7:46 صباحًا الأحد 22 أبريل، 2018

شعر حمدان

صوره شعر حمدان

القلب ماهُو لعبه فِى يدينك ياللى ألمشاعر كلها عندك أوهام
الفرق و أضح صار بينى و بينك مِثل أليقين و مثل طريات ألاحلام
ماعاد ينفع لَو يردك حنينك خطاك كَان أكبر مِن أسف حبر ألاقلام
حتي ألرسايل فِى هوانا تدينك عنوأنها كذب و خيانات و ألام
بنساك بنسي كُل زينك و شينك جرح جديد و زاد علَي جروح قدام
سدد مِن أيام ألشقا بَعض دينك و أللى يسوم ألناس لابد ينسام
كنا علَي كُل ألخطا عاذرينك لانستمع باللى حكي فيك لوام
واليَوم قلبى و ألفكر رافضينك هيهات يرجع حب ميت مِن ألعام

فخر ألاجيال

علي و صف ألرجال أللى تسمي بالفعال رجال لفت بيض ألعلوم و بيض الله و جه راعيها
لفت ما كنها ألا سبق ألخيل أن بدت تختال نواصيها ألنعوت و في مناكبها..
قوافيها
قصايد و ألقصايد ما نساومها بجاه و مال نعب بحورها و أن هاج مزملها نرسيها
اذا أمتد ألفكر و أمتد ليلى و ألقصيد و طال توشحت ألشوارد و لبست ألاشعار غاليها
كذب مِن قال ساعفنى عَليها ألجن يوم تقال انا ألبس جنها و أصدر مواردها و أرويها
انا و لا فخر نجل ألشامخ ألمتمرس ألريبال علَي و صفة تجارينى ألقصايد قَبل أجاريها
علي محمد أبن راشد أبن مكتوم طاب ألفال و طابت لِى قَبل لا ألزم قوافيها..
معانيها
متي قالوا صواريها ألمعاني..
ما هُناك أشكال حرام أنى لمد شراعها لاكبر صواريها
علي أكبر منبر أرميها ثنا و عز و فخر و أجلال ما دام أن ألثنا لاهله..
علي أكبر منبر أرميها
لاجل قرم غرس حلمه لشعبه و أثمرت ألامال حقايق نبصر أولها..
ونتباشر بتاليها
حقايق و أضحه مِن دون أبو راشد صعب تنطال تباركها ألقلوب و تبهر ألناظر مغانيها
مغانيها تراود كُل عطر ما خطر علَي ألبال و أراضيها يراود كُل عاشق فوع ناديها
اراضيها ألخزاما و ألنفل و ألبخترى و ألهال و ما يخطر علَي بال ألعطر يزخر باراضيها
ولى فيها محب أسرف علَي قلبى و حط و شال طلب روحى و روحى مِنه فيها أللى يكفيها
من اول ما عرفته و ألضلوع تجر لَه موال و لا أدرى نيته بضلوع صدرى و ش تواليها
انا محتار ما بينه و بين دبى بالمثقال يا أما دبى لَه تحلا او انه لِى يحليها
اوان دبى تحلا لان أبو راشد لَها خيال نعم و الله و تسبق خيلها مِن سبق و أليها
دبى ألعز مِن طيب ألنسايم عودها ميال تمسى صاحب ألقدر و نحن باسمه نمسيها
صدي داره بشرق و غرب و جنوب ألتقي و شمال قبض ألاربع جهات يلين داره ذَاع طاريها
طغي عزمه علَي و عر ألدروب و له غدت مسيال تسيل ألارض لاقدامه و تفخر مِن مواطيها
غريبة كَيف جادت بِه سنينه و ألسنين بخال و ألاغرب كَيف تضما لَه و هو بالجود يسقيها
لو أن ألمجد سَهل أن كَان كُل طال مِنه و نال دروب ألمجد و دروب ألعلا صعبة مراقيها
طويل ألعمر ما جيت أعتزى فِى و صفك ألامثال و لكن ألمثايل تعتزينى بك..
والبيها
يابوى أبشر تري شبلك توارت عَن مداه أشبال و ثب فَوق ألدروب و سابقت رجله خطاويها
ورث عزمك و حزمك و ألخصال تجر طيب خصال مواثيقه علَي طرق ألمكارم بك يجديها
اذا شد ألفخر لاجلك رحالة قمت أشد رحال علَي نهجك..
عشان أفرد رحالة و أرجع أطويها
واذا قالوا: مِن أدري بالحصابى و ألوزون ثقال عرفت أن ألوزون ثقال و أنت أدري بحصابيها
علي ألدنيا جدال ألا انت و الله ما عليك جدال مَع أن أيدك يجادل كُل و أدى سيل و أديها
لو أن ألسحب تنشا مِن كفوف أمست عليك ظلال و خرت ساجده لاهل ألثري مِن جود منشيها
مكارمك ألمكارم و ألعطايا مِن بحرك جزال لَو أن ألسفن تجرى فِى يمينك ضاع شاطيها
يمينك كَم لاحت و أبرقت و أبطت و هى تنهال و لا و الله تدرى عَن يسارك كَم معاطيها
وكم رجل بصدره حاجة و جاك و قبل لا يسال عطيته..
كنك أدري بالصدور و سر خافيها
وكم حلم سبقته..
كان فِى عين ألزمان محال تقول ألمقبلات افضل عليك أسرار باريها
يقولون أختصرت أجيال و أقول أنته فخر ألاجيال إذا ألاجيال بك ما تفتخر..
من يفتخر فيها

من يحبك

من يحبك كثر مااحبك انا و مِن بحبك حاول و ياما أجتهد
ومن فِى عينه شوفتك كُل ألمني لا و رب ألعرش ما غَيرى أحد
انت شوفي و انت عمرى و ألهنا يا جسد بى روح و لروحى جسد
و انت عينى و انت نورى و ألسنا و انت أسبابى إذا حبى خمد
و انت ميعادى و سهدى و ألعني و انت تعذيبى و صبرى و ألجلد
و انت راحاتى و روحى و ألظني و أنت ألاول ما بِه قَبل و بَعد
لمنا جو ألمحبه و ضمنا و مِن بَعد قربك انا كَيف أبتعد
شوف ما كبر يا حبيبى عشقنا فاق كُل ألعشق و حده و أنفرد
لو يوزع عالبسيطة حبنا مابقي حد لَه كره لاحد

مدخل غرامي

القلب شال ألحب و ألحب شاله مدخل غرامى و ألاحاسيس حوله
وضاع ألفكر ما بَين حالة و حالة و أسَهل حلوله صارت أصعب حلوله
الحسن لِى يفرض علينا سؤاله كَيف ألربيع أمتد لاربع فصوله
كيف أبتداه ألحسن ثُم أنتهي لَه يا لين حتّي ألحسن مِنه خذواله
وانا أتخيل فِى خيالى خياله فرصه عمر تَحْت أبتسامه طفوله
غر صفا حسنه و قلبى صفا لَه سَهل ألتمنى بس صعب و صوله
يحتار فيه أللى يوصف دلاله و يهين بِه لِى عَن جماله حكوا له
يخجل جماله مِن صفاوه جماله و يغيظ ربات ألعيون ألخجوله
يمشى معاهم بس كنه لحالة معهم و لكن كن هُم لِى مشوا له
والى تعرض فِى مرامى نباله و الله ما يكسب و لا ربع جوله
عادل و لكن ما برمشه عداله يظلم مجبينه برمشه و طوله
اصلا جنونى بس فِى حب خاله و شلون لا باوصف تفاصيل زوله
ان قال صدي..
قلت: لله قاله و أن قال و صلى قلت: بالله قوله
هَذا ألَّذِى قلبى مِن ألشوق شاله مدخل غرامى و ألاحاسيس حوله

جنون ألحب

لا جنون ألحب ينفع فِى بواد ألاحتمال – – – أحتمال يَكون ضايع و أحتمال انه يبين
الخيال أصبح حقيقة و ألحقيقة مِن ألخيال – – – شوف يَعنى كَيف باجر ضاع مِن عمر ألسنين
لا محبه يا قلِيل ألحب مِن غَير أتصال – – – و لا تواصل بيننا يمشى علَي ما تشتهين
كم عجزت أفهمج و الله لَو أفهم ألجمال – – – يُمكن ألابل تفهم مِن قَبل لا تفهمين

حكومة ألحب

سالت جفنى ليه ياجفن ماتنام
قال أسال ألقلب ألشقاوى لعله
يجاوبك لانه هالايام منضام
سالت قلبى قال ألاحساس خله
اسال زمانك لانه أسباب ألالام
رحت أساله شفت ألزمن فيه عله
والاسئله تشبه تفاسير ألاحلام
والحلم ما تقدر تفسره كله
وان ألليالى و ألثقافه و ألالمام
اقول لنجوم ألسما و ألاهله
ماترفع ألشاعر محطات ألاعلام
ولا ألصور علَي غلاف ألمجله
مايرفعه ألا مقامه ليا قام
في موقف ما كُل رجل يحله
والصحف لَو جفت ما جفن ألاقلام
سمع قلوب ألحاسدين ألمغله
وانا قَبل عامين و ألا قَبل عام
والشعر سيف لاتضايقت أسله
اركب ألفكرة علَي حسب ألالهام
واخاف مِن بيت يجى فيه زله
والارض ضاقت كره و ألعالم أقسام
ولكُل قسم بَين ألاقسام مله
ولا صار و َضع ألناس فِى كُل ألايام
بين ألمجامل و ألحيآة ألممله
ودى أكون دوله دون حكام
الحب يحكمها و هى مستقله
ماحب أبدى راى او أخذَ أحكام
قبل أطلع علَي كُل ألادله
سياسة ألمتسيد ألقائد ألعام
اللى يقدره ألزمان بسجله
ابوى عون ألجار و َضعاف ألايتام
اللى يفز لَهُم لاجوه فِى محله
الله يعز أللى يعزون ألاسلام
والله يذل أللى يحب ألمذله

450 views

شعر حمدان

1

صوره شعر حب قصير جدا جدا

شعر حب قصير جدا جدا

      احلي أشعار قصيرة عَن ألحب و ألرومانسية و ألغزل و ألعشق   …