1:10 مساءً الأربعاء 16 يناير، 2019

تفسير الاحلام لابن سيرين خطوبة البنت

وذكر ابن عبدالبر و غيره عن على رضى الله عنه قال لا رؤيا لخائف الا ان راى ما يحب .



بالصور تفسير الاحلام لابن سيرين خطوبة البنت
وقال هشام بن حسان كان ابن سيرين يسال عن ما ئه رؤيا من تفسير القران الكريم فلا يجيب فيها بشيء الا ان يقول اتق الله و احسن في اليقظه ,

فانه لا يضرك ما رايت في النوم و كان يجيب في خلال ذلك العاب و يقول انما اجيبه بالظن ,

و الظن يخطئ و يصيب ,

قيل لجعفر بن محمد كم تتاخر الرؤيا



قال راى رسول الله صلى الله عليه و سلم كان كلبا ابقع يلغ في دمه فكان شمر بن ذى الجوشن قاتل الحسين رضى الله عنه ,

و كان ابرص اخزاه الله ,

و كان تاويل الرؤيا بعد خمسين سنه .


بينما عمر بن الخطاب رضى الله عنه جالس مع اناس من اصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم و فيهم على بن ابى طالب و جماعه من المهاجرين و الانصار رضى الله عنهم فالتفت اليهم فقال انى سائلكم عن خصال فاخبرونى بها اخبرونى عن الرجل بينما هو يذكر الشيء اذ نسيه ,

و عن الرجل يحب الرجل و لم يلقه و عن الرؤيتين احداهما حق و الاخري اضغاث ,

و عن ساعه من الليل ليس احد الا و هو فيها مروع و عن الرائحه الطيبه مع الفجر فسكت القوم فقال و لا انت يا ابا الحسن


فقال بلي و الله ان عندى من ذلك لعلما اما الرجل بينما هو يذكر الشيء اذ نسيه فان على القلب طخاء كطخاء القمر فاذا سرى عنه ذكر ,

و اذا اعيد عليه نسى و غفل .


واما الرجل يحب الرجل و لم يلقه فان الارواح اجناد مجنده ,

فما تعارف منها ائتلف و ما تناكر منها اختلف .


واما الرؤيتان ان احداهما حق و الاخري اضغاث ,

فان في ابن ادم روحين ,

فاذا نام خرجت روح فاتت الحميم و الصديق و البعيد و القريب و العدو فما كان منها في ملكوت السموات فهى الرؤيا الصادقه ,

و ما كان منها في الهواء فهى الاضغاث .



و اما الروح الاخري فللنفس و القلب .


واما الساعه من الليل التى ليس فيها احد الا و هو فيها مروع فان تلك الساعه التى يرتفع فيها البحر يستاذن في تغريق اهل الارض فتحسه الارواح فترتاع لذلك .


واما الريح الطيبه مع الفجر اذا طلع خرجت ريح من تحت العرش حركت الاشجار في الجنه فهى الرائحه الطيبه خذها يا عمر
قال الجوهرى قال ابو عبيد الطخاء بالمد السحاب المرتفع يقال ايضا و جدت على قلبى طخاء و هو شبه الكرب .



قال اللحيانى ما في السماء طخيه بالضم اي شيء من سحاب .



قال و هو مثل الطحرور و الطخاء ,

فممدود الليله المظلمه ,

و تكلم بكلمه طخياء لا تفهم .

330 views

تفسير الاحلام لابن سيرين خطوبة البنت