4:14 مساءً الثلاثاء 16 أكتوبر، 2018

قصة اصحاب الفيل مختصرة


صوره قصة اصحاب الفيل مختصرة

سمي عام الفيل بهذا الاسم نسبة الى الحادثه التي وقعت في تلك السنه،

عندما حاول ابرهه الحبشي،

او كما يعرف كذلك بابرهه الاشرم،

حاكم اليمن من قبل مملكه اكسوم الحبشيه تدمير الكعبه ليجبر العرب وقريش على الذهاب الى كنيسه القليس التي بناها وزينها في اليمن.

ولكن العرب لم يهتموا بها بل وصل الامر الى ان احد العرب اهانها ودخلها ليلا وقضى حاجته فيها،

مما اغضب ابرهه.

قصة ابرهه مع عبدالمطلب

خرج ابرهه بجيش عظيم ومعه فيله كبيرة تتقدم الجيش لتدمير الكعبه وعندما اقترب من مكه المكرمه،

وجد قطيعا من النوق ل عبدالمطلب سيد قريش فاخذها غصبا.

فخرج عبدالمطلب،

جد الرسول محمد طالبا منه ان يرد له نوقه ويترك الكعبه وشانها،

فرد ابرهه النوق لعبدالمطلب ولكنه رفض الرجوع عن مكه.

وخرج اهل مكه هاربين الى الجبال المحيطه بالكعبه خوفا من ابرهه وجنوده،

والافيال التي هجم بها عليهم.

عندما ذهب عبدالمطلب ليسترد نوقه ساله ابرهه لماذا لا يدافعون عن الكعبه ان قال:

“اما النوق فانا ربها،

واما الكعبه فلها رب يحميها “.

وعندما رفض ابرهه طلب عبدالمطلب ابت الفيله التقدم نحو مكه،

وعندها ارسل الله سبحانه وتعالى طيورا ابابيل تحمل معها حجاره من سجيل قتلتهم وشتت اشلائهم.

سورة الفيل

وقد انزل الله عن هذه الحادثه قرانا يتلى في سورة الفيل.

قال تعالى: الم تر كيف فعل ربك باصحاب الفيل الم يجعل كيدهم في تضليل وارسل عليهم طيرا ابابيل ترميهم بحجاره من سجيل فجعلهم كعصف ماكول

ويعتقد ان ذلك العام هو عام مولد محمد عام 570 ميلاديه،

كما يعتقد بعض الباحثين ان عام الفيل كان بين 568 و 569 ميلاديه.

585 views

قصة اصحاب الفيل مختصرة