يوم الثلاثاء 9:34 صباحًا 23 أبريل، 2019

كتاب حكايات بنات

بالصور كتاب حكايات بنات e06a4bf3ed61df2ebf13c80e5fdbd09e

اثار ارتفاع نسبة العنوسه و الطلاق في المجتمع المصري اهتمام الكاتب “جمال قنديل ” الصحفى بدار اخبار اليوم ،

 

وهذا ما دفعة لتناول اسباب و دوافع انتشار هذه الظاهره المجتمعيه في كتابة الجديد ” حكايات البنات ” الصادر عن دار المشرق .

 

ويستعرض قنديل في كتابة مجموعة من القصص الواقعيه التي عايشها بحكم عملة الصحفى للفتيات فضلن العنوسه على الزواج رغم جمالهن الصارخ ،

 

ونساء فضلن الطلاق عن الزواج و بقين عانسات و قد تعددت اسباب رفض البنات للزواج منها ان هناك فتيات رفضن العرسان بحجه اكمال تعليمهن فضاع عمرهن حتى و صلن الى مرحلة العنوسه ،

 

 

و لم يجدن من يتزوجهن ،

 

وهناك من تقدم لخطبتها و هو متزوج باخرى و رفضت لانة غير قادر على اسعادها ،

 

ويضيع العمر و لا ياتى من يتزوجها , و بعض الفتيات ينظرن حولهن فلا يجدن رجلا بمعنى الكلمه يوفر لهن الحب و الرعايه و الاحتواء فيفضلن العنوسه بدلا من التورط مع زوج يعيش عاله عليهن او يطمع في ما لهن او يقهرهن،

 

كما اكتسبت الكثير من الفتيات بعض صفات الخشونه “الاسترجال” مما جعل الشباب من الذكور ينظرون اليهن بتوجس و حذر و يخشي ان تستقوى عليه او تنازعة القياده في الحياة الاسرية،

 

و هناك عوامل شخصيه عند بعض الفتيات التي تفضل حياة العنوسه بوعى او بغير و عى على الرغم مما تتمتع به من الجمال و الجاذبية،

 

و على الرغم من توافر فرص الزواج اكثر من مرة،

 

فالفتاة في هذه الحالة ترفض لاسباب ظاهريه كل من يتقدمون لخطبتها و تدعى انه لم يات النصيب بعد او لم يات العريس المناسب،

 

و في الحقيقة هي لديها اسبابها النفسيه اما الفتاة المسترجله قد تكون صارخه الانوثه من حيث الشكل و البنيان الجسدى , نجدها في صراع دائم مع اي رجل و تكرة دور الامومة،

 

،

 

اما الفتاة “الو سواسية”: و هي تميل الى الافراط في النظام و التدقيق في كل شيء،

 

و متردده في اخذ القرارات،

 

و بخيله في مشاعرها لذلك يصعب عليها قبول اي شخص يتقدم لها حيث تري في كل انسان عيوبا لا تحتملها،

 

و هي مفتقده للمشاعر الطبيعية اضافه الى الاشمئزاز من العلاقه الجنسية ،

 

واخيرا الفتاة النرجسيه العاشقه لنفسها،

 

و تستغل كل من حولها لصالحها فهي لا تحب الا نفسها و لهذا تنتهي حياتها الزوجية بالفشل و هنا يوجة الكاتب صرخه للفتيات و الاباء و الامهات لتسهيل الزواج كما كان يفعل اباؤنا و اجدادنا قديما.

 

424 views

كتاب حكايات بنات