يوم السبت 8:32 مساءً 25 مايو، 2019

رواية حمد ودانه

صور رواية حمد ودانه

دانة حمد
حمد نعم
دانة متى بتروح لعبود
حمد يمكن اليوم ليه
دانة ودى اروح اشوفه
حمد ان شاءالله العصر اوديك خليك جاهزة
دانة اوكي
على العصر رحنا للمستشفي و كنت اول مره اروح اشوفة قلبي انقبض من شكل الالات و الاجهزة و هي مثبته
عليه رحت جنبة و مسكت ايدة الصغيرة عبود حبيبي يلا قوم ما صارت نومة يلا
حمد جلس بالكرسى المقابل للسرير اية كلمية يقول الدكتور انه يسمعنا
دانة شفت بحمد نظره اول مره اشوفها نظره ما توقعت اشوفها كان الحزن باين عليه حمد
حمد:…………..
دانة رحت لعندة و حطيت ايدى على كتفة حمد لا تخاف ان شاءالله بيصحي و بيكبر و بتزوجة و تشوف عياله
ان شاءالله
حمد مسك ايدى و شد عليها تظنين انه بيصحى
دانة ان شاءالله
حمد جرنى و صرت و اقفة قدامة و هو جالس و حضنى و حط راسة على صدري ااااااة يادانه
ماتتصورين قد ايش احس بالذنب
دانة كسر خاطرى منظرة صرت امسح على راسة هذا شئ مقدر و مكتوب و لاتحمل نفسك فوق
طاقتك و انت اتكل على الله و ادع ان ربى يقومة بالسلامه
حمد شدنى من خصري تعبان يادانة تعبان
دانة “ياقلبي انت “:……………..
حمد دانة انا ….
قطع علينا دخول الممرضة عشان تشيك على عبود و بعدت عنه بعدها انتهت الزياره و طلعنا للبيت

حمد مبروك
احمد الله يبارك فيك و عقبالك ان شاءالله
حمد بتنهيدة وين و هي تقرف من قربى لها
احمد تبى الصدق ما الومها بعد العمايل السودة الى سويتها
حمد طيب انا ندمت و ابي اصلح غلطى بس هي مو معطتنى فرصه
احمد بعد تفكير عندي لك فكرة شرايك تاخذها و تسافرون لكم كم يوم منها تغيير جو و منها تحاول
تستميلها مره ثانية و يكون شهر عسل لانى الى سمعتة انك طينت عيشتها بشهر عسلكم الاولي
حمد تتوقع بترضى
احمد خلها مفاجاه جهز لها ملابسها و كل حاجة و حطها بالامر و الواقع
حمد عجبتة الفكرة صار
احمد:وبتقدر تغير طبعك ياحمد
حمد ان شاءالله بقدر
احمد ابيك تعرف يمكن تكون فرصتك الاخيرة معها
حمد لا ان شاءالله بقدر اكسبها مره ثانيه
احمد:يعني افهم من كلامك انك حبيتها
حمد لا تقدر تقول تعلقت فيها و ما اتخيلها برا حياتي

احمد”عنيد و عمرك ما راح تعترف و اخاف انك تضيعها من ايدك بغبائك” طيب ما قلت وين بتروحون
حمد مفاجاءة

اسماء وين ريهام
احمد ببيت اهلها
اسماء بنظرات تعالى زين انك رجعتها اخيرا عرفت انها ما تنفع لك زين عرفها قدرها
احمد متعجب منها ايش تقولين
اسماء اية مو طلقتها اكيد حسيت على غلطتك
احمد عصب انا ما طلقتها و لا راح اطلقها
اسماء بقهر لية موديها بيت اهلها اجل
احمد لانها حامل و ابيها ترتاح عرفتى ليه
اسماء “ان شاءالله تموت هي و الى ببطنها “:……………..
احمد راح ينام و تركها
اسماء بحقد ان ما حرقت قلبك ياريهمو ما اكون اسماء

دانة حمد وين رايحين هذا مو طريق بيت هلي
حمد عارف
دانة مادامك عارف لية ما تروح للطريق الصح
حمد هذا الطريق الصح
دانة بقلق حمد وين بتوديني
حمد حس من نبره صوتى بالخوف مسك ايدى لاتخافين ياقلبي
دانة طيب وين بنروح
حمد:بنروح مكان حلو نغير فيه جو
دانة “الله يستر منك بس “:بس انا ما ابي
حمد بس انا ابي
دانة بلعت ريقى ……….
وقفنا عند سوبر ما ركت و نزل و بعدها رجع و معه كيس كبير مليان شيبسات و كاكاوات و عصيرات
وبيرة
حمد امسكى و افتحى لى بيرة
دانة طيب حنا بنطول
حمد اية بنجلس اسبوع
دانة “ياويلى بيتوحد فينى اكيد ناوى على “:بس ما جهزت نفسي و لاجبت لى غيرات
حمد ببتسامة انا جبت
دانة “لا الاخ مخطط لكل شئ بعد “:………….
حمد عطينى البيره و انتي خذى الى تبين
دانة بلعانة بس انا ابيها
حمد رفع حاجبة وانتى تشربين بيرة
دانة اية و خاصة اذا كانت بالفروالة او التفاح
حمد ولا يهمك البيره و راعى البيره تحت امرك
دانة “لا اكيد هذا مو حمد “:متاكد
حمد متاكد طيب قلبي قولى لى ايش تحبين تشربين و ايش الى ما تحبين
دانة استغربت كثير معقوله حمد يهتم بى غريبه
حمد ايش الى غريب
دانة انك تهتم
حمد لا غريبة و لاشئ زوج و حاب يعرف زوجتة ايش تحب و ايش ما تحب
دانة بستهزاء مر على زوجنا خمس شهور و ما عرفت ايش احب
حمد بنبره ندم معليش ما كنت انتبه
دانة والحين
حمد مسك ايدى و باسها الحين ابي اعرف كل صغيرة و كبيرة بحياتك
دانة اها كشف عن حياتي يعني مراقبه اتصالاتى و حركاتى مو كافيه
حمد “لهدرجة عقدتك يادانة “:لا ما اقصد كذا اقصد حاب نبدء صفحة جديدة كل واحد يتعرف على الثاني
ويتقبلة مهما كانت طبايعه
دانة “مانى مصدقة هذا حمد نفسة اخاف انك تلعب على “:…………..
حمد مم قولى لى ايش المشروبات الى تحبينهم
دانة مم احب البيبسي كثير اما الباقى من المشروبات الغازية مو كثير اشربهم و العصيرات ما احب اشربها
كثير و لو شربت ما اشرب الا برتقال و ليمون
حمد ببتسامة هذي المشروبات الباردة و الحاره
دانة احب النسكافية و الكابتشينو و الموكا اما القهوه و الشاى اشربهم بس مو لذيك الدرجه
حمد وانا المشروبات الى احبهم
دانة قاطعتة الحارة تحب القهوه التركية الساده و الشاى بعد الغدا اما الباردة تحب عصير الكوكتيل
والبيرة
حمد باستغراب كيف عرفتي
دانة هذا شئ طبيعي ان المره لما تكون تحب زوجها تعرف ايش يحب
حمد يعني تحبيني
دانة ببرود كنت ياحمد كنت
حمد افا يعني الحين تكرهيني
دانة ……………….
حمد جاوبيني
دانة “شئ غريب انك تكون هادى لهدرجة ايش صاير لك “:لا ما اكرهك و لا احبك
حمد طيب في مجال انك تحبينى مره ثانيه
دانة هذا شئ متوقف عليك لما تعرف كيف تعاملنى و تحترمنى ممكن ارجع احبك
حمد ببتسامه رضا طالع الطريق و سكت بعد فتره و صلنا للشاليهات و وقف عند شالية مستاجره
ونزلنا من غير ما نتكلم دخل حمد الشنط و تونى بفصخ العباية قال لى لا لان بنروح نشترى اغراض
من السوبر ما ركت طلعنا و رحنا

حمد يمشي بالعربية خذى الى تبين
دانة طيب ايش نوع الاغراض الى بناخذها
حمد مقاضى تكفينا اسبوع اكل و شرب
دانة يعني تبينى اطبخ
حمد يلعب بحواجبة لية لا
دانة ياسلام جيبنى هنا عشان اطبخ
حمد ههههههة امزح معك انتي اعتبرى نفسك اميره هالاسبوع و كل طلباتك مجابه
دانة بس الاسبوع هذا
حمد لا تصيرين طماعه
دانة “ايش و راك “:اصلا انا عارفة انه مجرد كلام اصبر ربع ساعة و الا انت مطين عيشتي
حمد “يعني كنت مطين عيشتك “:صدقينى بخلى هالاسبوع احلى حلم تعيشينه
دانة نشوف
اخذنا عده للشوى و اخذنا الدجاج و اللحم و اخذنا ايس كريمات منوعة و مشروبات
وصلنا الشالية الساعة سبع بالليل
حمد يلا قلبي غيرى ملابسك عشان نبدء نشوي
دانة طيب وين شنطتي
اشر لى عليها و قال انها بالغرفة دخلت و فتحتها شفتة جايب اشياء جديد ما كانت عندي اخذت لى بنطلون
جينز اسود مع تيشرت سماوى و عليه كتابات باللون الابيض رفعت شعري و طلعت له شفتة لابس شورت
اسود مع تيشرت احمر طالع شكلة يخقق الصراحة بس ما بينت له
دانة انا جاهزة
حمد تفحصنى بنظراتة يلا
مر اليوم بسلام و اكتشفت ان لحمد صوت يجنن و هو يغنى و طلعت له مهاراتى بالشوى و هو مستغرب
دانة حنا دايما نطلع البر مع اهل امي او المزرعة و نتفق مع البنات نشوي
حمد والله و مرتى خطيرة
دانة “خقيت من كلمه مرتى طالعة جنان و خاصة و هو يمدح فينى ” و بغرور جاوبت عشان تعرف دانة مهي
سهله
حمد هههههههههههههههه
دانة بدلع عفوى حمد ما خلصت جعت
حمد”ياقلبي عليك بتذبحنى ” يخسي الجوع ثوانى و اخلص
دانة و انا اشم الريحة و افرك على بطني الريحة تذبح
حمد “والله بزر هالبنت “:ههههههههه
دانة ببراءه لية تضحك
حمد عليك شكل مع هالحركة كانك بزر
دانة رفعت حاجبى انا بزر يالشايب
حمد ترك الى بيدة خفت انه يضربنى و بعدت عنه انا شايب ها
وصار يركض و يدغدغ فينى مين الشايب الحين يالعجوزها
دانة و احاول ابعد عنه ههههههههههة انا ههههة عجوز
حمد و مكمل اي عجوز مو عارفة تركضين
دانة هههههة و الله اسبقك بس تدرى ما في طاقة لانى ما اكلت
حمد ههههههة ما في طاقة اوكى بعد العشاء نسوى سباق و نشوف مين الشايب
دانة وانا موافقه
بعد العشاء شلنا الاغراض
حمد بس شوفى الى يفوز له جائزة
دانة موافقه
حمد انا اذا فزت ابي “وحط ايدة على ذقنة و كانة يفكر “مممم تحبيني
دانة بمكر يؤسفنى اقولك هذا شئ صعب بس احاول
حمد وانا قابل
دانة وانا جائزتى مم تطبخ لى عشاء معتبر
حمد انا اطبخ
دانة لا انا و لا على راسك ريشه
حمد بس انا رجال و شغل المطبخ مولي
دانة لا تقول كذا ما فيها شئ اذا الرجال طبخ و خصوصا لمرتة بالعكس يكبر بعين مرتة من اهتمامة فيها
حمد بتفكير وانتى مو هامك الا بطنك طلبى شئ ثاني
دانة بعناد ماابي الا هذا
حمد اوكى بقبل لانى عارف اني انا الى بفوز
دانة ياواثق
بدا السباق و حمد صار يركض بسرعة و ما قدرت الحقة “شلون اسبقة شلون اي “:ايييييييي
حمد بخوف لف على دانة شفيك
دانة مسكت نفسي لااضحك و هو جاى لى اييييييى رجلي اي
حمد جانى و مسك رجلي وش فيها
دانة اييى لاتمسكها
حمد بخوف خلينى اشوف يمكن مكسورة و لا حاجه
دانة و انا امثل الالم لا اذا مكسورة و حركتها بتزيد ها
حمد طيب و العمل
دانة شوف دور حاجة خشب و لا شئ مع ربطة عشان تربطها
حمد من وين اجيب لك
دانة فيه عند الشاليه
حمد راح يركض لما شفتة وصل لنص الطريق قمت و بسرعة ركضت و بعدها صرخت فزززت
فزززززززت
حمد لف على و فاتح فمة و مستغرب ………….
دانة شفت معالم و جهة تغيرت “يى لايكون عصب “بس تفجاءت
حمد:هههههههههههههههههة ياغشاشه
دانة “يى الحمدالله “:اجل كيف اللعب شطاره و بالعقل طبيعي بتسبقنى عشان كذا جيتك بالحيله
حمد هههههههههههه
دانة صرت اضحك معه نسيت نفسي و نسيت المشاكل الى مرينا فيها ههههههههههههههههه

ولما جا وقت النوم شفتة اخذ له بطانية و مخدة و طلع للصالة و زاد استغرابي منه و من تصرفاته
دانة شكرا
حمد على ايش
دانة ببتسامة على اليوم الحلو
حمد بادلنى الابتسامة العفو وان شاءالله راح اخلى كل ايامك حلوة
دانة اختفت ابتسامتى تصبح على خير
حمد انتبة لى وانتى من اهله
دخلت و قفلت الباب و تروشت و لبست لى بيجامة و انسدحت بس النوم جافانى صرت افكر بتصرفات حمد
معى معقول تغير تنهدت الايام بتبين و نمت
صحيت من النوم الساعة عشر الصباح دخلت الحمام و بعدها غيرت لبسى و لبست برمودا بيج مع بلوزة
برتقالية سبورت رفعت جزء من شعري و ما حطيت اي ميك اب لان بيضاى يبان منه خدودى الحمرا
وشفيايفى الوردية طلعت من الغرفة و اندهشت من حمد مجهز طاولة الطعام بفطور خيال
وحاط بوسط الطاولة و ردود “معقوله حمد رومانسي ”
حمد صباح الخير
دانة صباح النور
حمد تونى جاى اصحيك
دانة ابتسمت له ياسلام ايش هالحركات
حمد تعالى ترانى ميت جوع
جلسنا نفطر و ما في حد فينا تكلم اكتفينا نناظر لبعض و نبتسم بعدها قمت الم الصحون و غسلتهم
بس حمد يزيد استغرابي يوم قام و ساعدنى بلم الصحون و هو مبتسم
خلصت و رحت جلست بالصاله
حمد ايش مخططاتك اليوم
دانة مدري
حمد قولى الى تبينة و انا اسويه
دانة مم ابي اركب قارب
حمد بس و لا يهمك العصر ااجر و نركب
دانة فرحت انه ما رفض والله
حمد ببتسامة والله
دانة ياى و ناسة تعرف من زمان خاطرى اركب بقارب
حمد يقوم و يجلس جنبى من اليوم و رايح ما راح اخلى حاجة بخاطرك
دانة ارتبكت من قربة و قمت بسرعة اوكى انا بروح اشوف ايش راح البس
حمد عرف اني اصرفة و ابتسم اوكي
نايف مع هنادى السلام
سهام و ام عبد الرحمن وعليكم السلام
نايف احم احم
سهام ايش عندك الاستاذ نايف
نايف و الابتسامة شاقة الحلق لو سمحتى اسمى بو ريان
ام عبد الرحمن بفرح يعني هنادى بتجيب و لد
هنادى توها بتتكلم الا تكلم نايف اي يمة بيجينى ولد ريان
سهام بفرح مبروك و ربى يتمم لكم على خير
هنادى والله فشلنى فضحنا بالمستشفي كانة محد غيرة بيجية و لد
نايف كيفى انا فرحان مو كفاية انه بيكون جزء منك هذا بحد ذاتة يخلينى اطير من الفرح
سهام اوف اوف من قدك ياهنود
هنادى ببتسامة ذوبت نايف الله لايحرمنى منك
نايف يبادلها الابتسامة ولا منك

496 views

رواية حمد ودانه