يوم 18 يناير 2020 السبت 2:07 صباحًا

الام البطن اثناء الحمل

صورة الام البطن اثناء الحمل

صور

صورة الام البطن اثناء الحمل

شكو عدد كبير من الحوامل من الام متفرقه في البطن، ربما تكون=شائعه و طبيعية، بسبب النفخه و تراكم الغازات و الامساك
وغالبا ما تخف حده هذه الالام بعد فتره و جيزة، و لكن ربما تكون=الام البطن مؤشرا على الاصابة بمشاكل خطيرة
قد تهدد سلامة الحمل

ولا بد من الاشاره الى ان الام البطن الحاده و المستمرة، تحدث نتيجة احد الاسباب الاتية:
– الحمل خارج الرحم: بحيث تنغرس البويضه الملقحه خارج الرحم، في احدي قنوات فالوب عادة، و تترافق هذه الحالة مع عوارض عدة
كالالم في البطن او الحوض او المهبل، و ربما تكون=مصحوبه بالنزيف المتقطع او المستمر، بالاضافه الى الشعور بالدوخه او الاغماء.

– تسمم الحمل: الذى يسبب تغيرات في الاوعيه الدموية، و يؤثر في عدد من الاجهزة، بما في هذا الكبد و الكلي و الدماغ
والمشيمة، و يترافق مع عوارض ارتفاع ضغط الدم و البروتين في البول، بالاضافه الى تورم الوجة و اليدين و القدمين، و انتفاخ منطقة
حول العينين، و صداع شديد، و اضطرابات بصرية، و الم حاد في الجزء العلوى من البطن، و ربما ينجم عنه احتباس الماء في الجسم، زياده الوزن بسرعة.

– التهابات المسالك البولية: تسبب الام حاده في البطن، خصوصا اسفل البطن، و ممكن الاستدلال عليها من اثناء عوارض عدة، كحرقه البول، و كثرة التبول
والام في الحوض، و نزول دم مع البول، و في حال عدم علاجها تؤدى الى عدوي في الكلي و تزيد من خطرالولاده المبكرة.

– انفصال المشيمه الباكر: هو حالة تهدد حياة الجنين و الام، و تتباين عوارض هذه الحالة، من النزيف، الى الام الرحم و الحوض، و فقدان الشهية، و الغثيان.

– الاجهاض: و هو فقدان الحمل في الاسابيع ال 20 الاولى، يترافق مع الام حاده في البطن، و نزيف مهبلي، و الام اسفل الظهر او الشعور بالضغط في منطقة الحوض.

– سبب اخرى: و منها، التهاب الزائده الدودية، و حصي الكلى، و التهاب الكبد، و امراض المرارة، و التهاب البنكرياس، و الاورام الليفية، و انسداد الامعاء.

5 نصائح لتخفيف الام البطن اثناء الحمل

سنقدم اليك نصائح للتعامل مع الام البطن المعتدلة، و ما الحالات التي تستدعى التدخل الطبي.
اكتشفى هل تؤثر الام البطن على الحمل و ما سبب حدوثها؟
فى ما يلى بعض النصائح للتعامل مع الام البطن الشائعه

– قومى بالتحرك و ممارسه التمارين الرياضيه الخفيفه ما يساهم في التخلص من الالم، الناجم عن انتفاخ البطن و تراكم الغازات.
– خذى حماما دافئا، ثم ضعى منشفه فاتره على مكان الالم.
– اثنى ركبتيك قليلا باتجاة بطنك للتخفيف من الالم.
– قومى بتناول المشروبات الساخنة، كاليانسون و البابونج.
– حاولى الاستلقاء على ظهرك.

اما اذا ترافقت الام البطن مع احدي الحالات الاتية، فيجب التدخل الطبي:

– زياده الافرازات المهبليه او تغير لونها و كثافتها.
– النزيف المهبلي.
– الام شديده في البطن، بمعدل اكثر من اربعه انقباضات في ساعة واحدة.
– ارتفاع الضغط في منطقة الحوض.
– الام اسفل الظهر، خصوصا اذا لم تعانى منها سابقا.

1٬294 views