2:28 صباحًا الخميس 13 ديسمبر، 2018

كيف تمتلكين قلب الرجل


صوره كيف تمتلكين قلب الرجل

الزواج هو فطره فطر الله الناس عليها ،



وذلك حتى تستمر هذة الحياة ،



ويحفظ الله النسل والذريه ،



وحتي يكون للشهوات التي اودعها الله الانسان مصرفا حلالا بل ويؤجر عليها ايضا.

وسنه وجود الزوجين هى موجوده في كل المخلوقات،فالله عز وجل خلق من كل شيء زوجين ،



حتي نتامل مفهوم المشاركه وان التعاون في كل شيء يتم بوجود الجماعة واقلها اثنان.
وفى ديننا الاسلامى الحنيف شرع الله الزواج ؛



ليكون موده ورحمه للمؤمنين ،



ويكون بان يتقدم الرجل بطلب الزواج من ولى البنت ،



ويكون بالايجاب او الرفض ،



وقبول الزواج يكون من الفتاة ،



ولا يحق لاحد ان يجبرها علي اختيار زوج لا ترغبة ،



او ان يجبروها علي ترك شخص ترغب في الزواج منة وذلك بعد ان تقدم لخطبتها واعجبها حسن خلقة وطيب حديثة والتزامة الديني.
وعندما نتحدث عن الزواج ،



فاننا نتحدث عن هذة الشراكه العظيمه وعن هذة المؤسسة العريقه ،



التى تجمع بين اثنين ارتبطا بالموافقه والاختيار المشترك ؛



لذا ينبغى من شخصين اختارا بعضيهما ان يتعاونا فيما بينهما حتى تكون مؤسسة الزواج شراكه ناجحه وبعيده كل البعد عن المشاكل والاضطرابات.
وحتي يكون البيت سعيدا فعلي كل من الزوجين ان يكونا مبادرين لادامه الود والحب ؛



لان للحب رصيدا ينبغى علي كل منهما ان يثرية ،



بالمواقف الطيبه وبالكلام الطيب ،



وسنتحدث هذة المره عن كيف تملك المرأة قلب زوجها.
لتتمكن المرأة من قلب زوجها ،



عليها ان تعلم انها بهذة الرغبه في امتلاك قلبة ،



فهى تقوم بارساء قواعد البيت ونشر المحبه ،



فالاساس في الحياة الزوجية هو المحبه والموده ،



اذن فالمرأة ترغب في ميل قلب زوجها اليها لتتمكن من توثيق اواصر المحبه والدفء.
والمرأة الحكيمه عليها ان تعرف ما يحبة زوجها وتحاول ان تقدمة لة ،



وكذلك ان تبتعد كل ما يسبب لة الانزعاج والكدر ،



واذا ارادت المرأة ان تتحدث مع زوجها فعليها ان تستخدم عبارات التلطف والادب ،



لان الرجل بالعاده لا يتقبل الكلام الجاف ،



او الكلام الذى يحوى صيغه الطلب او الامر ،



فحبذا لو كان كلام المرأة مع زوجها لطيفا وعندها ستكون رده فعل الزوج ايجابيه .


وعلي المرأة ان تنتقى الوقت المناسب للحديث عن ما يدور بخلدها ،



او ما تريدة من مطالب او غيرة .


كما ان المرأة الحكيمه عليها ان تكبر في زوجها انجازاتة وتعظمها ،



وعليها ان تدخل في دائره اهتمامة ولو علي سبيل المجامله ،



وان لا تقف عائقا امام احد رغباتة القوية ،



فقد يكون هذا بابا من ابواب النفور والبعد عن الزوجة.
علي المرأة ان تعزز الثقه لدي زوجها ،



وان تبتعد عن الشك والغيره الزائده ؛



لانها من ابواب هدم الاسر،

وفتيل المشاكل في مختلف البيوت.
وعلي المرأة ان تكون مؤمنه وذات خلق وصلاه وذكر ،



فعندها سيكون الرجل واثقا بدينها ،



وبانها ستحمل البيت والاولاد الى بر الامان ،



ولا تنسى ان الله عز وجل هو الذى يلقى المحبه في صدور الناس ،



واسال الله العلى القدير ان يحفظ كل بيوت المسلمين من كل سوء ،



وان يرزق كل الازواج راحه وطمانينه وسعادة ،



انة ولى ذلك والقادر عليه.

596 views

كيف تمتلكين قلب الرجل