يوم الأربعاء 2:59 صباحًا 26 يونيو، 2019

موت الاحباب

صور موت الاحباب

” و عسي ان تكرهوا شيئا و هو خير لكم و عسي ان تحبوا شيئا و هو شر لكم و الله يعلم و انتم لا تعلمون”

فى موت الاحبه و قفه تامل و اعتبار
……….

تسير بنا الايام و نحن غافلون في لهونا و لعبنا
اصبحت ملذات الدنيا تموج بنا ك موج بحر لايهدا و لايسكن
فى قلوبنا صديد الغفله يتراكم و نحن لانشعر الاو قد قست و صارت كقطعة من حديد لايذوب و لايلين
تمضى السنوات و نحن كما نحن غارقون في افراحنا و في سرد احلام مستقبلنا و امالنا التي لن تنتهى ابد الدهر و لولا الموت لما انقطعت الامال و الله المستعان.

الاحبه و قفه تامل و اعتبار

نعم انه الموت الذى يرعبنا ذكرة و نحاول في كل لحظه ان ننساة .

 

.

 

مفرق الجماعات و هادم اللذات و قاطع الامنيات
فالموت هو المصيبه العظمي و الرزيه الكبري قال العلماء و اعظم منه الغفله عنه و الاعراض عن ذكرة و قله التفكير فيه و ترك العمل له وان فيه و حدة لعبره لمن اعتبر و فكرة لمن تفكر و في خبريروي عنه صلى الله عليه و سلم: ” لوان البهائم تعلم من الموت ما تعلمون ما اكلتم منها سمينا ”
لنتامل مصابة و فجعتة قليلا ليس عندما ينزل بنا فذلك ما لاتطيقة الافئده و العقول
وهذا الذى لن يفيدنا بعدة توبة و لا اعتبار و ندم

ولكن,,,,,,,,,

فى موت الاحباب و قفه لقبلك قبل ان ياتى يومك الموعود
الكل يكرة فقد حبيب و خليل و يكرة ان تنزع الروح من صديق و في و ابن و ام و اب رحيم
فى ظاهر تلك المصائب ما سى و دموع و بكاء و نحيب
فى ظاهرها كان عضو من جسدك اقتلع منك
فى ظاهرها تحسب ان الدمع لن يفارقك و الحزن سيسكنك
تختلط مشاعر الاسي و الغربه و التفكر في مصير كل حي

الاحبه و قفه تامل و اعتبار

ذلك الحبيب الذى و دعك و رحل من دار الفناء ل دار البقاء
ترك لك رساله لو تفكرت فيها لعلمت انها اخر بقايا محبه حفظها لك
رحل و قد ترك في نفسك بركاناااا لايقاظك
ايقاظك من غفله تعيشها و توبه لله تسرع بها لتنقذ نفسك من مستنقع الغفله المميت
تاملت في مضي من ايام كيف مرت بنا تلك الايام السوداء
ايقنت ان هذا طريق و لابد سائر علينا كلنا واحدا واحد

الاحبه و قفه تامل و اعتبار

من نحبه حبا لانصفة و من احبنا و من لانعرفة و لايعرفنا
بكينا يوما و يومين و امتدت بنا الايام حتى مل من الحزن و الدموع

ولكن الى متى .

 

.!!

وقد و دعنا اغلى الاحبه و سكنت في قبرها لن تؤنسها تلك الدموع و الاحزان
لاتريد منا الا دعوه و صدقة و ذكر بالخير
لاتريد منا الا ان نسعف انفسنا قبل فوات الفوت و انقطاع الصوت
تركت لنا اعظم عبره بموتها
وكانها تبوح لنا

الاحبه و قفه تامل و اعتبار

لقد رحلت و انتم يوما راحلون فاستعدوا لخطبكم الجلل
مصيبتكم ليست في موتى و لكنها في يوم موتكم انتم
تزودوا لداركم و مسكنكم الحقيقي
رحمنا الله و اياكم اذا صرنا الى ما صاروا اليه…..

ياساكن القبر عن قليل ماذا تزودت للرحيل

 

!!

الاحبه و قفه تامل و اعتبار

اللهم ارحم و اغفر لموتانا و موتي المسلمين اللهم و سع لهم في قبورهم
واجعلها يارحمن يا رحيم روضه من رياض الجنة
تلك كلمات قلب اكتوي بنار الفقد اسال الله ان يجبر كسرة و المه
لاتبخلوا على فقدانا و كل من فقدتم بدعوه في ظهر غيب
اسال الله لى و لكم حسن الختام و الجنه

332 views

موت الاحباب