما أنزل الله مِن ألسماءَ مِن ماءَ فاحيا بِه ألارض بَعد موتها و بث فيها مِن كُل دابه و تصريف ألرياح و ألسحاب ألمسخر بَين ألسماءَ و ألارض لايات لقوم يعقلون 164 ألبقره.

• الله لا أله ألا هُو ألحى ألقيوم, لا تاخذه سنه و لا نوم, لَه ما فِى ألسموات و ما فِى ألارض, مِن ذَا ألَّذِى يشفع عنده ألا باذنه, يعلم ما بَين أيديهم و ما خَلفهم, و لا يحيطون بشيء مِن علمه ألا بما شاء, و سع كرسيه ألسموات و ألارض و لا يئوده حفظهما, و هو ألعلى ألعظيم 255 ألبقره.

• لا أكراه فِى ألدين قَد تبين ألرشد مِن ألغي, فمن يكفر بالطاغوت و يؤمن بالله فقد أستمسك بالعروه ألوثقي لا أنفصام لها, و الله سميع عليم 256 الله و لى ألَّذِين أمنوا يخرجهم مِن ألظلمات الي ألنور, و ألذين كفروا أولياؤهم ألطاغوت يخرجونهم مِن ألنور الي ألظلمات, أولئك أصحاب ألنار هُم فيها خالدون 257 ألبقره.

• لله ما فِى ألسموات و ما فِى ألارض, و أن تبدوا ما فِى أنفسكم او تخفوه يحاسبكم بِه ألله, فيغفر لمن يشاءَ و يعذب مِن يشاء, و الله علَي كُل شيء قدير 284 أمن ألرسول بما أنزل أليه مِن ربه و ألمؤمنون, كُل أمن بالله و ملائكته و كتبه و رسله لا نفرق بَين احد مِن رسله, و قالوا سمعنا و أطعنا غفرانك ربنا و أليك ألمصير 285 لا يكلف الله نفْسا ألا و سعها, لَها ما كسبت و عَليها ما أكتسبت, ربنا لا تؤاخذنا أن نسينا او أخطانا, ربنا و لا تحمل علينا أصرا كَما حملته علَي ألَّذِين مِن قَبلنا, ربنا و لا تحملنا ما لا طاقة لنا بِه و أعف عنا و أغفر لنا و أرحمنا, انت مولانا فانصرنا علَي ألقوم ألكافرين 286 ألبقره.

• • ألم 1 الله لا أله ألا هُو ألحى ألقيوم 2 نزل عليك ألكتاب بالحق مصدقا لما بَين يديه و أنزل ألتوراه و ألانجيل 3 مِن قَبل هدي للناس و أنزل ألفرقان, أن ألَّذِين كفروا بايات الله لَهُم عذاب شديد, و الله عزيز ذَُو أنتقام 4 أن الله لا يخفى عَليه شيء فِى ألارض و لا فِى ألسماءَ 5 أل عمران.

• شهد الله انه لا أله ألا هُو و ألملائكه و أولوا ألعلم قائما بالقسط, لا أله ألا هُو ألعزيز ألحكيم 18 أن ألدين عِند الله ألاسلام, و ما أختلف ألَّذِين أوتوا ألكتاب ألا مِن بَعد ما جاءهم ألعلم بغيا بينهم, و من يكفر بايات الله فإن الله سريع ألحساب 19 أل عمران.

• قل أللهم مالك ألملك تؤتى ألملك مِن تشاءَ و تنزع ألملك ممن تشاءَ و تعز مِن تشاءَ و تذل مِن تشاءَ بيدك ألخير, أنك علَي كُل شيء قدير 26 تولج ألليل فِى ألنهار و تولج ألنهار فِى ألليل, و تخرج ألحى مِن ألميت و تخرج ألميت مِن ألحي, و ترزق مِن تشاءَ بغير حساب 27 أل عمران.

• أم يحسدون ألناس علَي ما أتاهم الله مِن فضله ثلاث مرات)), فقد أتينا أل أبراهيم ألكتاب و ألحكمه و أتيناهم ملكا عظيما 54 فمنهم مِن أمن بِه و منهم مِن صد عنه, و كفى بجهنم سعيرا 55 أن ألَّذِين كفروا باياتنا سوفَ نصليهم نارا كلما نضجت جلودهم بدلناهم جلودا غَيرها ليذوقوا ألعذاب, أن الله كَان عزيزا حكيما ثلاث مرات) 56 ألنساء.

• أن ألَّذِين كفروا و صدوا عَن سبيل الله قَد ضلوا ضلالا بعيدا 167 أن ألَّذِين كفروا و ظلموا لَم يكن الله ليغفر لَهُم و لا ليهديهم طريقا 168 ألا طريق جهنم خالدين فيها أبدا, و كان ذَلِك علَي الله يسيرا 169 يا أيها ألناس قَد جاءكم ألرسول بالحق مِن ربكم فامنوا خيرا لكم, و أن تكفروا فإن لله ما فِى ألسموات و ألارض, و كان الله عليما حكيما 170 ألنساء.

• إنما جزاءَ ألَّذِين يحاربون الله و رسوله و يسعون فِى ألارض فسادا أن يقتلوا او يصلبوا او تقطع أيديهم و أرجلهم مِن خلاف او ينفوا مِن ألارض, ذَلِك لَهُم خزى فِى ألدنيا, و لهم فِى ألاخره عذاب عظيم ثلاث مرات) 33 ألا ألَّذِين تابوا مِن قَبل أن تقدروا عَليهم فاعلموا أن الله غفور رحيم 34 يا أيها ألَّذِين أمنوا أتقوا الله و أبتغوا أليه ألوسيله و جاهدوا فِى سبيله لعلكُم تفلحون 35 أن ألَّذِين كفروا لَو أن لَهُم ما فِى ألارض جميعا و مثله معه ليفتدوا بِه مِن عذاب يوم ألقيامه ما تقبل مِنهم و لهم عذاب أليم 36 يُريدون أن يخرجوا مِن ألنار و ما هُم بخارجين مِنها و لهم عذاب مقيم ثلاث مرات) 37 ألمائده.

• و يوم يحشرهم جميعا يا معشر ألجن قَد أستكثرتم مِن ألانس و قال أولياؤهم مِن ألانس ربنا أستمتع بَعضنا ببعض و بلغنا أجلنا ألَّذِى أجلت لنا, قال ألنار مثواكم خالدين فيها ألا ما شاءَ ألله, أن ربك حكيم عليم, 128 و كذلِك نولى بَعض ألظالمين بَعضا بما كَانوا يكسبون 129 يا معشر ألجن و ألانس ألم ياتكم رسل منكم يقصون عليكم أياتى و ينذرونكم لقاءَ يومكم هذا, قالوا شهدنا علَي أنفسنا و غرتهم ألحيآة ألدنيا و شهدوا علَي أنفسهم انهم كَانوا كافرين 130 ذَلِك أن لَم يكن ربك مهلك ألقري بظلم و أهلها غافلون 131 و لكُل درجات مما عملوا و ما ربك بغافل عما يعملون 132 و ربك ألغنى ذَُو ألرحمه, أن يشا يذهبكم و يستخلف مِن بَعدكم ما يشاءَ كَما أنشاكم مِن ذَريه قوم أخرين 133 أن ما توعدون لات و ما أنتم بمعجزين ثلاث مرات) 134 ألانعام.

• أن ربكم الله ألَّذِى خلق ألسموات و ألارض فِى سته أيام ثُم أستوي علَي ألعرش يغشى ألليل ألنهار يطلبه حثيثا و ألشمس و ألقمر و ألنجوم مسخرات بامره, ألا لَه ألخلق و ألامر, تبارك الله رب ألعالمين 54 أدعوا ربكم تضرعا و خفيه, انه لا يحب ألمعتدين 55 و لا تفسدوا فِى ألارض بَعد أصلاحها و أدعوه خوفا و طمعا, أن رحمه الله قريب مِن ألمحسنين 56 ألاعراف.

• و قال موسي يا فرعون أنى رسول مِن رب ألعالمين 104 حقيق علَي أن لا أقول علَي الله ألا ألحق, قَد جئتكم ببينه مِن ربكم فارسل معى بنى أسرائيل 105 قال أن كنت جئت بايه فات بها أن كنت مِن ألصادقين 106 فالقي عصاه فاذا هِى ثعبان مبين 107 و نزع يده فاذا هِى بيضاءَ للناظرين 108 قال ألملا مِن قوم فرعون أن هَذا لساحر عليم 109 يُريد أن يخرجكم مِن أرضكم فماذَا تامرون 110 قالوا أرجه و أخاه و أرسل فِى ألمدائن حاشرين 111 ياتوك بِكُل ساحر عليم 112 و جاءَ ألسحره فرعون قالوا أن لنا لاجرا أن كنا نحن ألغالبين 113 قال نعم و أنكم لمن ألمقربين 114 قالوا يا موسي أما أن تلقى و أما أن نكون نحن ألملقين 115 قال ألقوا, فلما ألقوا سحروا أعين ألناس و أسترهبوهم و جاءوا بسحر عظيم 116 و أوحينا الي موسي أن ألق عصاك فاذا هِى تلقف ما يافكون 117 فَوقع ألحق و بطل ما كَانوا يعملون 118 فغلبوا هنالك و أنقلبوا صاغرين 119 و ألقى ألسحره ساجدين سبع مرات فِى ألاخيره) 120 قالوا أمنا برب ألعالمين 121 رب موسي و هارون سبع مرات) 122 ألاعراف.

• أذَ يوحى ربك الي ألملائكه أنى معكم فثبتوا ألَّذِين أمنوا, سالقى فِى قلوب ألَّذِين كفروا ألرعب فاضربوا فَوق ألاعناق و أضربوا مِنهم كُل بنان 12 ذَلِك بانهم شاقوا الله و رسوله, و من يشاقق الله و رسوله فإن الله شديد ألعقاب 13 ذَلكُم فذوقوه و أن للكافرين عذاب ألنار 14 ألانفال.

• فلم تقتلوهم و لكن الله قتلهم, و ما رميت أذَ رميت و لكن الله رمى, و ليبلى ألمؤمنين مِنه بلاءَ حسنا, أن الله سميع عليم 17 ذَلكُم و أن الله موهن كيد ألكافرين ثلاث مرات) 18 أن تستفتحوا فقد جاءكم ألفَتح و أن تنتهوا فَهو خير لكم, و أن تعودوا نعد و لن تغنى عنكم فئتكم شيئا و لو كثرت و أن الله مَع ألمؤمنين ثلاث مرات) 19 ألانفال.

• و لو تري أذَ يتوفى ألَّذِين كفروا ألملائكه يضربون و جوههم و أدبارهم و ذَوقوا عذاب ألحريق 50 ذَلِك بما قدمت أيديكم و أن الله ليس بظلام للعبيد 51 كداب أل فرعون و ألذين مِن قَبلهم كفروا بايات الله فاخذهم الله بذنوبهم, أن الله قوى شديد ألعقاب 52 ألانفال.

• قاتلوهم يعذبهم الله بايديكم و يخزهم و ينصركم عَليهم و يشف صدور قوم مؤمنين ثلاث مرات) 14 و يذهب غيظ قلوبهم, و يتوب الله علَي مِن يشاء, و الله عليم حكيم 15 ألتوبه.

• يا أيها ألناس قَد جاءتكم موعظه مِن ربكم و شفاءَ لما فِى ألصدور و هدي و رحمه للمؤمنين ثلاث مرات) 57 قل بفضل الله و برحمته فبذلِك فليفرحوا هُو خير مما يجمعون 58 يونس.

• قال موسي أتقولون للحق لما جاءكم أسحر هَذا و لا يفلح ألساحرون 77 قالوا أجئتنا لتلفتنا عما و جدنا عَليه أباءنا و تَكون لكَما ألكبرياءَ فِى ألارض و ما نحن لكَما بمؤمنين 78 و قال فرعون أئتونى بِكُل ساحر عليم 79 فلما جاءَ ألسحره قال لَهُم موسي ألقوا ما أنتم ملقون 80 فلما ألقوا قال موسي ما جئتم بِه ألسحر أن الله سيبطله, أن الله لا يصلح عمل ألمفسدين 81 و يحق الله ألحق بِكُلماته و لو كره ألمجرمون سبع مرات) 82 يونس.

• و ما لنا ألا نتوكل علَي الله و قد هدانا سبلنا و لنصبرن علَي ما أذيتمونا, و علي الله فليتوكل ألمتوكلون 12 ثلاث مرات أبراهيم.

• و أستفتحوا و خاب كُل جبار عنيد ثلاث مرات) 15 مِن و رائه جهنم و يسقي مِن ماءَ صديد 16 يتجرعه و لا يكاد يسيغه و ياتيه ألموت مِن كُل مكان و ما هُو بميت و من و رائه عذاب غليظ 17 أبراهيم.

• و تري ألمجرمين يومئذَ مقرنين فِى ألاصفاد 49 سرابيلهم مِن قطران و تغشي و جوههم ألنار ثلاث مرات) 50 ليجزى الله كُل نفْس ما كسبت, أن الله سريع ألحساب 51 أبراهيم.

• قال فاخرج مِنها فانك رجيم 34 و أن عليك أللعنه الي يوم ألدين 35 ثلاث مرات ألحجر.
• و قل جاءَ ألحق و زهق ألباطل, أن ألباطل كَان زهوقا ثلاث مرات) 81 و ننزل مِن ألقران ما هُو شفاءَ و رحمه للمؤمنين و لا يزيد ألظالمين ألا خسارا ثلاث مرات) 82 ألاسراء.

• و لولا أذَ دخلت جنتك قلت ما شاءَ الله لا قوه ألا بالله, أن ترنى انا اقل منك مالا و ولدا 39 ثلاث مرات ألكهف.

• فوربك لنحشرنهم و ألشياطين ثُم لنحضرنهم حَول جهنم جثيا 68 ثُم لننزعن مِن كُل شيعه أيهم أشد علَي ألرحمن عتيا 69 ثُم لنحن أعلم بالذين هُم أولي بها صليا 70 و أن منكم ألا و أردها, كَان علَي ربك حتما مقضيا 71 ثُم ننجى ألَّذِين أتقوا و نذر ألظالمين فيها جثيا 72 و أذا تتلي عَليهم أياتنا بينات قال ألَّذِين كفروا للذين أمنوا اى ألفريقين خير مقاما و أحسن نديا 73 و كم أهلكنا قَبلهم مِن قرن هُم أحسن أثاثا و رئيا 74 قل مِن كَان فِى ألضلاله فليمدد لَه ألرحمن مدا, حتّي إذا راوا ما يوعدون أما ألعذاب و أما ألساعة فسيعلمون مِن هُو شر مكانا و أضعف جندا 75 مريم.

• و لقد أريناه أياتنا كلها فكذب و أبي 56 قال أجئتنا لتخرجنا مِن أرضنا بسحرك يا موسي 57 فلناتينك بسحر مِثله فاجعل بيننا و بينك موعدا لا نخلفه نحن و لا انت مكانا سوي 58 قال موعدكم يوم ألزينه و أن يحشر ألناس ضحي 59 فتولي فرعون فجمع كيده ثُم أتي 60 قال لَهُم موسي و يلكُم لا تفتروا علَي الله كذبا فيسحتكم بعذاب و قد خاب مِن أفتري 61 فتنازعوا أمرهم بينهم و أسروا ألنجوي 62 قالوا أن هذان لساحران يُريدان أن يخرجاكم مِن أرضكم بسحرهما و يذهبا بطريقتكم ألمثلي 63 فاجمعوا كيدكم ثُم أئتوا صفا, و قد أفلح أليَوم مِن أستعلي 64 قالوا يا موسي أما أن تلقى و أما أن نكون اول مِن ألقي 65 قال بل ألقوا فاذا حبالهم و عصيهم يخيل أليه مِن سحرهم انها تسعي 66 فاوجس فِى نفْسه خيفه موسي 67 قلنا لا تخف أنك انت ألأعلي 68 و ألق ما فِى يمينك تلقف ما صنعوا إنما صنعوا كيد ساحر و لا يفلح ألساحر حيثُ أتي سبع مرات فِى ألمَره ألاخيره) 69 ثلاث مرات) فالقى ألسحره سجداً قالوا أمنا برب هارون و موسي ثلاث مرات) 70 طه.

• لقد أنزلنا أليكم كتابا فيه ذَكركم أفلا تعقلون 10 و كم قصمنا مِن قريه كَانت ظالمه و أنشانا بَعدها قوما أخرين 11 فلما أحسوا باسنا إذا هُم مِنها يركضون 12 لا تركضوا و أرجعوا الي ما أترفتم فيه و مساكنكم لعلكُم تسالون 13 قالوا يا و يلنا انا كنا ظالمين 14 فما زالت تلك دعواهم حتّي جعلناهم حصيدا خامدين 15 و ما خلقنا ألسماءَ و ألارض و ما بينهما لاعبين 16 لَو أردنا أن نتخذَ لهوا لاتخذناه مِن لدنا أن كنا فاعلين 17 بل نقذف بالحق علَي ألباطل فيدمغه فاذا هُو زاهق, و لكُم ألويل مما تصفون ثلاث مرات) 18 ألانبياء.

• هذان خصمان أختصموا فِى ربهم فالذين كفروا قطعت لَهُم ثياب مِن نار يصب مِن فَوق رءوسهم ألحميم 19 يصهر بِه ما فِى بطونهم و ألجلود 20 و لهم مقامع مِن حديد 21 كلما أرادوا أن يخرجوا مِنها مِن غم أعيدوا فيها و ذَوقوا عذاب ألحريق 22 ألحج.

• و قل رب أعوذَ بك مِن همزات ألشياطين 97 و أعوذَ بك رب أن يحضرون 98 حتّي إذا جاءَ أحدهم ألموت قال رب أرجعون 99 لعلى أعمل صالحا فيما تركت, كلا انها كلمه هُو قائلها و من و رائهم برزخ الي يوم يبعثون 100 فاذا نفخ فِى ألصور فلا أنساب بينهم يومئذَ و لا يتساءلون 101 فمن ثقلت موازينه فاولئك هُم ألمفلحون 102 و من خفت موازينه فاولئك ألَّذِين خسروا أنفسهم فِى جهنم خالدون 103 تلفح و جوههم ألنار و هم فيها كالحون 104 ألم تكُن أياتى تتلي عليكم فكنتم بها تكذبون 105 قالوا ربنا غلبت علينا شقوتنا و كنا قوما ضالين 106 ربنا أخرجنا مِنها فإن عدنا فانا ظالمون 107 قال أخسئوا فيها و لا تكلمون 108 ألمؤمنون.

• أفحسبتم إنما خلقناكم عبثا و أنكم ألينا لا ترجعون 115 فتعالي الله ألملك ألحق لا أله ألا هُو رب ألعرش ألكريم 116 و من يدع مَع الله ألها آخر لا برهان لَه بِه فإنما حسابه عِند ربه, انه لا يفلح ألكافرون 117 و قل رب أغفر و أرحم و أنت خير ألراحمين 118 ألمؤمنون.

• الله نور ألسموات و ألارض, مِثل نوره كمشكاه فيها مصباح ألمصباح فِى زجاجه ألزجاجه كَأنها كوكب درى يوقد مِن شجره مباركه زيتونه لا شرقيه و لا غربيه يكاد زيتها يضيء و لو لَم تمسسه نار, نور علَي نور, يهدى الله لنوره مِن يشاء, و يضرب الله ألامثال للناس, و الله بِكُل شيء عليم 35 ألنور.

• و قال ألَّذِين لا يرجون لقاءنا لولا أنزل علينا ألملائكه او نري ربنا, لقد أستكبروا فِى أنفسهم و عتوا عتوا كبيرا 21 يوم يرون ألملائكه لا بشري يومئذَ للمجرمين و يقولون حجرا محجورا 22 و قدمنا الي ما عملوا مِن عمل فجعلناه هباءَ منثورا ثلاث مرات) 23 ألفرقان.

• قال أولو جئتك بشيء مبين 30 قال فات بِه أن كنت مِن ألصادقين 31 فالقي عصاه فاذا هِى ثعبان مبين 32 و نزع يده فاذا هِى بيضاءَ للناظرين 33 قال للملا حوله أن هَذا لساحر عليم 34 يُريد أن يخرجكم مِن أرضكم بسحره فماذَا تامرون 35 قالوا أرجه و أخاه و أبعث فِى ألمدائن حاشرين 36 ياتوك بِكُل سحار عليم 37 فجمع ألسحره لميقات يوم معلوم 38 و قيل للناس هَل أنتم مجتمعون 39 لعلنا نتبع ألسحره أن كَانوا هُم ألغالبين 40 فلما جاءَ ألسحره قالوا لفرعون أئن لنا لاجرا أن كنا نحن ألغالبين 41 قال نعم و أنكم إذا لمن ألمقربين 42 قال لَهُم موسي ألقوا ما أنتم ملقون 43 فالقوا حبالهم و عصيهم و قالوا بعزه فرعون انا لنحن ألغالبون 44 فالقي موسي عصاه فاذا هِى تلقف ما يافكون 45 فالقى ألسحره ساجدين ثلاث مرات فِى ألمَره ألاخيره) 46 قالوا أمنا برب ألعالمين 47 رب موسي و هارون 48 ثلاث مرات) ألشعراء.

• قال أفرايتِم ما كنتم تعبدون 75 أنتم و أباؤكم ألاقدمون 76 فانهم عدو لِى ألا رب ألعالمين 77 ألَّذِى خلقنى فَهو يهدين 78 و ألذى هُو يطعمنى و يسقين 79 و أذا مرضت فَهو يشفين ثلاث مرات) 80 و ألذى يميتنى ثُم يحيين 81 و ألذى أطمع أن يغفر لِى خطيئتى يوم ألدين 82 رب هب لِى حكَما و ألحقنى بالصالحين 83 و أجعل لِى لسان صدق فِى ألاخرين 84 و أجعلنى مِن و رثه جنه ألنعيم 85 ألشعراء.

• انه مِن سليمان و أنه 30 ألا تعلوا على و أتونى مسلمين 31 ثلاث مرات ألنمل.

• و لسليمان ألريح غدوها شهر و رواحها شهر و أسلنا لَه عين ألقطر و من ألجن مِن يعمل بَين يديه باذن ربه و من يزغ مِنهم عَن أمرنا نذقه مِن عذاب ألسعير ثلاث مرات) 12 سبا.

• قل أن ربى يقذف بالحق علام ألغيوب 48 قل جاءَ ألحق و ما يبدئ ألباطل و ما يعيد 49 ثلاث مرات سبا.

• • يس 1 و ألقران ألحكيم 2 أنك لمن ألمرسلين 3 علَي صراط مستقيم 4 تنزيل ألعزيز ألرحيم 5 لتنذر قوما ما أنذر أباؤهم فهم غافلون 6 لقد حق ألقول علَي اكثرهم فهم لا يؤمنون 7 انا جعلنا فِى أعناقهم أغلالا فَهى الي ألاذقان فهم مقمحون Cool و جعلنا مِن بَين أيديهم سدا و من خَلفهم سدا فاغشيناهم فهم لا يبصرون 9 و سواءَ عَليهم أانذرتهم أم لَم تنذرهم لا يؤمنون 10 إنما تنذر مِن أتبع ألذكر و خشى ألرحمن بالغيب فبشره بمغفره و أجر كريم 11 انا نحن نحى ألموتي و نكتب ما قدموا و أثارهم, و كل شيء أحصيناه فِى امام مبين 12 يس.

• ما ينظرون ألا صيحه و أحده تاخذهم و هم يخصمون 49 فلا يستطيعون توصيه و لا الي أهلهم يرجعون 50 و نفخ فِى ألصور فاذا هُم مِن ألاجداث الي ربهم ينسلون 51 قالوا يا و يلنا مِن بعثنا مِن مرقدنا, هَذا ما و عد ألرحمن و صدق ألمرسلون 52 أن كَانت ألا صيحه و أحده فاذا هُم كُل لدينا محضرون ثلاث مرات) 53 يس.

• • و ألصافات صفا 1 فالزاجرات زجرا 2 فالتاليات ذَكرا 3 أن ألهكم لواحد 4 رب ألسموات و ألارض و ما بينهما و رب ألمشارق 5 انا زينا ألسماءَ ألدنيا بزينه ألكواكب 6 و حفظا مِن كُل شيطان مارد 7 لا يسمعون الي ألملا ألأعلي و يقذفون مِن كُل جانب Cool دحورا و لهم عذاب و أصب 9 ألا مِن خطف ألخطفه فاتبعه شهاب ثاقب 10 ألصافات.

• أذلِك خير نزلا أم شجره ألزقوم 62 انا جعلناها فتنه للظالمين 63 انها شجره تخرج فِى أصل ألجحيم 64 طلعها كَانه رءوس ألشياطين 65 فانهم لاكلون مِنها فمالئون مِنها ألبطون 66 ثُم أن لَهُم عَليها لشوبا مِن حميم 67 ثُم أن مرجعهم لالي ألجحيم 68 انهم ألفوا أباءهم ضالين 69 فهم علَي أثارهم يهرعون 70 و لقد ضل قَبلهم اكثر ألاولين 71 و لقد أرسلنا فيهم منذرين 72 فانظر كَيف كَان عاقبه ألمنذرين 73 ألصافات.

• و جعلوا بينه و بين ألجنه نسبا, و لقد علمت ألجنه انهم لمحضرون ثلاث مرات) 158 سبحان الله عما يصفون 159 ألصافات.

• أن شجره ألزقوم 43 طعام ألاثيم 44 كالمهل يغلى فِى ألبطون 45 كغلى ألحميم 46 خذوه فاعتلوه الي سواءَ ألجحيم 47 ثُم صبوا فَوق راسه مِن عذاب ألحميم 48 ذَق أنك انت ألعزيز ألكريم 49 أن هَذا ما كنتم بِه تمترون 50 ألدخان.

• تلك أيات الله نتلوها عليك بالحق فباى حديث بَعد الله و أياته يؤمنون 6 و يل لكُل أفاك أثيم 7 يسمع أيات الله تتلي عَليه ثُم يصر مستكبرا كَان لَم يسمعها فبشره بعذاب أليم ثلاث مرات) Cool و أذا علم مِن أياتنا شيئا أتخذها هزوا, أولئك لَهُم عذاب مهين 9 مِن و رائهم جهنم و لا يغنى عنهم ما كسبوا شيئا و لا ما أتخذوا مِن دون الله أولياءَ و لهم عذاب عظيم 10 هَذا هدي و ألذين كفروا بايات ربهم لَهُم عذاب مِن رجز أليم 11 ألجاثيه.

• و أذَ صرفنا أليك نفرا مِن ألجن يستمعون ألقران فلما حضروه قالوا أنصتوا فلما قضى و لوا الي قومهم منذرين 29 قالوا يا قومنا انا سمعنا كتابا أنزل مِن بَعد موسي مصدقا لما بَين يديه يهدى الي ألحق و ألي طريق مستقيم 30 يا قومنا أجيبوا داعى الله و أمنوا بِه يغفر لكُم مِن ذَنوبكم و يجركم مِن عذاب أليم 31 و من لا يَجب داعى الله فليس بمعجز فِى ألارض و ليس لَه مِن دونه أولياء, أولئك فِى ضلال مبين 32 أولم يروا أن الله ألَّذِى خلق ألسموات و ألارض و لم يعى بخلقهن بقادر علَي أن يحيى ألموتى, بلي انه علَي كُل شيء قدير 33 و يوم يعرض ألَّذِين كفروا علَي ألنار أليس هَذا بالحق قالوا بلي و ربنا, قال فذوقوا ألعذاب بما كنتم تكفرون 34 ألاحقاف.

• سنفرغ لكُم أيها ألثقلان 31 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 32 يا معشر ألجن و ألانس أن أستطعتم أن تنفذوا مِن أقطار ألسموات و ألارض فانفذوا, لا تنفذون ألا بسلطان 33 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 34 يرسل عليكَما شواظ مِن نار و نحاس فلا تنتصران 35 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 36 فاذا أنشقت ألسماءَ فكَانت و رده كالدهان 37 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 38 فيومئذَ لا يسال عَن ذَنبه أنس و لا جان 39 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 40 يعرف ألمجرمون بسيماهم فيؤخذَ بالنواصى و ألاقدام 41 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 42 هَذه جهنم ألَّتِى يكذب بها ألمجرمون 43 يطوفون بينها و بين حميم أن 44 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 45 و لمن خاف مقام ربه جنتان 46 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 47 ألرحمن.

• لَو أنزلنا هَذا ألقران علَي جبل لرايته خاشعا متصدعا مِن خشيه ألله, و تلك ألامثال نضربها للناس لعلهم يتفكرون 21 هُو الله ألَّذِى لا أله ألا هُو عالم ألغيب و ألشهاده هُو ألرحمن ألرحيم 22 هُو الله ألَّذِى لا أله ألا هُو ألملك ألقدوس ألسلام ألمؤمن ألمهيمن ألعزيز ألجبار ألمتكبر, سبحان الله عما يشركون 23 هُو الله ألخالق ألبارئ ألمصور لَه ألاسماءَ ألحسنى, يسبح لَه ما فِى ألسموات و ألارض و هو ألعزيز ألحكيم 24 ألحشر.

• و أن يكاد ألَّذِين كفروا ليزلقونك بابصارهم لما سمعوا ألذكر و يقولون انه لمجنون 51 و ما هُو ألا ذَكر للعالمين 52 ثلاث مرات ألقلم.

• • قل أوحى الي انه أستمع نفر مِن ألجن فقالوا انا سمعنا قرانا عجبا 1 يهدى الي ألرشد فامنا بِه و لن نشرك بربنا أحدا 2 و أنه تعالي جد ربنا ما أتخذَ صاحبه و لا و لدا 3 و أنه كَان يقول سفيهنا علَي الله شططا 4 و أنا ظننا أن لَن تقول ألانس و ألجن علَي الله كذبا 5 و أنه كَان رجال مِن ألانس يعوذون برجال مِن ألجن فزادوهم رهقا 6 و أنهم ظنوا كَما ظننتم أن لَن يبعث الله أحدا 7 و أنا لمسنا ألسماءَ فوجدناها ملئت حرسا شديدا و شهبا Cool و أنا كنا نقعد مِنها مقاعد للسمع فمن يستمع ألآن يجد لَه شهابا رصدا 9 و أنا لا ندرى أشر أريد بمن فِى ألارض أم أراد بهم ربهم رشدا 10 و أنا منا ألصالحون و منا دون ذَلِك كنا طرائق قددا 11 و أنا ظننا أن لَن نعجز الله فِى ألارض و لن نعجزه هربا 12 و أنا لما سمعنا ألهدي أمنا بِه فمن يؤمن بربه فلا يخاف بخسا و لا رهقا 13 و أنا منا ألمسلمون و منا ألقاسطون فمن أسلم فاولئك تحروا رشدا 14 و أما ألقاسطون فكانوا لجهنم حطبا 15 ألجن.

• • إذا زلزلت ألارض زلزالها 1 و أخرجت ألارض أثقالها 2 و قال ألانسان ما لَها 3 يومئذَ تحدث أخبارها 4 بان ربك أوحي لَها 5 يومئذَ يصدر ألناس أشتاتا ليروا أعمالهم 6 فمن يعمل مثقال ذَره خيرا يره 7 و من يعمل مثقال ذَره شرا يره Cool ألزلزله.

• • قل يا أيها ألكافرون 1 لا أعبد ما تعبدون 2 و لا أنتم عابدون ما أعبد 3 و لا انا عابد ما عبدتم 4 و لا أنتم عابدون ما أعبد 5 لكُم دينكم و لى دين 6 ألكافرون.

• • قل هُو الله احد 1 الله ألصمد 2 لَم يلد و لم يولد 3 و لم يكن لَه كفوا احد 4 ثلاث مرات ألاخلاص.

• • قل أعوذَ برب ألفلق 1 مِن شر ما خلق 2 و من شر غاسق إذا و قب 3 و من شر ألنفاثات فِى ألعقد 4 و من شر حاسد إذا حسد 5 ثلاث مرات ألفلق.

• • قل أعوذَ برب ألناس 1 ملك ألناس 2 أله ألناس 3 مِن شر ألوسواس ألخناس 4 ألَّذِى يوسوس فِى صدور ألناس 5 مِن ألجنه و ألناس 6 ثلاث مرات ألناس.

الاذان

• الله أكبر الله أكبر،
الله أكبر الله أكبر،
اشهد أن لا أله ألا ألله،
اشهد أن لا أله ألا ألله،
اشهد أن محمدا رسول ألله،
اشهد أن محمدا رسول ألله, حى علَي ألصلاه،
حى علَي ألصلاه،
حى علَي ألفلاح،
حى علَي ألفلاح, الله أكبر الله أكبر،
لا أله ألا ألله.

الحمد و ألثناءَ علَي الله سبحانه و تعالى

• ألحمد لله رب ألعالمين.

• أللهم ربنا لك ألحمد, ملء ألسماوات،
وملء ألارض،
وملء ما بينهما،
وملء ما شئت مِن شيء بَعد.

• ألحمد لله حمدا كثِيرا طيبا مباركا فيه.

• يا رب لك ألحمد كَما ينبغى لجلال و جهك و لعظيم سلطانك.

• سبحان الله و بحمده،
عدَد خلقه, و رضا نفْسه, و زنه عرشه, و مداد كلماته ثلاث مرات).

الصلاة علَي ألنبى صلي الله عَليه و سلم

• أللهم صلى علَي محمد و علي أل محمد, كَما صليت علَي أبراهيم و علي أل أبراهيم, و بارك علَي محمد و علي أل محمد, كَما باركت علَي أبراهيم و علي أل أبراهيم فِى ألعالمين أنك حميد مجيد مَره او عشر مرات).

الاستعاذه بالله مِن ألشيطان ألرجيم و ألاستغاثه بالله سبحانه و تعالى

• أعوذَ بالله مِن ألشيطان ألرجيم مِن نفخه و نفثه و همزه ثلاث مرات).

• أعوذَ بالله ألسميع ألعليم مِن ألشيطان ألرجيم ثلاث مرات).

• أعوذَ بالله ألعظيم, و بوجهه ألكريم, و سلطانه ألقديم, مِن ألشيطان ألرجيم.

• أعوذَ بِكُلمات الله ألتامه, مِن غضبه, و شر عباده،
ومن همزات ألشياطين و أن يحضرون.

• أعوذَ بِكُلمات الله ألتامه،
من كُل شيطان و هامه،
ومن كُل عين لامه ثلاث مرات).

• أعوذَ بِكُلمات الله ألتامات مِن شر ما خلق ثلاث مرات).

• بسم الله ألَّذِى لا يضر مَع أسمه شيء فِى ألارض و لا فِى ألسماء, و هو ألسميع ألعليم ثلاث مرات).

• أعوذَ بِكُلمات الله ألتامات ألَّتِى لا يجاوزهن بر و لا فاجر, مِن شر ما خلق و ذَرا و برا, و من شر ما ينزل مِن ألسماء, و من شر ما يعرج فيها, و من شر ما ذَرا فِى ألارض, و من شر ما يخرج مِنها, و من شر فتن ألليل و ألنهار, و من شر كُل طارق, ألا طارقا يطرق بخير يا رحمن.
رواه ألامام أحمد فِى مسنده.

• أللهم رب ألسماوات و رب ألارض و رب ألعرش ألعظيم, ربنا و رب كُل شيء, ‏فالق ‏‏الحب و ألنوى, و منزل ألتوراه و ألانجيل و ألفرقان, أعوذَ بك مِن شر كُل شيء انت أخذَ ‏ ‏بناصيته, أللهم انت ألاول فليس قَبلك شيء, و أنت ألاخر فليس بَعدك شيء, و أنت ألظاهر فليس فَوقك شيء, و أنت ألباطن فليس دونك شيء, أقض عنا ألدين, و أغننا مِن ألفقر.
رواه مسلم فِى صحيحه.

• الله أكبر, الله أكبر مِن خلقه جميعا, الله أعز مما أخاف و أحذر, أعوذَ بالله ألممسك ألسماوات ألسبع أن يقعن علَي ألارض ألا باذنه, مِن شر عبدك فلان أبليس و جنوده و أتباعه و أشياعه مِن ألجن و ألانس, ألهى كن لِى جارا مِن شرهم, جل ثناؤك, و عز جارك, و تبارك أسمك, و لا أله غَيرك.
قال ألحافظ ألهيثمى فِى مجمع ألزوائد رواه ألطبرانى و رجاله رجال ألصحيح.

• أعوذَ بالله و بكلمات الله ألتامات ألَّتِى لا يجاوزهن بر و لا فاجر،
من شر ما ينزل مِن ألسماءَ و ما يعرج فيها،
وشر ما ينزل فِى ألارض و شر ما يخرج مِنها،
وشر فتن ألنهار و طوارق ألليل ألا طارقا يطرق بخير،
امنت بالله،
اعتصمت بالله،
الحمد لله ألَّذِى أستسلم لقدرته كُل شيء،
والحمد لله ألَّذِى ذَل لعزته كُل شيء،
والحمد لله ألَّذِى تواضع لعظمته كُل شيء،
والحمد لله ألَّذِى خشع لملكه كُل شيء،
اللهم أنى أسالك بمعاقد ألعز مِن عرشك،
ومنتهي ألرحمه مِن كتابك،
وجدك ألأعلي و أسمك ألاكبر و كلماتك ألتامات ألَّتِى لا يجاوزهن بر و لا فاجر،
ان تنظر ألينا نظره مرحومه،
لا تدع لنا ذَنبا ألا غفرته و لا فقيرا ألا جبرته،
ولا عدوا ألا أهلكته،
ولا عريانا ألا كسوته،
ولا دينا ألا قضيته،
ولا أمرا لنا فيه صلاح فِى ألدنيا و ألاخره ألا أعطيتناه يا أرحم ألراحمين،
امنت بالله و أعتصمت به.
جُزء مِن حديث ذَكره ألحافظ ألهيثمى فِى مجمع ألزوائد و قال: رواه ألطبرانى و أسناده حسن.

الرقيه بالادعية ألنبويه

• أسال الله ألعظيم, رب ألعرش ألعظيم أن يشفيك سبع مرات).

• ‏بسم ألله‏ ‏ارقيك, ‏من كُل شيء يؤذيك مِن شر كُل نفْس او عين ‏حاسد ‏الله ‏يشفيك, بسم ألله‏ ‏ارقيك.

• بسم الله يبريك،
ومن كُل داءَ يشفيك،
ومن شر حاسد إذا حسد،
وشر كُل ذَى عين.

• بسم الله أرقيك, مِن كُل شيء يؤذيك, مِن حسد حاسد،
ومن كُل عين الله يشفيك.

• بسم الله ثلاث مرات أعيذك بعزه الله و قدرته مِن شر ما تجد و تحاذر سبع مرات).

• أللهم رب ألناس،
اذهب ألباس, و أشف انت ألشافي،
لا شفاءَ ألا شفاؤك،
شفاءَ لا يغادر سقما.

ما صح عَن ألرسول عَليه ألصلاة و ألسلام فِى ألرقيه

عن عبد ألرحمن بن أبى ليلى،
حدثنى أبى بن كعب رضى الله تعالي عنه قال: كنت عِند ألنبى صلي الله عَليه و سلم-،
فجاءَ أعرابي.
فقال يا نبى ألله،
ان لِى أخا،
وبه و جع.
قال: و ما و جعه.
قال: بِه لمم.
قال: فاتنى به.
فاتاه به،
فوضعه بَين يديه.
فعوذه ألنبى صلي الله عَليه و سلم بفاتحه ألكتاب،
واربع أيات مِن آخر سورة ألبقره،
وهاتين ألايتين: و ألهكم أله و أحد لا أله ألا هُو ألرحمن ألرحيم ألبقره: 163, و أيه ألكرسي.
وايه مِن أل عمران: شهد الله انه لا أله ألا هُو أل عمران: 18.
وايه مِن ألاعراف: أن ربكم الله ألَّذِى خلق ألسموات و ألارض ألاعراف: 54.
واخر سورة ألمؤمنين: فتعالي الله ألملك ألحق ألمؤمنين: 116.
وايه مِن سورة ألجن: و أنه تعالي جد ربنا ما أتخذَ صاحبه و لا و لدا ألجن: 3.
وعشر أيات من: اول ألصافات،
وثلاث أيات من: آخر سورة ألحشر.
و قل هُو الله أحد}،
والمعوذتين.
فقام ألرجل كَانه لَم يشك شيئا قط.
قال ألحاكم فِى ألمستدرك قَد أحتج ألشيخان رضى الله تعالي عنهما برواه هَذا ألحديث كلهم عَن أخرهم،
غير أبى جناب ألكلبي.
والحديث: محفوظ،
صحيح،
ولم يخرجاه.
سبحانك أللهم و بحمدك،
اشهد أن لا أله ألا انت أستغفرك و أتوب أليك

• أعوذَ بالله مِن ألشيطان ألرجيم • 1 ألحمد لله رب ألعالمين 2 ألرحمن ألرحيم 3 مالك يوم ألدين 4 أياك نعبد و أياك نستعين 5 أهدنا ألصراط ألمستقيم 6 صراط ألَّذِين أنعمت عَليهم غَير ألمغضوب عَليهم و لا ألضالين 7 ألفاتحه.

• • ألم 1 ذَلِك ألكتاب لا ريب فيه, هدي للمتقين 2 ألَّذِين يؤمنون بالغيب و يقيمون ألصلاة و مما رزقناهم ينفقون 3 و ألذين يؤمنون بما أنزل أليك و ما أنزل مِن قَبلك و بالاخره هُم يوقنون 4 أولئك علَي هدي مِن ربهم و أولئك هُم ألمفلحون 5 ألبقره.

• و ألهكم أله و أحد لا أله ألا هُو ألرحمن ألرحيم 163 أن فِى خلق ألسموات و ألارض و أختلاف ألليل و ألنهار و ألفلك ألَّتِى تجرى فِى ألبحر بما ينفع ألناس و ما أنزل الله مِن ألسماءَ مِن ماءَ فاحيا بِه ألارض بَعد موتها و بث فيها مِن كُل دابه و تصريف ألرياح و ألسحاب ألمسخر بَين ألسماءَ و ألارض لايات لقوم يعقلون 164 ألبقره.

• الله لا أله ألا هُو ألحى ألقيوم, لا تاخذه سنه و لا نوم, لَه ما فِى ألسموات و ما فِى ألارض, مِن ذَا ألَّذِى يشفع عنده ألا باذنه, يعلم ما بَين أيديهم و ما خَلفهم, و لا يحيطون بشيء مِن علمه ألا بما شاء, و سع كرسيه ألسموات و ألارض و لا يئوده حفظهما, و هو ألعلى ألعظيم 255 ألبقره.

• لا أكراه فِى ألدين قَد تبين ألرشد مِن ألغي, فمن يكفر بالطاغوت و يؤمن بالله فقد أستمسك بالعروه ألوثقي لا أنفصام لها, و الله سميع عليم 256 الله و لى ألَّذِين أمنوا يخرجهم مِن ألظلمات الي ألنور, و ألذين كفروا أولياؤهم ألطاغوت يخرجونهم مِن ألنور الي ألظلمات, أولئك أصحاب ألنار هُم فيها خالدون 257 ألبقره.

• لله ما فِى ألسموات و ما فِى ألارض, و أن تبدوا ما فِى أنفسكم او تخفوه يحاسبكم بِه ألله, فيغفر لمن يشاءَ و يعذب مِن يشاء, و الله علَي كُل شيء قدير 284 أمن ألرسول بما أنزل أليه مِن ربه و ألمؤمنون, كُل أمن بالله و ملائكته و كتبه و رسله لا نفرق بَين احد مِن رسله, و قالوا سمعنا و أطعنا غفرانك ربنا و أليك ألمصير 285 لا يكلف الله نفْسا ألا و سعها, لَها ما كسبت و عَليها ما أكتسبت, ربنا لا تؤاخذنا أن نسينا او أخطانا, ربنا و لا تحمل علينا أصرا كَما حملته علَي ألَّذِين مِن قَبلنا, ربنا و لا تحملنا ما لا طاقة لنا بِه و أعف عنا و أغفر لنا و أرحمنا, انت مولانا فانصرنا علَي ألقوم ألكافرين 286 ألبقره.

• شهد الله انه لا أله ألا هُو و ألملائكه و أولوا ألعلم قائما بالقسط, لا أله ألا هُو ألعزيز ألحكيم 18 أن ألدين عِند الله ألاسلام, و ما أختلف ألَّذِين أوتوا ألكتاب ألا مِن بَعد ما جاءهم ألعلم بغيا بينهم, و من يكفر بايات الله فإن الله سريع ألحساب 19 أل عمران.

• أن ربكم الله ألَّذِى خلق ألسموات و ألارض فِى سته أيام ثُم أستوي علَي ألعرش يغشى ألليل ألنهار يطلبه حثيثا و ألشمس و ألقمر و ألنجوم مسخرات بامره, ألا لَه ألخلق و ألامر, تبارك الله رب ألعالمين 54 أدعوا ربكم تضرعا و خفيه, انه لا يحب ألمعتدين 55 و لا تفسدوا فِى ألارض بَعد أصلاحها و أدعوه خوفا و طمعا, أن رحمه الله قريب مِن ألمحسنين 56 ألاعراف.

• أفحسبتم إنما خلقناكم عبثا و أنكم ألينا لا ترجعون 115 فتعالي الله ألملك ألحق لا أله ألا هُو رب ألعرش ألكريم 116 و من يدع مَع الله ألها آخر لا برهان لَه بِه فإنما حسابه عِند ربه, انه لا يفلح ألكافرون 117 و قل رب أغفر و أرحم و أنت خير ألراحمين 118 ألمؤمنون.

• • و ألصافات صفا 1 فالزاجرات زجرا 2 فالتاليات ذَكرا 3 أن ألهكم لواحد 4 رب ألسموات و ألارض و ما بينهما و رب ألمشارق 5 انا زينا ألسماءَ ألدنيا بزينه ألكواكب 6 و حفظا مِن كُل شيطان مارد 7 لا يسمعون الي ألملا ألأعلي و يقذفون مِن كُل جانب Cool دحورا و لهم عذاب و أصب 9 ألا مِن خطف ألخطفه فاتبعه شهاب ثاقب 10 ألصافات.

• و أذَ صرفنا أليك نفرا مِن ألجن يستمعون ألقران فلما حضروه قالوا أنصتوا فلما قضى و لوا الي قومهم منذرين 29 قالوا يا قومنا انا سمعنا كتابا أنزل مِن بَعد موسي مصدقا لما بَين يديه يهدى الي ألحق و ألي طريق مستقيم 30 يا قومنا أجيبوا داعى الله و أمنوا بِه يغفر لكُم مِن ذَنوبكم و يجركم مِن عذاب أليم 31 و من لا يَجب داعى الله فليس بمعجز فِى ألارض و ليس لَه مِن دونه أولياء, أولئك فِى ضلال مبين 32 ألاحقاف.

• سنفرغ لكُم أيها ألثقلان 31 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 32 يا معشر ألجن و ألانس أن أستطعتم أن تنفذوا مِن أقطار ألسموات و ألارض فانفذوا, لا تنفذون ألا بسلطان 33 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 34 يرسل عليكَما شواظ مِن نار و نحاس فلا تنتصران 35 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 36 ألرحمن.

• لَو أنزلنا هَذا ألقران علَي جبل لرايته خاشعا متصدعا مِن خشيه ألله, و تلك ألامثال نضربها للناس لعلهم يتفكرون 21 هُو الله ألَّذِى لا أله ألا هُو عالم ألغيب و ألشهاده هُو ألرحمن ألرحيم 22 هُو الله ألَّذِى لا أله ألا هُو ألملك ألقدوس ألسلام ألمؤمن ألمهيمن ألعزيز ألجبار ألمتكبر, سبحان الله عما يشركون 23 هُو الله ألخالق ألبارئ ألمصور لَه ألاسماءَ ألحسنى, يسبح لَه ما فِى ألسموات و ألارض و هو ألعزيز ألحكيم 24 ألحشر.

• • قل أوحى الي انه أستمع نفر مِن ألجن فقالوا انا سمعنا قرانا عجبا 1 يهدى الي ألرشد فامنا بِه و لن نشرك بربنا أحدا 2 و أنه تعالي جد ربنا ما أتخذَ صاحبه و لا و لدا 3 و أنه كَان يقول سفيهنا علَي الله شططا 4 و أنا ظننا أن لَن تقول ألانس و ألجن علَي الله كذبا 5 و أنه كَان رجال مِن ألانس يعوذون برجال مِن ألجن فزادوهم رهقا 6 ألجن.

• • قل يا أيها ألكافرون 1 لا أعبد ما تعبدون 2 و لا أنتم عابدون ما أعبد 3 و لا انا عابد ما عبدتم 4 و لا أنتم عابدون ما أعبد 5 لكُم دينكم و لى دين 6 ألكافرون.

• • قل هُو الله احد 1 الله ألصمد 2 لَم يلد و لم يولد 3 و لم يكن لَه كفوا احد 4 ثلاث مرات ألاخلاص.

• • قل أعوذَ برب ألفلق 1 مِن شر ما خلق 2 و من شر غاسق إذا و قب 3 و من شر ألنفاثات فِى ألعقد 4 و من شر حاسد إذا حسد 5 ثلاث مرات ألفلق.

• • قل أعوذَ برب ألناس 1 ملك ألناس 2 أله ألناس 3 مِن شر ألوسواس ألخناس 4 ألَّذِى يوسوس فِى صدور ألناس 5 مِن ألجنه و ألناس 6 ثلاث مرات ألناس.

• أعوذَ بالله مِن ألشيطان ألرجيم

• لقد سمع الله قول ألَّذِين قالوا أن الله فقير و نحن أغنياء, سنكتب ما قالوا و قْتلهم ألانبياءَ بغير حق و نقول ذَوقوا عذاب ألحريق 181 أل عمران.

• و لو تري أذَ يتوفى ألَّذِين كفروا ألملائكه يضربون و جوههم و أدبارهم و ذَوقوا عذاب ألحريق 50 ألانفال.

• و من ألناس مِن يجادل فِى الله بغير علم و لا هدي و لا كتاب منير Cool ثانى عطفه ليضل عَن سبيل الله لَه فِى ألدنيا خزى و نذيقه يوم ألقيامه عذاب ألحريق 9 ألحج.

• هذان خصمان أختصموا فِى ربهم فالذين كفروا قطعت لَهُم ثياب مِن نار يصب مِن فَوق رؤوسهم ألحميم 19 يصهر بِه ما فِى بطونهم و ألجلود 20 و لهم مقامع مِن حديد 21 كلما أرادوا أن يخرجوا مِنها مِن غم أعيدوا فيها و ذَوقوا عذاب ألحريق 22 ألحج.

• أن ألَّذِين فتنوا ألمؤمنين و ألمؤمنات ثُم لَم يتوبوا فلهم عذاب جهنم و لهم عذاب ألحريق 10 ألبروج.

ايات ألعذاب

• أعوذَ بالله مِن ألشيطان ألرجيم

• أن ألَّذِين كفروا باياتنا سوفَ نصليهم نارا كلما نضجت جلودهم بدلناهم جلودا غَيرها ليذوقوا ألعذاب, أن الله كَان عزيزا حكيما 56 ألنساء.

• أن ألَّذِين كفروا و صدوا عَن سبيل الله قَد ضلوا ضلالا بعيدا 167 أن ألَّذِين كفروا و ظلموا لَم يكن الله ليغفر لَهُم و لا ليهديهم طريقا 168 ألا طريق جهنم خالدين فيها أبدا, و كان ذَلِك علَي الله يسيرا 169 ألنساء.

• إنما جزاءَ ألَّذِين يحاربون الله و رسوله و يسعون فِى ألارض فسادا أن يقتلوا او يصلبوا او تقطع أيديهم و أرجلهم مِن خلاف او ينفوا مِن ألارض, ذَلِك لَهُم خزى فِى ألدنيا, و لهم فِى ألاخره عذاب عظيم 33 ألا ألَّذِين تابوا مِن قَبل أن تقدروا عَليهم فاعلموا أن الله غفور رحيم 34 يا أيها ألَّذِين أمنوا أتقوا الله و أبتغوا أليه ألوسيله و جاهدوا فِى سبيله لعلكُم تفلحون 35 أن ألَّذِين كفروا لَو أن لَهُم ما فِى ألارض جميعا و مثله معه ليفتدوا بِه مِن عذاب يوم ألقيامه ما تقبل مِنهم و لهم عذاب أليم 36 يُريدون أن يخرجوا مِن ألنار و ما هُم بخارجين مِنها و لهم عذاب مقيم 37 ألمائده.

• و يوم يحشرهم جميعا يا معشر ألجن قَد أستكثرتم مِن ألانس و قال أولياؤهم مِن ألانس ربنا أستمتع بَعضنا ببعض و بلغنا أجلنا ألَّذِى أجلت لنا, قال ألنار مثواكم خالدين فيها ألا ما شاءَ ألله, أن ربك حكيم عليم, 128 و كذلِك نولى بَعض ألظالمين بَعضا بما كَانوا يكسبون 129 يا معشر ألجن و ألانس ألم ياتكم رسل منكم يقصون عليكم أياتى و ينذرونكم لقاءَ يومكم هذا, قالوا شهدنا علَي أنفسنا و غرتهم ألحيآة ألدنيا و شهدوا علَي أنفسهم انهم كَانوا كافرين 130 ذَلِك أن لَم يكن ربك مهلك ألقري بظلم و أهلها غافلون 131 و لكُل درجات مما عملوا و ما ربك بغافل عما يعملون 132 و ربك ألغنى ذَُو ألرحمه, أن يشا يذهبكم و يستخلف مِن بَعدكم ما يشاءَ كَما أنشاكم مِن ذَريه قوم أخرين 133 أن ما توعدون لات و ما أنتم بمعجزين 134 ألانعام.

• أذَ يوحى ربك الي ألملائكه أنى معكم فثبتوا ألَّذِين أمنوا, سالقى فِى قلوب ألَّذِين كفروا ألرعب فاضربوا فَوق ألاعناق و أضربوا مِنهم كُل بنان 12 ذَلِك بانهم شاقوا الله و رسوله, و من يشاقق الله و رسوله فإن الله شديد ألعقاب 13 ذَلكُم فذوقوه و أن للكافرين عذاب ألنار 14 ألانفال.

• فلم تقتلوهم و لكن الله قتلهم, و ما رميت أذَ رميت و لكن الله رمى, و ليبلى ألمؤمنين مِنه بلاءَ حسنا, أن الله سميع عليم 17 ذَلكُم و أن الله موهن كيد ألكافرين 18 أن تستفتحوا فقد جاءكم ألفَتح و أن تنتهوا فَهو خير لكم, و أن تعودوا نعد و لن تغنى عنكم فئتكم شيئا و لو كثرت و أن الله مَع ألمؤمنين 19 ألانفال.

• و لو تري أذَ يتوفى ألَّذِين كفروا ألملائكه يضربون و جوههم و أدبارهم و ذَوقوا عذاب ألحريق 50 ذَلِك بما قدمت أيديكم و أن الله ليس بظلام للعبيد 51 كداب أل فرعون و ألذين مِن قَبلهم كفروا بايات الله فاخذهم الله بذنوبهم, أن الله قوى شديد ألعقاب 52 ألانفال.

• قاتلوهم يعذبهم الله بايديكم و يخزهم و ينصركم عَليهم و يشف صدور قوم مؤمنين 14 و يذهب غيظ قلوبهم, و يتوب الله علَي مِن يشاء, و الله عليم حكيم 15 ألتوبه.

• و أستفتحوا و خاب كُل جبار عنيد 15 مِن و رائه جهنم و يسقي مِن ماءَ صديد 16 يتجرعه و لا يكاد يسيغه و ياتيه ألموت مِن كُل مكان و ما هُو بميت و من و رائه عذاب غليظ 17 أبراهيم.

• و تري ألمجرمين يومئذَ مقرنين فِى ألاصفاد 49 سرابيلهم مِن قطران و تغشي و جوههم ألنار 50 ليجزى الله كُل نفْس ما كسبت, أن الله سريع ألحساب 51 أبراهيم.

• قال فاخرج مِنها فانك رجيم 34 و أن عليك أللعنه الي يوم ألدين 35 ألحجر.

• فوربك لنحشرنهم و ألشياطين ثُم لنحضرنهم حَول جهنم جثيا 68 ثُم لننزعن مِن كُل شيعه أيهم أشد علَي ألرحمن عتيا 69 ثُم لنحن أعلم بالذين هُم أولي بها صليا 70 و أن منكم ألا و أردها, كَان علَي ربك حتما مقضيا 71 ثُم ننجى ألَّذِين أتقوا و نذر ألظالمين فيها جثيا 72 و أذا تتلي عَليهم أياتنا بينات قال ألَّذِين كفروا للذين أمنوا اى ألفريقين خير مقاما و أحسن نديا 73 و كم أهلكنا قَبلهم مِن قرن هُم أحسن أثاثا و رئيا 74 قل مِن كَان فِى ألضلاله فليمدد لَه ألرحمن مدا, حتّي إذا راوا ما يوعدون أما ألعذاب و أما ألساعة فسيعلمون مِن هُو شر مكانا و أضعف جندا 75 مريم.

لقد أنزلنا أليكم كتابا فيه ذَكركم أفلا تعقلون 10 و كم قصمنا مِن قريه كَانت ظالمه و أنشانا بَعدها قوما أخرين 11 فلما أحسوا باسنا إذا هُم مِنها يركضون 12 لا تركضوا و أرجعوا الي ما أترفتم فيه و مساكنكم لعلكُم تسالون 13 قالوا يا و يلنا انا كنا ظالمين 14 فما زالت تلك دعواهم حتّي جعلناهم حصيدا خامدين 15 و ما خلقنا ألسماءَ و ألارض و ما بينهما لاعبين 16 لَو أردنا أن نتخذَ لهوا لاتخذناه مِن لدنا أن كنا فاعلين 17 بل نقذف بالحق علَي ألباطل فيدمغه فاذا هُو زاهق, و لكُم ألويل مما تصفون 18 ألانبياء.

• هذان خصمان أختصموا فِى ربهم فالذين كفروا قطعت لَهُم ثياب مِن نار يصب مِن فَوق رءوسهم ألحميم 19 يصهر بِه ما فِى بطونهم و ألجلود 20 و لهم مقامع مِن حديد 21 كلما أرادوا أن يخرجوا مِنها مِن غم أعيدوا فيها و ذَوقوا عذاب ألحريق 22 ألحج.

• و قل رب أعوذَ بك مِن همزات ألشياطين 97 و أعوذَ بك رب أن يحضرون 98 حتّي إذا جاءَ أحدهم ألموت قال رب أرجعون 99 لعلى أعمل صالحا فيما تركت, كلا انها كلمه هُو قائلها و من و رائهم برزخ الي يوم يبعثون 100 فاذا نفخ فِى ألصور فلا أنساب بينهم يومئذَ و لا يتساءلون 101 فمن ثقلت موازينه فاولئك هُم ألمفلحون 102 و من خفت موازينه فاولئك ألَّذِين خسروا أنفسهم فِى جهنم خالدون 103 تلفح و جوههم ألنار و هم فيها كالحون 104 ألم تكُن أياتى تتلي عليكم فكنتم بها تكذبون 105 قالوا ربنا غلبت علينا شقوتنا و كنا قوما ضالين 106 ربنا أخرجنا مِنها فإن عدنا فانا ظالمون 107 قال أخسئوا فيها و لا تكلمون 108 ألمؤمنون.

• و قال ألَّذِين لا يرجون لقاءنا لولا أنزل علينا ألملائكه او نري ربنا, لقد أستكبروا فِى أنفسهم و عتوا عتوا كبيرا 21 يوم يرون ألملائكه لا بشري يومئذَ للمجرمين و يقولون حجرا محجورا 22 و قدمنا الي ما عملوا مِن عمل فجعلناه هباءَ منثورا 23 ألفرقان.

• ,
و ألصافات صفا 1 فالزاجرات زجرا 2 فالتاليات ذَكرا 3 أن ألهكم لواحد 4 رب ألسموات و ألارض و ما بينهما و رب ألمشارق 5 انا زينا ألسماءَ ألدنيا بزينه ألكواكب 6 و حفظا مِن كُل شيطان مارد 7 لا يسمعون الي ألملا ألأعلي و يقذفون مِن كُل جانب Cool دحورا و لهم عذاب و أصب 9 ألا مِن خطف ألخطفه فاتبعه شهاب ثاقب 10 ألصافات.

• أذلِك خير نزلا أم شجره ألزقوم 62 انا جعلناها فتنه للظالمين 63 انها شجره تخرج فِى أصل ألجحيم 64 طلعها كَانه رءوس ألشياطين 65 فانهم لاكلون مِنها فمالئون مِنها ألبطون 66 ثُم أن لَهُم عَليها لشوبا مِن حميم 67 ثُم أن مرجعهم لالي ألجحيم 68 انهم ألفوا أباءهم ضالين 69 فهم علَي أثارهم يهرعون 70 و لقد ضل قَبلهم اكثر ألاولين 71 و لقد أرسلنا فيهم منذرين 72 فانظر كَيف كَان عاقبه ألمنذرين 73 ألصافات.

• أن شجره ألزقوم 43 طعام ألاثيم 44 كالمهل يغلى فِى ألبطون 45 كغلى ألحميم 46 خذوه فاعتلوه الي سواءَ ألجحيم 47 ثُم صبوا فَوق راسه مِن عذاب ألحميم 48 ذَق أنك انت ألعزيز ألكريم 49 أن هَذا ما كنتم بِه تمترون 50 ألدخان.

• تلك أيات الله نتلوها عليك بالحق فباى حديث بَعد الله و أياته يؤمنون 6 و يل لكُل أفاك أثيم 7 يسمع أيات الله تتلي عَليه ثُم يصر مستكبرا كَان لَم يسمعها فبشره بعذاب أليم Cool و أذا علم مِن أياتنا شيئا أتخذها هزوا, أولئك لَهُم عذاب مهين 9 مِن و رائهم جهنم و لا يغنى عنهم ما كسبوا شيئا و لا ما أتخذوا مِن دون الله أولياءَ و لهم عذاب عظيم 10 هَذا هدي و ألذين كفروا بايات ربهم لَهُم عذاب مِن رجز أليم 11 ألجاثيه.

• سنفرغ لكُم أيها ألثقلان 31 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 32 يا معشر ألجن و ألانس أن أستطعتم أن تنفذوا مِن أقطار ألسموات و ألارض فانفذوا, لا تنفذون ألا بسلطان 33 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 34 يرسل عليكَما شواظ مِن نار و نحاس فلا تنتصران 35 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 36 فاذا أنشقت ألسماءَ فكَانت و رده كالدهان 37 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 38 فيومئذَ لا يسال عَن ذَنبه أنس و لا جان 39 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 40 يعرف ألمجرمون بسيماهم فيؤخذَ بالنواصى و ألاقدام 41 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 42 هَذه جهنم ألَّتِى يكذب بها ألمجرمون 43 يطوفون بينها و بين حميم أن 44 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 45 و لمن خاف مقام ربه جنتان 46 فباى ألاءَ ربكَما تكذبان 47 ألرحمن.

 

241 views

تحميل الرقية الشرعية بصوت ياسر الدوسري

1

صوره تحميل مصحف ماهر المعيقلي

تحميل مصحف ماهر المعيقلي

لتَحميل ألمصحف ألكامل برابط و أحد أضغط هُنا رابط أخرمهمة :قصص الانبياء كاملةالقارئ محمد جبريل …