1:18 مساءً الأحد 24 سبتمبر، 2017

مدة خروج البويضة من المبيض

صوره مدة خروج البويضة من المبيض

متي تَكون ايام التبويض

يمكن معرفه ايام التبويض وتحديدها مِن خِلال انتظام الدوره الشهريه عِند المرآه ،

فاذا كَانت الدوره الشهريه منتظمه الي حد ما يُمكن تحديد هَذة الايام مِن خِلال ما يلي

اذَ كَانت الدوره الشهريه منتظمه عِند المرآه ،

فان الفتره الَّتِي تنزل فيها البويضه مِن المبيض الي القنآه عاده ما تَكون حَول منتصف الدوره الشهريه ،

اي ما بَين عشر ايام الي خمسه عشر يوما مِن بِدايه الدوره الشهرية،
وتحدث العمليه خِلال يوم أو يزيد أو يقل عَن ذَلِك ،

حيثُ تبقي البويضه خِلال هَذة الفتره قابله للاخصاب لمده تتراوح بَين 24-48 ساعه ،

حيثُ تبدا حيويتها بالانخفاض بَعد تلك الفتره حتّى لَو اخصبت .

لذا ،

وبناءَ عَلية ،

فان الفتره ما بَين يوم قَبل منتصف الدوره الشهريه ويوم بَعدها تعد الفتره الانسب لعمليه الاخصاب.

اما إذا كَانت الدوره الشهريه عِند المرآه غَير منتظمه ومضطربه ،

فان الوضع يختلف ،

حيثُ ان نزول البويضه يختلف مِن شهر لاخر

وتلخيصا لما سبق يُمكننا توضيح ذَلِك كَما يلي
اذا كَانت الدوره الشهريه منتظمه وكان طولها 28 يوما ،

فان التبويض سوفَ يتِم فِي منتصف الدورة،
اي قَبل فتره نزول دم الحيض ب 14 يوما وبعد أول يوم مِن الحيض السابق ب 14 يوما.

اذا امتدت دوره الحيض المنتظمه عِند المرآه الي 35 يوما علي سبيل المثال ،
فستظل الفتره الزمنيه بَين التبويض والحيض التالي ثابته ومقدارها 14 يوما ن الا ان التبويض سيتِم بَعد 21 يوما مِن الحيض السابق.

اذا كَانت المرآه تعاني مِن عدَم انتظام فِي الدورات الطمثيه فأنها لَن تتمكن مِن معرفه موعد الحيض القادم وبالتالي لَن تعرف موعد التبويض بشَكل دقيق

ومن الطرق الاخري لمعرفه ايام التبويض ،

استخدام جهاز جديد مصنوع خصيصا لتحديد هَذة الايام ومعرفه وقْتها ،

وهُناك نوعين مِن اجهزه قياس التبويض هما:

النوع الاول: يعتمد مبدا عمل هَذا النوع علي الكشف عَن تدفق هرمون الاستروجين بَعد توقف الطمث ،
حيثُ ان هَذا الهرمون يزداد بزياده ايام الدوره أو الهرمون المكون للجسم الاصفر LH وهرمون التبويض والذي يتِم افرازة بشَكل كبير مِن الغده النخاميه الموجوده فِي المخ قَبل موعد التبويض حيثُ تعمل علي تغير لون المحلول مما يؤدي الي الاشاره الي موعد تدفق هَذا الهرمون والذي يخبر عَن اليَوم الَّذِي يحصل فية التبويض.

النوع الثاني:يعتمد هَذا النوع بالكشف علي نوع اللعاب وترسبة علي شريحه مِن الزجاج ،

اذَ ان افرازات اللعاب تختلف أيضا باختلاف ايام الدوره متاثرا بهرمون الاستروجين عِند المرآه حيثُ ان معدل الاملاح فِي اللعاب يزداد خِلال فتره التبويض.

اضافه ملخصة

الهدف مِن التبويض هِي حدوث عمليه الحمل والَّتِي تعرف بأنها عمليه تحدث بهدف التكاثر كَما أنها للثديات ،

بالاضافه الي أنها تعرف بان تَقوم انثي الثديات بحمل جسم صغير وذلِك داخِل جسدها ،

كَما ان عمليه الحمل تحدث عَن طريق تلقيح بويضه مِن جسم انثي وذلِك بواسطه حيوان منوي مِن جنس ذَكر ،

بالاضافه الي ان فتره الحمل تختلف مِن نوع لاخر مِن الثديات فالانسان تَكون مده الحمل تسعه اشهر ويمكن ان تَكون سبعه اشهر لكِن بنسبه قلِيله جداً لحدوثها ويثال بان الطفل الَّذِي يحمل سبع اشهر ومن ثُم يتِم انجابة بانة طفل اسبيعي ،

كَما أنة يطلق علي الجسم الصغير داخِل جسد الانثي اثناءَ الحمل بالجنين.

779 views

مدة خروج البويضة من المبيض