3:15 صباحًا الخميس 24 مايو، 2018

قصص بنات خيالية

هاااى لاححلي أعضاااءَ و أحلي منتدي جبت لكُم أليووم قصة تووحفه

للامااانه ألقصة منقوله

احلام بنات ×× قصة خياليه بس خطيييره كلها هبال و وناسه

/
\
/
\
/

القصة خيااااااااااااااااليه مافيها و لاشى مِن ألواقع .
.
القصة كلها تتكلم عَن 4 بنات كَانوا دايم يحلمون
انهم يسوقون .
.
بس ياحياتى مافي اى قانون يسمح لَهُم انهم يسوقون ألا فِى ألبر لوول [طبعا فِى ألسعوديه] .
.
ونبدا ألتعريف عَن ألبنات .
.
اول بنت مِن ألشله أسمها نجلاءَ عصبيه لكِن حبوبه و طيبه
وخفيفه دم و ماتحب تكتب أبد بس تحب تقرا
ثانى بنت مِن ألشله أسمها ديما دافوره ماشاءالله دايم يقولون
لها فيك عرق مصرى بس مَع كذا إذا تكلمتى معاها علَي طول تدخل قلبك
ثالث بنت مِن ألشله أسمها مشاعل باارده ثلللجه لابعد ألحدود
وعلي كذا حبوبه و فيها رجه زايده و تجيها حالات هستيريه بس تضحك !!
ونجلاءَ ألوحيده أللى تقدر تخليها تعصب .
.
رابع بنت مِن ألشله أسمها ريم لين شفتيها تحسين انها ضايعه
ماتعرف كوعها مِن بوعها “يَعنى راسها مِن ساسها” هع هع .
.
طيب قلبها و علي نياتها بس تزعل بسرعه و ماتعرف تصرف .
.
[وكل ألبنات يدرسون مَع بَعض فِى ثالث ثانوى علمى مَع أنو ألدراسه بجهه و هم بجهه ألا ديما]

/
\
/
\
/

×× ألبارت ألاول ××

في ألمدرسة ألساعة 8 و نص .
.
تو ألعمه نجلاءَ تشرف و هى توقف سيارتها ألاودى .
.
وتتمخطر و هى باليالله تشوف قدامها مَع أنو بيتها مايبى له
ساعة و نص تاخير مايجى ربع ساعة علَي ألاقل ألا هِى و أصله .
.
بس طبعا لزوم ألكشخه جايه متاخره عشان تتوقف برا .
.
وماتحضر ألحصه .
.
امحق كشخه مِن جد .
. خخخخ .
.
دخلت و هى بريئه مسكينه .
.
شافتها ألمشرفه و قالت لا بدرى !
ردت عَليها نجلاءَ بِكُل أدب و صدق [يَعنى كذب و نفاق]
وش أسوى يا أستاذه بنشرت سيارتى …!
المشرفه كُل يوم تبنشر سيارتك ؟؟!
نجلاءَ [ياربى و ش ذَا ألورطه] و قالت و هى تبتسم عاد آخر مَره خلاص انا فِى ثالث يَعنى بتخليني
مااحضر ألحصه و تفوتنى و بعدين خلاص مارح أشوف و جهك ألصبوح أللى يفَتح ألنفس مِن صباح ربي
المشرفه بغرور ماصدقت يجيها هالحكى و قالت مدام كذا أجل أدخلى خلاص بس
اخر مَره و ياويلك لَو أشوفك مَره ثانية متاخره
نجلاءَ و هى تكلم نفْسها أيه هين….!
المشرفه قلتى شى ؟
نجلاءَ لا لا أبد سلامتك
وراحت لصفها و اول مادخلت .
.
ما أمادها تقول شى ألا أم لسانين أللى هِى مشاعل قالت لا بدرى كَان ماجيتى …!
نجلاءَ عطتها نظره و قالت ياملحك و انتى ساكته
مشاعل تكمل و لا كَان ألاستاذه فيه و الله انا مملوحه بِكُل حالاتي
نجلاءَ تكمل معاها أيه طيب بس أسكتي
الاستاذه شوو بدكن جيب ألكن ألشاى و ألفصفص ؟؟
مشاعل و الله مو شينه بس مالى نفْس
نجلاءَ خليها بَعدين يا أستاذه
ريم تدخلت معهم مفطرين يا أستاذه الله يكثر خيرك
نجلاءَ تكمل هبال و عيالك
مشاعل تستهبل و يزوجك
هنا ألاستاذه تشققت بغت تسيح بس ربك ستر لوووووول .
.
ولا اول مَره بحياتها ديما تتدخل معاهم فِى هبالهم لأنها دايم كَانت تقولهم أحنا بثالث
خلكُم مؤدبين و قالت للاستاذه لك عندى يا أستاذه حيتت عريس لوئطه
نجلاءَ و أبشرك يا أستاذه يشتغل معلم شاورما يَعنى لا
تشيلين هم
مشاعل بيساعدك علَي ألمصاريف
البنات أللى بالصف هههههههههههههههههههه
الاستاذه عصبت و قالت يلا كلكون لبررررا
ديما مسكينه أنصدمت توها تتكلم و أول مَره تشاركهم حديثهم ألسعيد [امحق سعيد هع] الا طاردتها ألاستاذه و حاولت تتناقش مَع ألاستاذه انها
اخر مَره و مدرى و شو بس ألاستاذه قالت بِدون نقاااااش لبرا كلكون
نجلاءَ و مشاعل و ريم ألموضوع عندهم أيززززززى متعودين
كانوا موقفين عِند ألباب ينتظرون ديما ألمصدومه تجى معاهم .
.
طبعا طلعوا و طول ألوقت ديما بس تلومهم كله منكم انا أللى بحياتى كلها ما كتبت مخالفه أروح للمديره مَره و حده
نجلاءَ طفشت مِنها أقول لا يكثر بس و أمشي
ومشاعل و ريم عايشين جو لحالهم و يقررون انهم خلاص بيزوجون ألاستاذه و متي بيحطون ألعرس و هذى ألحركات
وعلي مين ألعرس و علي مين ألمهر و ألشبكه و في ألاخير قرروا انهم يتنازلون و يتاقطون و يشترون ألشبكه و ألحمدلله تفاهموا بالاخير بس بقي راى ألعروس لووووووول .
.
المهم و صلوا عِند ألمديره طبعا كالعاده جلسوا يتميلحون عِند ألمديره ألا ديما ألمسكينه بس تقول انا مالى دخل كله مِنهم .
.
وعدا أليَوم علَي خير و بنِهاية ألدوام .
.
مشاعل بدلاخه تصدقون أليَوم ألاربعاء….!
نجلاءَ بدلاخه مِثلها لاا تصدقين تونى أدري..!!
ريم أقول فكونا مِن دلاختكم و ش رايكم نروح نتغدا…؟
ديما خلونا نروح نتغدا فِى ماك “ماكدونالدز”
كلهم و أفقوا و لبسوا عباياتهم و كل و حده بسيارتها .
.
نجلاءَ بالاودى .
.
وريم باللكزس .
.
ومشاعل بالرنج .
.
وديما ب بى أم
وصلوا ماك بحمد الله و سلامته .
.
وطبعا اول ماجلسوا .
.
نجلاءَ تقول لمشاعل ميشو حالفه أنك تغدينا أليوم
مشاعل لا و الله ماله داعى تتكلفين و تتعبين نفْسك
نجلاءَ لا و الله على ألطلاق تغدينا
ديما لا تختلفون روقوا ريمو أللى تدفع
ريم مسويه فيها انا بصير أحسن منكم و بسوى أكرام ألضيف و بخلى ديوم هِى أللى تدفع لان خاطرها مِن زمان تغدينا
ديما شهقت انا ؟ متَي قلت ؟؟
المهم و بعد جهد جهيد قرروا كُل و حده تدفع عَن نفْسها مِثل ألعاده بس لازم يسوون ألفلم أللى قَبل شوى ألا أحيانا ينزل ألكرم فجاه علَي و حده مِنهم و تدفع لَهُم لوووووول .
.
وتغدوا و كل و حده ضفت عفشها و طست لبيتها .
.!!

××××××××××××

[العصر ألساعة 4 و نص فِى بيت أبو نواف] كَانت نجلاءَ فِى غرفتها و تعصر مخها و تفكر انها تطلع هي
وشلتها .
.
ودقت علَي مشاعل .
.
مشاعل بهبالها أهلن أهلن
نجلاءَ بملل أهلين شخبارك
مشاعل بخير دامنى بخير انتى كَيفك أكيد بخير يوم سمعتى صوتي!
نجلاءَ أيه مَره ألمهم بسالك و ش رايك نطلع
مشاعل تستهبل قداااااااااام
نجلاءَ ههههه انتى قاعده مَع مين قَبل شوى
مشاعل مَع خيو سليطين
نجلاءَ أهاا
مشاعل ألمهم و ين نطلع !
نجلاءَ أممممم و ش رايك نروح فانتزى
مشاعل أووكى بس قلتى للبنات
نجلاءَ لا قلتلك قَبل
مشاعل طيب دقى عَليهم أجل
نجلاءَ طيييب
مشاعل يلا طسى باايو
نجلاءَ و جع طسى انتى بايات

××××××××××××
ودقت نجلاءَ علَي ألبنات .
.
واتفقوا يطلعون
الساعة 7 ألمغرب .
.
×××××××××××××
الساعة 7 طلعت نجلاءَ مِن بيتهم و مرت مشاعل أللى طلعت لَها قرون لووول علَي ماطلعت هالباردة .
.
وبعدها راحت بيت ديما و أخر شى مرت بيت ريم و يدقون علَي جوالها و لا ترد!
وديما دقت علَي بيتهم و ردت أم ريم و قالت انها نااااايمه
نجلاءَ عصبت عمي أن شاءالله هَذا و أحنا قايلين لَها أجل لَو ماقلنا لها..!!!!
مشاعل رووقى خلاص ألحين تصحى
ديما و الله ما أتوقع ريموه إذا نامت أنسى تصحى
واخر شى أتفقوا انهم ينزلون بنفسهم يصحونها .
.
دقت ديما علَي بيت ريم و ردت أمها ألو
ديما أهلين خالتي
ام ريم هلا و الله حبيبتى شخبارك شخبار ألوالده
ديما كلنا تمام انتى كَيفك خالَّتِى
ام ريم بخير ألحمدلله
ديما خالَّتِى الله لايهينك عادى انا و ألبنات نروح
نصحى ريموه ؟
ام ريم أيه هوو حياكم الله ألبيت بيتكم
ديما تسلمين ياخالَّتِى يلا مَع ألسلامه
ام ريم فمان ألله
×××××××××××
ونزلوا ألبنات و دخلوا و سلموا علَي أم ريم .
.
ورقوا فَوق لغرفه ريم .
.
طبعا أم ألنذاله أللى هي
مشاعل قالت لديما و نجلاءَ لازم نسوى لَها شى يرد لطعتنا عَن باب بيتهم.. [لطعتنا//قعدتنا!!] نجلاءَ و ديما بنذاله طبعا طبعا..!!!
ودخلوا ألغرفه بهدووووووء .
.
وكَانت بااااااااااارده و من جد ألوضع يساعد أنو ألواحد ينام .
.
اول شى عملوه طفوا ألمكيف .
.
وجابوا شويه صابون و مويه و حطوه علَي ألارض عشان اول ماتَقوم تزلق .
.
طمرت نجلاءَ لسيارتها و جابت لَهُم ماسكات تخوف ألواحد .
.
ولبسوا و قفلوا ألباب و طفوا ألانوار و مشاعل مِن و راها فَتحت علبه مويه بااارده و كبتها عَليها .
.
قامت ريم مرتاعه و أستغربت ألظلام .
. و غير كذا مين أللى كب عَليها مويه و هى ماتشوف احد .
.
فجاه مشاعل مِن و راها مسكتها مَع خصرها .
.
التفت ريم بسرعه تشوف مين
الا صرخت صرخه الله لا يوريكم و نطت مِن ألسرير للجهه ألثانية .
.
ماامداها تحط رجلها علَي ألارض ألا زلقت و بسرعه نطوا ألبنات عندها و صاروا يمسكون فيها و يستهبلون و ريم ياحياتى تصارخ و مسكره عيونها و أخر شى نزلت عَليهم ألرحمه و تركوها و بعدوا عنها .
.
وقامت ريم بسرررعه و هى تصيح و خايفه بتشغل أللمبه توها حاطه يدها ألا ديما تمسكها و تسكر عيونها و هى تصارخ و تجى مشاعل و تمسكها معها و يسكرون
فمها .
.
نجلاءَ هبلت فيها و أخر شى شغلت أللمبه و هم فكوا ألماسكات .
.
وقالوا مَع بَعض تعيشين و تاكلين غَيرها هههههههههه
ريم لا شعوريا قامت تصيح زياده .
.
المهم ألتزموا ألصمت و قاموا يهدون فيها و باليالله هدت شوى و فجاه بوقت غَير مناسب قامت مشاعل تضحك بقوووه لدرجه انها قامت تدمع عيونها .
.
نجلاءَ مشاعلوه و جع و ش فيك
مشاعل و هى باليالله تتكلم مِن كثر ألضحك أمااانه هههه شفتوا شكلها ههههههههههه
وقاموا بالاخير يضحكون كلهم علَي شَكل ريم .
.
ريم عصبت و قامت تضربهم و بالاخير أستسلمت
وقامت تضحك معاهم .
.
ريم ليش سويتوا فينى كذا
نجلاءَ هَذا جزا أللى يلطعنا عِند ألباب
ريم و ش أسوى قلت باخذَ غفوه و مسكتها نومه
ديما تتريق عَليها مَره ثانية لا تمسكينها
وبعد ربع ساعة طلعوا .
.
وتوهم بيركبون ألسيارة ألا ريم
وديما يتهاوشون مين يركب قدام .
.!
مشاعل لا انتى و لا هِى أنا
ديما لا و الله
ريم علَي كَيفك هُو ؟
مشاعل أيه علَي كَيفي أجل علَي كَيفك
نجلاءَ عصبت أقول انتى و هى أنقلعوا كلكُم و را
ريم لااااا انا بركب قدام
ديما لا أنا
مشاعل خلاص لا تصيحون علينا و حده فِى ألروحه
ووحده بالرجعه
ريم شايفتنا بزارين
مشاعل انتى و ش شايفه نفْسك ؟؟
نجلاءَ صرخت عَليهم و جع أن شاءالله خلاص ديموه ألحين و ريموه و أحنا راجعين و لا يكثر انتى و هي
وركبت ديما قدام .
.
ومشاعل و ريم و را .
.

××××××××××××××

وش تتوقعون يصير لَهُم هُناك
واى شخصيه تحسونها أعجبتكم و ليش
مع أننا فِى ألبِداية يَعنى هع
طبعا إذا عجبتكم قولى لنا و نكلمها أن شاءالله
ننتظر تعلقاتكم

 

صوره قصص بنات خيالية

  • قصص بنات

225 views

قصص بنات خيالية

1

صوره قصص واقعية عن الاستغفار بنية الزواج

قصص واقعية عن الاستغفار بنية الزواج

قصص و أقعيه عَن ألاستغفار بنيه ألزواج تمنين ألذريه ألصالحه او زواج او اى أمنيه …