يوم 15 يوليو 2020 الأربعاء 6:21 صباحًا

ابيات واحلي كلام الشوق والجمال كله , اقوى ابيات الشوق

كان الشعر لداعى الفخر، ثم تحول للحب و بعدها ليصف لوعه الشوق و الم الفراق، و هنا نركز على الشوق في الشعر العربي الفصيح مجموعة من الابيات تظهر من قصائد طويله ، تصف حال الشاعر و تنقلنا لنتحسس مشاعرة و من هذه القصائد:

المتنبي:

اغالب فيك الشوق و الشوق اغلب و اعجب من ذا الهجر و الوصل اعجب

اما تغلط الايام في بان اري بغيضا تنائى او حبيبا تقرب

ولله سيرى ما اقل تايه عشيه شرقى الحدالى و غرب

عشيه احفي الناس بى من جفوتة و اهدي الطريقين التي اتجنب

وكم لظلام الليل عندك من يد تخبر ان المانويه تكذب

وقاك ردي الاعداء تسرى اليهم و زارك فيه ذو الدلال المحجب

ويوم كليل العاشقين كمنتة اراقب فيه الشمس ايان تغرب

وعيني الى اذنى اغر كانة من الليل باق بين عينية كوكب

لة فضله عن جسمة في اهابة تجيء على صدر رحيب و تذهب

شققت به الظلماء ادنى عنانة فيطغي و ارخية مرارا فيلعب

واصرع اي الوحش قفيتة به و انزل عنه مثلة حين اركب

وما الخيل الا كالصديق قليلة وان كثرت في عين من لا يجرب

اذا لم تشاهد غير حسن شياتها و اعضائها فالحسن عنك مغيب

لحا الله ذى الدنيا مناخا لراكب فكل بعيد الهم فيها معذب

الا ليت شعري هل اقول قصيده فلا اشتكى فيها و لا اتعتب

يقول ابن الفارض

هو الحب فاسلم بالحشا ما لهوي سهل فما اختارة مضني به،ولة عقل

وعش خاليا ، فالحب راحتة عنا و اولة سقم و اخرة قتل

ولكن الدى الموت فيه، صبابه حياة لمن اهوى، على بها الفضل

نصحتك علما بالهوي ،والذى اري مخالفتى ،فاختر لنفسك ما يخلو

فان شئت ان تحيا سعيدا، فمت به شهيدا ،والا فالغرام له اهل

فمن لم يمت في حبة لم يعش به و دون اجنتاء النحل ما جنت النحل

وقل لقتيل الحب، و فيت حقة و للمدعي : هيهات ما الكحل الكحل

تبا لقومى ،اذ راونى متيما و قالوا: بمن ذلك الفتى مسة الخبل

ويقول جرير:

لقد كتمت الهوي حتى تهيمني لا استطيع لهذا الحب كتمانا

لا بارك الله بالدنيا اذا انقطعت سبب دنياك من سبب دنيانا

ابدل الليل لا تري كواكبة ام طال حتى حسبت النجم حيرانا

ان العيون التي في طرفها حور قتلننا ثم لم يحيين قتلانا

يصرعن ذا اللب حتى لا حراك به و هن اضعف خلق الله اركانا

666 views