يوم 24 أكتوبر 2020 السبت 9:17 صباحًا

اكلات تسمن الاطفال في اسبوع

آخر تحديث ب19 سبتمبر 2020 الإثنين 9:37 مساء بواسطة شريفة سلامة

صور

كل ام تحب ان يصبح طفلها يملك قوام ممتليء حتى تشعر بالسعادة برؤيته و هو يلعب، و طبعا ستمتلكها الفرحة اذا احد داعب طفلها او ابدى الاعجاب به، و كذلك تشعر بالاحراج اذا ابدى احدهم الاستغراب من حجمه الصغير مقارنة مع عمره، فتشعر الام بانهم ينظرون لها بانها مهملة و لا تهتم بطعام طفلها و صحته.

لذا ساتحدث اليوم عن مقال تهتم فيه كل الامهات و هو الوجبات المسمنة للاطفال، و كذلك الاسباب التي تجعل من الطفل ياكل و لا يسمن.

بداية ساتحدث عن الوجبات التي ممكن ان تجدي بالنفع للطفل النحيف حتى يسمن؛ فمن المعروف ان كل ام تعطي ابنها السيريلاك و هو جيد للاطفال الرضع، ايضا يجب على الام المداومة على اعطاء طفلها و جبتين صباح مساء من سيريلاك القمح، و لكن يمكنك اضافة بعض التمر المهروس جيدا للطفل بالوجبة؛ و وجبة المعكرونة مع الارز يمكنها ان تزيد من وزن الطفل ايضا؛ و ايضا ممكن للام عمل هريس من التمر مع الحليب الساخن و تتركه حتى يبرد.

كذلك المداومة على و جبة السيريلاك مع الحليب الخاص بالرضع مرتين باليوم، و ممكن اضافة الموز و المانجو و الارز؛ و من المقترحات الجيدة المداومة يوم بعد يوم على ارضاع الطفل رضعة من عصير التمر المغذي، و لكن بعد الستة شهور الاولى حيث يغذي و يسمن و يجعل صحة الطفل اقوى ما يصبح.

ويجب على الام ان تحرص على تنظيم اكل الطفل و معرفة ما يلزم عمره، فتبدا بالتدريج بالسيريلاك بعد الشهر الرابع و من بعدين تتطرق بالشهر السادس الى الفواكه بانواعها و الارز و الخضار المسلوقة، لكن يجب ان تستثني البطاطا فتتركها هي و اللحم المهروس و الكبدة الطازجة الى بعد الشهر الثامن.

وعلى كل ام ان تعرف ما الذي يجعل طفلها لا يسمن، و هنالك الكثير الكثير من الاسباب فمن الممكن ان تشعري ان الطفل مضرب عن الاكل و ذلك يعود لاسباب عديدة منها، ان الاكل غير مشهي، و كذلك ان الطفل بطبيعته لايرغب بالطعام، و الحل هنا باذن الله هو العسل فهو عامل مهم لفتح الشهية.

واذا كان الطفل لا يسمن رغم شهيته المفتوحة، فهنا يجب ان تلجا الام الى طبيب الاطفال لعمل التحاليل اللازمة لمعرفة اذا ما كان يعاني من الديدان، و ذلك خطير نوعا ما ، فالديدان تتغذى على غذاء الطفل و تجعله كانه لا ياكل شيئا، و يمكن التحاليل ان تكشف مشكلة ثانية =و هي فقر الدم و هو يجعل الطفل نحيل،ا و بالحالتين سيصف له الطبيب العلاج اللازم .

ومن المهم كذلك ان تحرص الام على الرضاعة الطبيعية مع التغذية، فهي تقوي المناعة و تزيدها مما يقلل مرض الطفل و نقصان و زنه حيث يقدر خسران الوزن للطفل اثر كل و عكة يتعرض لها ما يقارب ثلاثة كيلو جرام.

وفي سطوري هذي اوصي كل ام بطفلها فهم المستقبل الزهيد الذي ينير الحياة و يجملها.

5٬221 views