يوم الإثنين 12:25 صباحًا 20 مايو، 2019

موضوع الرفق بالحيوان

صور موضوع الرفق بالحيوان

الرفق بالحيوان هذا الكائن الجميل في تعدد مناظرة و اشكالة و الوانة و اغراضة ،

 

 

و ما يعبر عنه من دروس للانسان ،

 

 

و ما فيه من راحه فيما يساعد به الانسان من نقلة هو او نقل اثقالة ،

 

 

لة حق الرحمه ايضا .

 

فالاسلام لا يرتضى لك ان تجيع الحيوان او تعطشة ،

 

 

و لا ان تثقل كاهلة فوق ما يطيق ،

 

 

و لا ان تضربة ضربا مبرحا ،

 

 

وان تتيح له المجال في ان تستريح من تعب و عناء النهار فلا تجور عليه بالعمل ليلا و نهارا .

 

الرفق بالحيوان فريضه اسلامية دعا اليها الاسلام منذ اربعه عشر قرنا،

 

و قبل ان تعرف اوربا هذا الموضوع بقرون طويلة.

 

اذ يعتمد الاسلام مبدا الرفق في كل شؤون الحياة،

 

فيجعل منه سمه للمؤمن،

 

و عنصرا يقوى الايمان،

 

و فضيله تزين العمل.

 

و في ذلك،

 

تروى السيده عائشه رضى الله عنها ان الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم،

 

قال: «ان الله رفيق يحب الرفق في الامر كله» رواة البخارى مسلم).

 

و روي مسلم بسندة عن ام المؤمنين عائشه رضى الله عنها: «ان الرفق لا يكون في شيء الا زانه،

 

و لا ينزع من شيء الا شانه».

 

و عن ابي الدرداء ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال: «من اعطى حظة من الرفق فقد اعطى حظة من الخير،

 

و من حرم حظة من الرفق فقد حرم حظة من الخير» رواة الترمذي).
وقد اكد الاسلام على الرفق بالحيوان ،

 

 

و عد ذلك من ابواب الرحمه و المغفره ،

 

 

و يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم: «عذبت امرأة في هره لم تطعمها و لم تسقها،

 

و لم تتركها تاكل من خشاش الارض» اخرجة البخارى و مسلم فلم يجز الاسلام تعذيب الحيوان او التمثيل به
ان دعوه الاسلام للرفق و الرحمه بالحيوان هي من باب اولي دعوه لاحترام الانسان و الرحمه به

1٬240 views

موضوع الرفق بالحيوان