يوم الجمعة 6:44 صباحًا 24 مايو، 2019

معلومات مهمه عن الزواج

اصور معلومات مهمه عن الزواجلان معلومات هامة تفيد كل بنت مقبلة على الزواج لمعرفه ماذا يجب عليها ان تفعلة في ليلة العمر حيث يعتمد نجاح العلاقه الحميمه على عده عوامل،

 

بعضها اصبح معروفا لدي الجميع،

 

و بعضها الاخر يحتاج الى توضيح و اعاده تثقيف لفئه الشابات و الشباب المقبلين على الزواج،فليس بالضروره ان يكون كل ما تعرفة من الاصدقاء او المواقع غير الموثقه حقيقيا عن بدء العلاقه الجنسية او ما يعرف بليلة الدخلة.
وهو ما يشغل بال الكثير من الشباب و الشابات المقبلين على الزواج،

 

و قد يؤدى ذلك الى حدوث تاثير سلبى على الشخص؛

 

مما يؤدى الى مضاعفات تؤثر سلبا على العلاقه الحميمه في مستقبل الزوجين.

الحالة

الرساله التاليه من شابه مقبله على الزواج بشخص لا تعرف عنه الكثير،

 

حيث ان هذا الزواج تم بالطريقة التقليدية؛

 

عن طريق الاسرة.

 

تقول: اكثر ما يؤرقنى هو التفكير المتواصل في ما يعرف ب«ليلة الدخلة».

خاصة وان المعلومات التي حصلت عليها كانت عن طريق بعض قريباتها اللاتى مضي اكثر من عشرين عاما على زواجهن،

 

و بعض المعلومات عن «عملية فض البكارة» حصلت عليها من بعض صديقاتها،

 

و هي كما تقول معلومات مختلفة،

 

فبعض الصديقات تحدثوا عن حدوث الام و نزيف،

 

مما جعلها تشعر بالخوف،

 

و تقول: ما هي افضل طريقة لتحقيق ذلك دون اي الام او نزف او اي خوف،

 

مع انها حاولت ان تستشير احدي المشرفات على الوحده الصحية في مكان دراستها،

 

و كانت الاجابه غير مقنعه «اتركيها للحظتها و لا تخافي».

وتسال: هل يمكن ان نساعدها في هذا الموضوع،

 

قبل ان تصبح مع الزوج في غرفه واحده خائفه و لا تعرف كيف تتصرف؟

الاجابة

عزيزتي،

 

هذا السؤال يردنا دائما،

 

و على مدار السنه من الكثير من الشابات المقبلات على الزواج،

 

و احيانا من الشباب المقبلين على الزواج،

 

فارجو الا تقلقي،

 

و لا تشعري بالخجل من التحدث عن هذا الموضوع،

 

الذى يصعب الحديث عنه في الوسائل الاعلاميه العامة،

 

و التي يجب ان تقدم و لو قدرا بسيطا من و اجبها تجاة تثقيف و توعيه المجتمع.

العلاقه الحميمه لا تعتمد على الجانب الجسدى فقط،

 

«وهو بالتاكيد جانب مهم لكلا الزوجين»،

 

و انما تشتمل على ما هو اعمق من ذلك،

 

مثل: التوافق النفسي و الفكري،

 

و القدره على التناغم في كل نواحى الحياة.

 

و هو الحلم الذى يطمح الية كل من يفكر في الارتباط المقدس «الزواج» و تكوين اسرة مثالية،

 

و لكن و اقع الامر يختلف عن هذه النظره الحالمة،

 

و قد لا يعرف بعض المقبلين على الزواج ان السبب الاساسى في ذلك يعود لعدم مناقشه بعض الامور الحميمة،

 

خاصة «العلاقه الجنسية» في مرحلة ما بعد عقد القران و حتى يوم الدخلة.

 

و هناك اسباب عديده لذلك،

 

منها عدم الرغبه في مناقشه امور لم نتعود على معرفه الاجابات الحقيقيه و الصادقه لها،

 

او للاعتقاد الخاطئ ان مثل هذه المسائل تاتى بطبيعتها،

 

او انها تناقش بعد الزواج.

ولان الموضوع كبير و متشعب ساركز هنا فقط على الجانب المتعلق ب«ليلة الدخلة»،

 

و ما يجب على الزوجين معرفته،

 

و سابدا اولا بالزوجة.

1 لابد من التعرف على التشريح الطبيعي العضوى للجهاز التناسلي عند المراة،

 

و انه ينقسم الى جزاين: جزء خارجى ظاهري،

 

و جزء داخلى لا يرى.

ويربط بينهما،

 

على فتحه المهبل،

 

غشاء رقيق،

 

يحتوى على بعض الشعيرات الدموية،

 

و لا يوجد به اعصاب،

 

و يعرف بغشاء البكارة،

 

و هو على شكل دائرى او هلالي،

 

فى و سطة فتحه صغيرة،

 

يخرج منها دم الحيض في كل دوره شهرية،

 

و ايضا بعض الافرازات المهبلية.

 

و يحدث اثناء الايلاج ان يتمزق هذا الغشاء،

 

و يصاحبة خروج بعض نقاط دم خفيفة،

 

و ليست كما يقال نزيفا،

 

و تتسع هذه الفتحه تدريجيا الى ان يختفى الغشاء،

 

و في بعض الاحيان يكون مطاطيا،

 

او له اشكال مختلفة،

 

و قد لا يحصل التلا شي الا في اثناء الولاده الطبيعية.

2 – ما يجعل الموضوع مخيفا بالنسبة للشابه المقبله على الزواج،

 

هو الكم الهائل من المعلومات الخاطئة التي تتلقاها،

 

و التي تؤدى الى حدوث خوف و قلق لديها،

 

بالاضافه الى التعب الجسدى نتيجة الاستعدادات التي تسبق ليلة الدخلة.

 

الامر الذى يجعل العضلات الموجوده في منطقة الحوض و اسفل البطن تتشنج،

 

و تسبب ضيقا في فتحه المهبل؛

 

مما قد يجعل الايلاج اكثر صعوبة.

3 – من المفاهيم الخاطئة عند البعض انه يجب اتمام الجماع في ليلة الفرح،

 

و هو امر غير مفضل لسبب بسيط؛

 

و هو يجب اعطاء الفرصه للعروسين للتعرف على الجسد،

 

مع اخذ قدر من الراحه بعد عناء الاستعداد لهذه الليلة،

 

سواء للزوج او للزوجة.

 

و قد نجد في بعض المجتمعات ان هناك عبئا على الرجل باتمام العملية في هذه الليلة.

4 – التهيئه النفسيه و العاطفيه و التناغم في اتمام هذه العملية تعتبر احد اهم عناصر نجاح اللقاء الاول.

5 – يمكن للزوجين استخدام بعض الكريمات التي تعمل على تسهيل عملية الانزلاق،

 

و ايضا بعض الكريمات التي تخفف من الاحساس بالالم،

 

و كلها متوفرة،

 

و تستخدم موضعيا بسهولة.

6 – ما يجب ان تعملة الزوجه بعد اتمام عملية اللقاء الاول بسيط جدا،

 

يمكنها غسل المنطقة بالماء،

 

و لا يفضل استخدام مواد عطريه او اي شيء يمكن ان يسبب تهيجا في هذه المنطقة.

بالنسبة للزوج

1 اولا،

 

ابدا في التحدث مع عروسك عن الامور الحميمه بعد اتمام عقد القران؛

 

لتهيئه كل منكما للقاء الاول.

2 يجب ان تكون على معرفه صحيحة بطبيعه تركيب الجهاز التناسلي،

 

خاصة الجزء الخارجى منه عند المراة،

 

مع الاخذ في الاعتبار اهمية التناغم بينكما،

 

و الاستعداد المتبادل لكل منكما معا لهذه اللحظة.

3 لا يجب الاستماع مطلقا لبعض من يقولون انه من الممكن الاستعانه ببعض المواد؛

 

للحصول على «ليلة رائعة».

 

هذه النصيحه من الامور التي تؤدى الى نتيجة عكسية.

4 تاكد ان الموده و التفاعل العاطفى هما افضل الوصفات السحرية؛

 

للاستمتاع بعلاقه حميمه مع زوجتك،

 

اعطها نفس القدر الذى تتمني ان تعطيكه.

نصيحة

من الخطا الاعتقاد ان العلاقه الجنسية تتحسن بعد الزواج بالخبرة،

 

و الحقيقة ان العلاقه الجنسية يجب ان تكون صحيحة من البداية؛

 

حتى لا تسبب اضطرابات سلبيه تؤثر على العلاقه الزوجية بكل جوانبها،

 

و هنا يصح القول ان درهم و قايه خير من قنطار علاج.

583 views

معلومات مهمه عن الزواج