يوم الجمعة 3:33 صباحًا 19 أبريل، 2019


يا صاحب الهم

 

بالصور يا صاحب الهم 857604a467aff3effb278467e8d394a4

يا صاحب الهم ان الهم منفرج * ابشر بخير فان الفارج الله
الياس يقطع احيانا بصاحبة * لا تياسن فان الكافى الله
الله يحدث بعد العسر ميسره * لاتجزعن فان الصانع الله
اذا ابتليت فثق بالله و ارض به * ان الذى يكشف البلوي هو الله
والله .

 

.

 

ما لك غير الله من احد * فحسبك في كل لك الله

حينما ينيخ الهم بكلكلة في ساحات اقوام
وعندما يضرب الكرب اطنابة في صدور اخرين
حينها تخيم سحائب الحزن
وقد تمطر العيون دما بعد دمع
وقد يري اناس الليل فلا يرون فيه الا حلكتة و سواده

قد يتنفس احدهم من ثقب ابره

 


وقد ينظر من خلال منظار مغلق

 

فلا يري في الافق املا يلوح
بل لعلة اذا رام تفريجا راي ضيقا
وان نشد الفرح صفعة الحزن
وان اراد ان يضحك عبس في و جهه

فهو ينتقل من هم الى هم
ويخرج من غم و يدخل في اخر

الا ان دوام الحال من المحال

ورب العزه سبحانة اخبر عن نفسة بانه كل يوم هو في شان)
قال عليه الصلاة و السلام من شانة ان يغفر ذنبا ،

 

 

و يفرج كربا ،

 

 

و يرفع قوما و يخفض اخرين .

 

 

رواة ابن ما جة .

 


قال عبيد بن عمير من شانة ان يجيب داعيا ،

 

 

او يعطى سائلا ،

 

 

او يفك عانيا ،

 

 

او يشفى سقيما .

 


وقال مجاهد كل يوم هو يجيب داعيا ،

 

 

و يكشف كربا ،

 

 

و يجيب مضطرا ،

 

 

و يغفر ذنبا .

 


وقال قتاده هو منتهي حاجات الصالحين و صريخهم ،

 

 

و منتهي شكواهم .

 

ومن لطف الله و فضلة و عظيم منتة انه لا شده الا و يعقبها فرج
وما من كرب الا و معه التنفيس
وقد يبتلى الله عبادة ليظهر منهم صدق العبودية
وليجاروا الى الله بالدعاء

ومن جودة و كرمة سبحانة و تعالى ان هيا لعبادة اسباب النجاة
وان دلهم على طرق الخيرات
وجعل له نفحات ،

 

 

و امرهم ان يتعرضوا لتلك النفحات

ففى الحديث افعلوا الخير دهركم ،

 

 

و تعرضوا لنفحات رحمه الله ،

 

 

فان لله نفحات من رحمتة يصيب بها من يشاء من عبادة ،

 

 

و سلوا الله ان يستر عوراتكم ،

 

 

وان يؤمن روعاتكم .

 

 

رواة الطبرانى في الكبير و البيهقى في شعب الايمان .

 

 

و قال الهيثمى رواة الطبرانى ،

 

 

و اسنادة رجالة رجال الصحيح ،

 

 

غير عيسي بن موسي بن اياس بن البكير ،

 

 

و هو ثقه .

 

وهو سبحانة و تعالى يخاطب عبادة كل ليلة ،

 

 

فيقول
هل من سائل يعطي

 

 

هل من داع يستجاب له

 

 

هل من مستغفر يغفر له

 

 

حتى ينفجر الصبح .

 

 

كما في صحيح مسلم .

 

وروي محارب بن دثار عن عمة انه كان ياتى المسجد في السحر ،

 

 

و يمر بدار ابن مسعود ،

 

 

فسمعة يقول اللهم انك امرتنى فاطعت ،

 

 

و دعوتنى فاجبت ،

 

 

و هذا سحر فاغفر لى .

 

 

فسئل ابن مسعود عن ذلك ،

 

 

فقال ان يعقوب عليه الصلاة و السلام اخر الدعاء لبنية الى السحر ،

 

 

فقال سوف استغفر لكم .

 

فيا صاحب الهم .

 

.
اعلم ان الفرج مع الكرب
وان مع العسر يسرا

يا صاحب الهم ان الهم منفرج = ابشر بخير فان الفارج الله
الياس يقطع احيانا بصاحبة = لا تياسن فان الكافى الله
الله يحدث بعد العسر ميسره = لا تجزعن فان الصانع الله
واذا بليت فثق بالله و ارض به = ان الذى يكشف البلوي هو الله
والله ما لك غير الله من احد = فحسبك الله .

 

.

 

فى كل لك الله

واصدق منه و ابلغ قوله عليه الصلاة و السلام و اعلم ان في الصبر على ما تكرة خيرا كثيرا ،

 

 

وان النصر مع الصبر ،

 

 

وان الفرج مع الكرب ،

 

 

وان مع العسر يسرا .

 

 

رواة الامام احمد .

 

ويا صاحب الهم .

 

.
لا تغفل عن القران
ولا تغفل مصدر الفرج و اصل السعادة
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما اصاب احدا قط هم و لا حزن ،

 

 

فقال اللهم اني عبدك ابن عبدك ابن امتك ،

 

 

ناصيتى بيدك ،

 

 

ما ض في حكمك ،

 

 

عدل في قضاؤك ،

 

 

اسالك بكل اسم هو لك سميت به نفسك ،

 

 

او علمتة احدا من خلقك ،

 

 

او انزلتة في كتابك ،

 

 

او استاثرت به في علم الغيب عندك ؛

 

 

ان تجعل القران ربيع قلبي ،

 

 

و نور صدري ،

 

 

و جلاء حزنى ،

 

 

و ذهاب همى ؛

 

 

الا اذهب الله همة و حزنة ،

 

 

و ابدلة مكانة فرجا .

 

 

فقيل يا رسول الله الا نتعلمها

 

 

فقال بلي ،

 

 

ينبغى لمن سمعها ان يتعلمها .

 

 

رواة الامام احمد .

 

ويا صاحب الهم .

 

.
لا تجزعن لمكروة تصاب به = فقد يؤديك نحو الصحة المرض

ويا صاحب الهم .

 

.
اعلم ان الهم اجر و خير
ففى الحديث ما يصيب المؤمن من و صب و لا نصب و لا سقم و لا حزن ،

 

 

حتى الهم يهمة الا كفر به من سيئاتة .

 

 

رواة البخارى و مسلم .

 

ويا صاحب الهم .

 

.
الهم رفعه في درجاتك
روي الامام احمد من طريق محمد بن خالد عن ابية عن جدة – و كان لجدة صحبه – انه خرج زائرا لرجل من اخوانة ،

 

 

فبلغة شكاتة .

 

 

قال فدخل عليه ،

 

 

فقال اتيتك زائرا عائدا و مبشرا .

 

 

قال كيف جمعت هذا كله

 

 

قال خرجت و انا اريد زيارتك ،

 

 

فبلغتنى شكاتك ،

 

 

فكانت عياده ،

 

 

و ابشرك بشيء سمعتة من رسول الله صلى الله عليه و سلم ،

 

 

قال اذا سبقت للعبد من الله منزله لم يبلغها بعملة ابتلاة الله في جسدة او في ما له او في و لدة ،

 

 

ثم صبرة حتى يبلغة المنزله التي سبقت له منه .

 

يا صاحب الهم .

 

.

الا تري ان الهم و الحزن و الكرب محن في طيها منح

 

!

362 views

يا صاحب الهم