يوم 6 أغسطس 2020 الخميس 1:47 مساءً

تهيئة الطفل للروضة , ابنك كبر و داخل الروضة ومش عارفة تعملى اى وتقوليلة اى هقولك

صور

تهيئه الطفل نفسيا قبل دخول الروضه او المدرسة

من اعظم عوامل التوفيق و وسائل النجاح في تهيئه الصغار و اعدادهم للدراسة:

ذهاب الطفل للمره الاولي الى المدرسة

تجربه صعبة و مليئه بالتحديات للطفل و الاسرة معا ،

فهو سيذهب الى مكان جديد و يشاهد و جوها غير ما لوفه بالنسبة له كما سيصطدم بقواعد و علاقات لم يعرفها من قبل.

ان التحاقة بالمدرسة مكافاه له.. وان تفوقة فيها سيعقبة مكافات اخرى

اذا كان احد ابنائك يستعد لدخول المدرسة لاول مرة،

اذا انت تواجة حدثا هاما في حياة ابنك

يحتاج منك الى استعداد و تاهب حتى يمر بهدوء و سلام

فالكل منا يترقب ذلك اليوم المنتظر، الذى طال الية شوقنا له

ونسجت الامانى و الامال.. و امتدت من “سنه اولي مدرسة” الى سنه التخرج من الجامعة؛ شابا متفوقا مؤهلا لوظيفه مرموقه يؤتمن عليها بما حصلة من علم و دراسة؛ فيكون لبنه في صرح الامه و نهضتها. او بنت نافعه لمجتمعها و امتها في ميدان يناسب انوثتها و بيتها الجديد المنتظر و تمسكها بدينها و اخلاقها.

وتبقي السنه الدراسية الاولى

منطلقا مهما و قاعده رئيسية لاحلام المستقبل المشرق، من البيت يمهد لها و يغرس في نفوس الاطفال حب العلم و الدراسه و الاجتهاد و التفوق، و يخطو الوالدان خطوات و ئيده في التلقين و تنميه حواس التعلم لدي صغارهما، و تحبيبهم و ترغيبهم في المدرسة، بزيها الجميل، و مقاعدها المرتبة، و الحقيبه و الدفاتر و الاقلام… الى غيرها من عناصر الجذب و التشويق التي تجعل هذه القلوب الجميلة البريئه تشتاق الى “سنه اولي مدرسة”!

كما يحرص الوالدان على

بدء تعليم الاطفال مبادئ الحروف و الارقام و نحوها من الوسائل التعليميه المتوفره في المكتبات بمظاهر جميلة؛ يلهو معها الطفل و يتعلم في الوقت نفسه!

وكم هو مفيد ان يمر الصغار

بالمراحل التدريجيه المعروفة برياض الاطفال؛ قبل و صولهم الى بداية الدراسه النظامية؛ حتى تزول الرهبة، و تتحقق الالفة، فلا يستقبل الاحباب الصغار مره واحده مفاجئه عالما مجهولا عليهم، فيه نظام و التزام، لا تبلغة عقولهم الا بتدريج و تمهيد و ترغيب!

ومن المشاهد الرائعة المؤثره ان تري صغيرا في الثالثة – مثلا – و ربما اعد له و الداة حقيبه يظهر بها في الصباح مع و الدة و هو يقوم بتوصيل اخية او اختة الى مدرستها؛ لما غرس فيه من حب المدرسة، و لولعة بالتقليد في هذه السن!

التهيئه النفسيه للطفل قبل الدخول الروضه و المدرسة

. استعملى الحيلة

قبل شراء الحقيبه و الادوات و هذا عن طريق التغافل مثلا -

وذلك باصطحابة عند شراء اللوازم المدرسيه له قبل الذهاب للمدرسة لاول مره ، و قولى له ساشترى هديه حقيبه و ادوات مدرسيه لابنه عمك لانها تحب المدرسة و سوف تدخل المدرسة قريبا

هنا سيقول و اني ايضا سادخل المدرسة

قولى له: انت صغير و باقى لك شهر على دخول المدرسة

اؤكد لكم مره اخرى= ….. لا تشترى ….. له …. حتى و لو بدا بالصراخ و البكاء

يمكن ان نختلف هنا

من ناحيه نفسيه و تربويه كجرح الشعور و التنفير من المدرسة و مع ذلك ساتحدث عن العيون البريئه من ناحيه علميه لتطمئنن قلوبكم و انها مفيدة

قولوا الحمد لله

ان العين تبكي

ها هوقدوتنا محمد صلوات الله عليه و سلم يتحدث عن ابنة ابراهيم

وانا بك يا ابراهيم لمحزونون

تبكي العين و يحزن القلب و لا نقول ما يسخط الرب عز و جل ” . .

لناخذ الناحيه العلميه قبل التربوية

الغدد الافرازيه و وظيفتها و اهميتها للعيون البريئه من ناحيه علميه لا تربوية

v الطبقه الدهنيه زيوت الغدد الميبوميه او غدد الجفن

تغطى الطبقه المائية، و تشكل حاجزا طاردا للماء يعيق التبخر و يمنع الدموع من السيلان على الخدين. توجد هذه الغدد في الصفائح الجفنية. و لذا فان السائل الدمعى ينحبس بين جسم العين و الحواجز الدهنيه للجفون

v الطبقه المائيه ماء و مواد اخرى= و بروتينات كلاكتوفيرين و لاكريتين

الغده الدمعيه تحفز على انتشار و تمدد طبقه السوائل الدمعية; تساعد في الحماية من الجراثيم تحفز على التنظيم التناضحى الاسموزى ضمن السوائل الدمعية

v الطبقه المخاطيه الميوسين ملتحمه خلايا جوبلت

تغطى القرنيه ‘ توفر طبقه جاذبه للماء ;تسمح بانتشار متساوى للسوائل الدمعيه فوق القرنية

اراتم عظمه الله في اعجاز العين لماذا اقول لكم دعوهم يبكون

فالبكاء نعمه من الله

معظم الاطفال يبكون

غير انهم سرعان ما يتوقفون عن البكاء بمفردهم بعد فتره و جيزة

لا تتعدي 10 دقائق.

فالبكاء فيه فوائد حيث يغسل العين و لن يحصل له شيء باذن الله

سيقول لك انت قلت اننى سادخل المدرسة معها

نعم لكنها اكبر منك بشهر

هنا اطرح اسئله سابرة

هى تستطيع

ان تلبس الحذاء لوحدها

ترتب ملابسها

تطيع و الديها

تقطع الشارع بشكل صحيح و تنظر يمينا و يسارا و يسارا و يمينا

تنظف اسناها و تنام مبكرا

تصحو مبكرا و تفطر

الخ……

الان اعقدى معه اتفاقيه مدة اسبوع او اكثر لتحقيق اهداف ما قبل المدرسة

عندما تتقن لبس الحذاء و ترتيب الملابس و …….ساصطحبك و اشتري لك حقيبه و ادوات و انت من سيختار

فشعورة باختيار الادوات الخاصة به يمنحة بعض السيطره و تساعد على تهدئه مخاوفة ‘خاصة اذا كانت الحقيبه عليها ما يفضلة من الشخصيات الكرتونيه المحببه الية ‘

والاقلام و الدفاتر

فلا بد ان تكون=زاهيه الالوان و كذلك المقاعد و الجدران و اروقه المدرسة و الساحه يعتني بها نظافه و لا بد ان تحتوى على رسومات لافته للانتباة مع التركيز على الالوان البارزه كالاحمر و الابيض و الاصفر.

اتفقنا نعم يا ما ما اتفقنا

ارايتم الان

كيف جعلت ذهابة الى المدرسة مكافاه و ليس عقابا و ينتظر على احر من الجمر دخول المدرسة

وبعد ذلك

اخذ الطفل الى زياره الاماكن العامة و لزياره الاهل و الجيران لتتيح له فرصه التعامل مع الاخرين و الاطمئنان اليهم وان تحاول الاسرة وضع طفلها في اماكن لها نظامها و انضباطها من اثناء برنامج تدريبى داخل ناد او حضانه حنى يتعود الانضباط و النظام من المحيطين به.

ويجب عليك اخذ الطفل الى زياره الى المدرسة قبل البدء الفعلى للدراسه لكي يتعرف على ذلك المجتمع الذى يشكل المجهول بالنسبة الية بحيث يتعرف على فصلة و معلمية و مرافق المدرسة.

تهيئه ذهن الطفل قبل الذهاب للمدرسة بايام او اسابيع من اثناء نقاش عن المدرسة و اهمية الذهاب اليها و سرد تجارب اشقائة و التركيز على الحاجات الممتعه التي سيجدها فيها ‘

وكيف سيستمتع اكثر عندما يلتقى باصحابه

و دربية على طريقة ارتداء ملابسة و حذائة و خلعها بمفرده

وعودية تجهيز حاجاتة و ادواتة في المساء. و هذا عن طريق ركن المدرسة في البيت ” اعملى مدرسة مصغره في البيت مع اصدقائة ”

ولاختار المدرسة يفضل ذهاب الطفل الى المدرسة التي يوجد فيها اشقاء او معارف من العائلة او الجيران لكي لا يشعر بالغربه و يشعر بالطمانينه بوجودة في المكان نفسة الذى يتواجدون فيه ‘ على شرط ان تكون=ذات سمعه حسنه و المهم الخبره و اختيار معلمتة ان امكن .

ولتتذكر دائما ان كيفية اعداد طفلها لدخول المدرسة هي التي ستحدد كرهة او حبة لها مستقبلا.

اشرحى له ماذا سيحدث في اول ايامة الدراسية

مع الوضع في الاعتبار ان حقيقة ذهاب الطفل الى المدرسة لاول مره و بدء مرحلة حديثة في حياتة لن تمكنة من تخيل كيف سيصبح الوضع،

يمكنك ان تحدثية عن طريقة سير احداث اليوم الدراسي داخل المدرسة لتساعدية على تخيل الوضع،

واعلمي انه يصير الصور داخل عقلة و خياله، لذلك فان تحدثك معه عن اليوم الدراسي لاول مره سيسهل عليه تجربه الذهاب الى المدرسة لاول مره في حياتة و يجعل الجو الدراسي ما لوفا لدية الى حد ما .

اشراكة في التحضير لليوم الاول في المدرسة

من اثناء اشراكة في تجهيز الحقيبه المدرسيه و اللوازم المدرسيه و اعداد و جبتة الغذائية .

يجب مرافقه الطفل الى المدرسة على الاقل في الايام الاولى، و كذلك انتظارة عند الانصراف حتى يتاقلم مع الوضع الجديد.

بث الايجابيه و الابتعاد عن ذكر سلبيات المدرسة امام الطفل، او تخويفة من المعلمين، او ذكر المهام الصعبة التي تنتظره، و جعلها حديثا صعبا على نفس الطفل، فتتشوة صورة المدرسة في ذهنة قبل و صولها فيصعب عليه تقبلها خاصة في ايامة الاولى.

الترغيب و التشويق للمدرسة

ويتم هذا قبل بداية المدرسة بوقت كاف فيطرى اولياء امور الطفل على المدرسة و يحبونها الية و يشوقوة اليها و كيف سيصبح سعيدا مع زملائة و اصدقائة الجدد و مع معلمية الذين يحبونه

قدره الطفل في الاندماج في حياتة الدراسية

ان ذلك الامر يعتمد على شخصيه الطفل فهنالك اطفال يندمجون بسرعة، و اخرون يصعب الامر عليهم و هنا ياتى دور الام،

فاذا رات في طفلها الاجتماعيه و تقبل الموقف فعليها ان تودعة و تتركة سريعا بعد توصيلة الى المدرسة، وان لم يكن كذلك فلا ما نع من الدخول معه و احساسة بالامان، وان تطلب الامر الصعود معه الى الفصل

ولكن ان تمادى في البكاء مثلا فيجب تركة على الفور و تتولي المدرسة امره.

يجب على الام ان تراقب طفلها و تراقب تصرفاته

لتدعيم الايجابي منها و معالجه ما يكتسبة من سلوكيات خاطئة،

فعلى سبيل المثال

ياخذ بعض الاطفال بكيفية عفويه مستلزمات زملائهم من الاقلام و المحايات و ما شابة لعدم معرفتهم بحدود ملكيتهم،

وهنا على الام ان رات كهذه الافعال الا تعنف طفلها او تشن هجوما عليه لانة لم يفعلها بقصد السرقة، و انما تنصحة و تقول له مثلا

“احتمال تكون=نسيت” او تحكى له قصة او حدوته صغار يفهم منها عدم تكرار هذا .

طلب الاذن

قولى له:-

اذا احتاج اي شي فلا يخجل … يرفع يدة بكل ادب و يطلب من المعلمه اي شي يريدة … و المعلمه ستلبى طلباتة … لان المعلمه تحب الاطفال و بالذات الاطفال الحلوين المؤدبين الذين لا يصيحون … و لا يعملون فوضي في الصف …..

طلب الاذن

بعد تدريب و تهيئه من الام لابنها على طلب الاستئذان

طرحت سؤلا و اذا باحد الاطفال استاذ استاذ استاذ استاذ و اقترب من كثيرا

بصراحه خفت على عيني من اصبعه

قلت له تفضل اجب ” قلت في نفسي شكلة شاطر و يحب المدرسة و متدرب ”

اريد ان اذهب الى الحمام

ضحكت و قلت له تفضل

للعلم يحق

لة الذهاب للحمام كلما طلب في البداية ‘

وبعد دراسه حالتة الصحية “يمكن ان يصير عندة سكري”

اقرر تعديل السلوك المناسب له

فهذا طفل لا نستطيع ان نعرف متى يصير صادقا او …..

حتى لا نقع في الخطا الذى و قع فيه الراعى و الذئب

طالب احدث بعد طالب الاذن للذهاب الى الحمام

ذهب و لم يرجع و لم تتنبة المعلمه لغيابة و بالصدفه مرت احدي المعلمات عن الحمامات و شاهدت فيه ملابس كاملة مكومه لزى طالب خارج الحمام من بنطال و قميص و حذاء و ملابس داخلية

فهمت المعلمه ما حدث ‘ و انتظرت حتى خروج الطالب

عندما خرج الطالب من الحمام.

سالتة المعلمه لمن هذه الملابس ” مع انها راتة عاريا ”

قال لى

ولماذا تخلع ملابسك كاملة

قال اني افعل هذا في بيتنا

– افتحى باب المناقشه مع الطفل يوميا عن

طريقة قضائة يومة في الروضه و حاورية للتعرف على ما يعجبة فيها و ما يزعجه.

– تواصلي مع معلمتة في الروضة

لتدعيم الايجابيات و الوقوف على السلبيات و التعاون معها على تجاوزها.

– شجعى طفلك على القيام بالانشطه و الاعمال المحببه له و قومى بتكلها له لياخذها الى معلمتة فيقوم بما يحب في مكان جديد فيحبه.

– دربى طفلك على طريقة ارتداء ملابسة و حذائة و خلعها بمفردة و عودية تجهيز حاجاتة و ادواتة في المساء.

– عودية على الخروج من المنزل في توقيت مناسب

ودربية على طريقة عبور الشارع و الانتباة الى الاشارات.

عند توصيلة للمدرسة من الضروري ان تكوني موجودة…

واذا تعذر و جودك من ينوب عنك من اقاربك… عمتة خالتة جدتة و تكلمى معه انه هو كبير و عاقل وان انت دائما تتكلمين عنه و تفتخرين فيه امام الناس بانه ناضج و يفهم…. فممكن ان يري اطفال في صفة يبكون…. فلازم يصير له دور بان يسكتهم و يطمئنهم و يقول لهم ان المدرسة روعه …

وان امهم و ابوهم لن يتاخروا عليهم……..

وفهمية انك ستاتى في الموعد في نهاية الدوام فلا يتاخر عليه….

حتى يفهم انك تنتظرينة قبل طلعتة فيطمئن اكثر ….

اهم شي لا تتاخرى= عليه في اول الايام

الاسبوع السابق للدراسة:

ان كيفية استعدادك

لليوم الذى يبدا فيه طفلك الذهاب للمدرسة لاول مره له اهمية كبار فاذا لم تبد اهتماما بهذا اليوم ، فان طفلك كذلك لن يهتم به و اذا كنت تنتظر ذلك اليوم بقلق زائد فان طفلك كذلك سيصبح قلقا مثلك،

والاسلوب الامثل ان تنتظر ذلك اليوم على انه يوم مثير في حياة طفلك و بالتالي تستقبلة كايام الاعياد المليئه بالاثاره ، فان طفلك سيستقبل ذلك اليوم بنفس هذه الكيفية الصحيحة.

اول شيء تفعلة اثناء ذلك الاسبوع

كثير من الاباء

يسرفون في الاهتمام اثناء ذلك الاسبوع بتجهيز ادوات الطفل اللازمه للدراسه بينما يفوتهم شيء احدث له اهمية كبار ،هو مساعدة طفلهم على التاقلم مع الجو الجديد الذى سيلتقى به عند ذهابة للمدرسة لاول مره لذلك

يجب ان يصير اهم شيء تفعلة اثناء ذلك الاسبوع هو

ان تدعو الى منزلك بعض الاطفال ممن سيشاركون طفلك في الدراسه سواء كانوا من الاقارب او الجيران او ابناء الاصدقاء

وفى اثناء ذلك الاسبوع

عليك ان تجهز لطفلك ما يحتاج الية خلال الدراسه ، كالادوات الكتابيه ، و الزي المدرسى ، و الحقيبه و الحذاء ……وعليك ايضا ان تدرب طفلك على ارتداء و خلع الزى، و تسميه الادوات باسمائها

وان تضع اسمه على لافته صغار تثبتها على حقيبتة المدرسية.

اليوم السابق للدراسة:

1 تحدث مع طفلك عن الغد و ما ينتظرة بكيفية هادئه و اسلوب مثير كفى كهذا الموعد ستصبح في المدرسة و ستلتقى بزملائك الجدد، سامر عليك في كهذا الوقت لنعود الى المنزل سويا….]

2 عند النوم جهز لطفلك الملابس التي سوف يرتديها في الغد وضع له لعبه او لعبتين في الحقيبه فمثل هذه الحاجات تخفف من شعورة بالوحشه خلال و جودة في المدرسة.

3 عاده ما يشعر الطفل بالقلق و التوتر في هذه الليلة، فحاول ان تساعدة على النوم الهادئ المبكر. اول يوم في الدراسة:

1 عليك ان تشعر طفلك بالهدوء و الطمانينه و عدم الاستعجال.

2 عود طفلك منذ اليوم الاول على تناول و جبه الافطار في المنزل.

3 في اليوم الاول يفضل ان يذهب الطفل الى المدرسة بصحبه احد الوالدين او كليهما، لما في هذا من اشعارة بالامان و الثقة

4 اعلم ان

من اصعب المواقف التي يواجهها الطفل في اليوم الاول هو

لحظه فراقة عن ابية حين ينصرف و يتركة في المدرسة، لذلك فان عليك ان تودعه

وتنصرف على الفور دون تردد او اهتمام زائد و لكن مع ضروره ان تؤكد له انك ستعود في نهاية اليوم الدراسي لتصطحبة الى المنزل ،وهذا التصرف الحاسم له اثرة في جعل الطفل يتاقلم سريعا مع المناخ الجديد عليه.

5 عليك ان تذهب لاحضار طفلك في الموعد و المكان المحدد تماما.

6 اسالة عم فعل اثناء اليوم الدراسي ،واعطة فرصه للاجابه على اسئلتك بكلمات و ليس بكلمه نعم او لا.

7 لتكن ردود افعالك متجاوبه مع حديث طفلك بالتشجيع او المدح او المناقشه الفعاله مهما بدا كلامة ساذجا و بريئا.

وفي الايام الاتيه

1 احرص على جعل طفلك ينام في وقت مبكر، فالنوم و الاستيقاظ مبكرا له اهمية كبار في التحصيل الدراسي الجيد و المحافظة على صحة الطفل.

2 عود طفلك على تجهيز ادواتة و حقيبتة في المساء كل ليلة استعدادا

لليوم الدراسي الاتي.

3 ايقظة مبكرا بقدر كاف بحيث لا يضطر للاستعجال في فتره الصباح .

4 تناول و جبه الافطار مع طفلك على مهل.

5 احرص على تعويد طفلك على الذهاب الى الحمام قبل التوجة الى المدرسة.

6 يظهر طفلك من المنزل في الوقت المضبوط تماما بحيث يدرك طابور

الصباح في المدرسة.

7 عند الانصراف من المدرسة نبة على طفلك مشددا:

ان يصير دائما في صحبه الاخرين عند الخروج من المدرسة.

الا يتحدث الى الغرباء و لا يتلقي حلوى او هدايا من اشخاص لا يعرفهم.

الا يظهر مع اي شخص لا يعرفة حتى لو قال له ان بابا او ما ما ارسلنى اليك.

اليوم الدراسي الاول ” الفطام الاجتماعى ”

فى يومهم الاول بالمدرسة بعده فعاليات متنوعه و بتنفيذ حفل مبسط تضمن فقرات ترفيهيه متنوعه مثل:

توزيع بطاقات الاسماء و الصف و الشعبه لجميع طلاب الصف الروضه او الاول

تعريفهم بمرافق المدرسة

الرسم على الوجوه

مسابقات متنوعة

اشراك الطلاب بالانشاد في الاذاعه المدرسية

توزيع هدايا

براءه الطفل و الكرسي

ذلك كرسيك روح اجلس عليه ‘ و حافظ عليه

الطالب لم يكتف فقط بالجلوس و لكنه

عند نهاية الدوام اخذ معه الكرسى يجرة الى بيتهم

الفطام الثاني ” الفطام الاجتماعى ”

اول يوم ينفصل فيه الطفل عن امة «بالفطام الاجتماعي»، و لابد للام ان تهيئ الطفل لهذا اليوم، و يعد خروج الطفل للروضه اروع من ان يتم ذلك الفطام على اعتاب المدرسة، و من هذه التهيئة

الا تخيف الام طفلها من الروضه و لا تجعلها و سيله عقاب، وان تعلمة الاعتماد على النفس كان يدخل الحمام بنفسه، و ياكل بنفسة وان يعبر عما يريد و ما لا يريد.

وعلى الام

ان تترك طفلها في الروضه بشكل تدريجى و قتا قليلا في الايام الاولي ثم يزيد تدريجيا، و من المهم معرفه انه

اذا كرة الطفل الروضه فانه لن يستسيغ حياتة الدراسية فيما بعد و لن يصير سعيدا بها، الا اذا و جد ما يحببة في الدراسه و يربطة بها.

الفطام الاجتماعى هو مرحلة انتقالية

وتعتبر هذه المرحلة نقطه فاصله في حياة الطفل حيث ينتقل من حضن امة ليقتحم عالم غريب و جديد عليه، و من حياة لا يعرف فيها غير اهلة و اسرتة و قد قليل من زملاء الحضانه – حال توفرها – الى عالم كبير و واسع فيه العديد من الوجوة الغريبة و الغير ما لوفه بالنسبة له، و من حياة لا يشغلة فيها غير اللعب و الاستمتاع الى حياة تلزمة بقدر من المسئوليه و على راسها الواجب المدرسي.

يعد انتقال الطفل من مرحلة الطفوله المبكره الى مرحلة الالتحاق بالمدرسة يعتبر حدثا انتقاليا ضخما في حياة الطفل يتطلب

ان يعد له الطفل اعدادا طيبا، فالطفل قبل المدرسة او الحضانه يعيش في البيت الذى يمثل له البيئه الامنه و يري نفسة مركز و محور الاهتمام في ذلك البيت كما انه يصير ملاصقا اغلب الوقت لوالدتة او من يقوم برعايته

وفجاه يحدث ذلك التغير الكبير في حياتة اذ يصحو يوميا فيجد نفسة في مكان غريب عليه بدون وجود و الدية او اخوتة معه و مع اشخاص لم يلتق بهم من قبل و بعد ان كان محط انظار الكل في اسرتة يري نفسة واحدا من بين مئات و قد الاف الاطفال الاخرين.

فى اليوم الاول في المدرسة

براءه الطفل و البكاء

طفل بدا يبكى في اليوم الثاني من الدراسة

وسالة المدرس لماذا تبكي

قال لم اجد فصلى ..

قال له المدرس انت في اي صف يا شاطر …

قال الطفل اني في صف ثاني اخذة المدرس لفصل ثاني و دور اسمه و لم يجده

فقال له: ما اسمك

س

وسالة اين كنت في الامس

قال الطفل اني امس كنت في ” اولي ” بس اليوم اصير في ثاني ..!!!

فى اليوم الاول في المدرسة

يتعرض من خلالة بنوبات الصراخ و البكاء و التشبث بالام،

وهنا يجب عدم العوده اذا بدا الطفل بالبكاء، لان معظم الاطفال يبكون لحظه الانفصال، غير انهم سرعان ما يتوقفون عن البكاء بمفردهم بعد فتره و جيزه لا تتعدي 10 دقائق.

ويؤكد المتخصصون ان عوده الوالدين في هذه الحالة تؤدى الى نتائج عكسيه لانها ستعيد الخوف الزائد الى قلوب الاطفال.

فالسنه الاولي للطفل في المدرسة

تشكل هاجسا على الوالدين بشكل عام و على الطفل بشكل خاص ،

فان معاناه الفراق التي يشعر بها الطفل و الخوف او الرهبه التي تنتابة من ذلك العالم الجديد الذى سيدخله،

ستظهر بلا شك في اساليب متعدده في الايام الاولي لبدء العام الدراسي،

بالبكاء و رفض المدرسة التي يعتقد الطفل بانها المكان الذى سيبعدة عن امة ،

لذا فعلينا التعامل مع هذه الفتره بهدوء شديد و التمهيد لها كالاتي:

يجب التمهيد للطفل قبل موعد ذهابة الى المدرسة بايام و تشجيعة على ذلك.

شراء بعض الدفاتر التي يختارها الطفل بنفسة و تكون=دفاتر ذات اللون و الرسومات الجذابة.

شراء بعض

الاقلام المناسبه للطفل من حيث الالوان و كذلك الملصقات بشخصيات محببه كالشخصيات الكرتونيه التي يستمتع بمشاهدتها او السيارات اذا كان من هواه اللعب بها، و هكذا.

يجب الحرص على تسجيل الطفل في الحضانه لان هذا يسهل مهمه دخولة للمدرسة بالصف الاول.

يجب على الام

ان توقظ طفلها مبكرا و يتناول القليل من الحليب و الشكولاتة المفضلة.

يجب ان تعطى الام طفلها مبلغ زهيد كى يشترى ما يريدة حتى يشعر بالاعتماد على نفسه.

ومن الخطا الفادح ايضا

ان تترك الام الطفل في الحضانه و تذهب من دون اخباره، فان هذا سوف يحدث اثرا سلبيا في نفس الطفل.

يجب ان لا يذهب الاب عن ابنة الا بعد ان يسمح له ابنه

وكذلك الام لا تذهب الا بموافقه ابنها.

يفضل منح الطفل جائزه اسبوعيه اذا لم يتغيب عن المدرسة.

حاولى الاتصال مع المدرسة كى تتاكدى ان ابنك ربما انسجم مع باقى الفصل، و اذا و جدتية مستمرا في البكاء فحاولى البحث عن ايجاد حل لهذه المشكلة مع معلمته.

اخبرية ان كل الاطفال يذهبون الى المدرسة

وان بكاءة يحزنك جدا، وان عليه ان يستمتع بالوقت و يلعب مع اصدقائه،

وتحدثى معه كصديق فان هذه الكيفية تجعلة يثق بك اكثر.

اشرحى لطفلك انك تركت رقمك و رقم و الدة عند ادارة المدرسة ‘ و اذا احتاج اي شي يستطيع ان يكلمكم….

واتفقى مع ادارة المدرسة على ذلك المقال لاجل ان يطمئن قلبه

لا تنسى بين فتره و فتره ان تفاجئينة بهدايا يحبها… او اكلة … او طلعه … و تفهمينة ان الطفل الذى يحب المدرسة يستحق مكافاة…

وذلك من اجل ربط الهديه بالمدرسة

ضمن مبدا بريماك” الجده ” و تعزيز متقطع و مستمر ….

مبدا بريماك” الجده ” في تعديل السلوك مثلا -

اذا انهيت و اجبك … اسمح لك ب اللعب .. الخروج … رحله …. الخ …….

ليعرف ان هنالك حاجات اخرى= يمكن تقدم له في حال تقدمه….

ماذا نفعل بعد رجوع الطفل من الروضه او المدرسة

متابعة الطفل:

عندما يعود الطفل من المدرسة

احضنية بقوه و قولى له انك اشتقت له كثيرا …. و افتخرى فيه …

واسالية كيف قضي يومة في المدرسة … مع ابتسامة دعيها تشق الوجه…

واطلبى منه معرفه العديد عن الفصل و الطلبه و المعلمه و غيرة و بكل حماس فيه….

دعية يفضى كل الذى في جعبته.. لن يمل و يقول خلاص… و رجعت البيت …. و امدحية امام ابوة و اطلبى من ابية ان يحضنة و يطبطب على كتفة كنوع من الفخر… و يقول له اليوم الطلعه على مزاجك لانك بيضت و جهى … او هذه هديتك … لانك رفعت راسي اي شي …

لكن المهم ان يحس الطفل انه عمل شي يعجبكم و يرضيكم ….

بعد انقضاء عده اسابيع

من انتظام الطفل في الدراسة،عليك ان تحدد موعدا مع مدرسة في المدرسة ،للتعرف منه على مدي مقدره طفلك على التحصيل و الاستجابه للتعلم و لتتشاور معه في ايجاد اروع السبل لمساعدة طفلك على التقدم الدراسي و التاقلم مع زملائه

واغلب المدرسين يسعدهم ذلك اللقاء وان يتحري الاباء باستمرار عن مستوي اطفالهم و بذلك يصير دخول الطفل الى المدرسة لاول مره حدثا سعيدا في حياتة يتجدد بنفس السعادة كل عام ان شاء الله

– امتدحى مشاركات طفلك في المدرسة مهما صغرت و قدمي له هديه و لو رمزيه كلما و جدت انه حقق تقدما في دراسته.

– زورى طفلك اياما متقطعة و اطمئنى من الادارة على مدي توافقة مع بيئتة الحديثة و حاولى تلبيه دعوه الروضه للاجتماعات و الاحتفالات.

– افتحى حقيبتة يوميا فور عودتة من الروضة

للتاكد من وجود تعليمات او نشرات من المدرسة،

وتابعى يوميا كراسه المتابعة الخاصة به.

– بثى روح التنافس بين الابناء لاداء الواجبات و المذاكره مع مراعاه الفروق الفرديه بينهم، و لا تقارنى طفلك باى طفل احدث في اي سلوك.

– ساعدية على اكتساب مهاره تنظيم الوقت بان يصير هنالك وقت للعب و احدث للرسم و هكذا .

– جهزى مكان استذكار خاص به و هيئية من حيث الهدوء و النظافه و التهويه و الاضاءه و كوني مرشدا له في حل الواجبات.

– شجعى طفلك على القيام بالانشطه و الاعمال المحببه له

وقومى بتكلها له لياخذها الى معلمتة فيقوم بما يحب في مكان جديد فيحبه.

شكاوي الطفل من المدرسة

فى بعض الاحيان

قد تتلقي شكاوي من طفلك تجاة امر يضايقة مثل

تعرضة لمضايقات من طفل احدث او من احد المدرسين ،

والحل الامثل في كهذه الحالات هو

ان تتوجة الى مديره المدرسة مباشره و طلب مقابله معلمتة اولا و تبحث معهم سبب المشكلة و طريقة التغلب عليها و لكن ذلك لا يعني ان تذهب الى المدرسة لايجاد حل لكل المضايقات التي ربما يعاني منها طفلك ، و انما يجب ان يقتصر هذا على الامور التي تراها تعوق استيعابة او تجعلة يكرة الذهاب الى المدرسة .

– تواصلي مع معلمتة في الروضه او المدرسة لتدعيم الايجابيات و الوقوف على السلبيات و التعاون معها على تجاوزها.

الاصل في مناقشه المشكلا ت مع المعلمه اولا بالتنسيق مع الادارة او شخص في المدرسة يعتبر حلقه وصل ‘

فتجاوز المعلمه و كثرة التلفونات على الادارة ضد مصلحه الطالب و هذه خبره عملية

الرفض

لماذا يرفض الطفل الذهاب الى المدرسة

تعتبر حالة رفض المدرسة من المخاوف المرضيه المنتشره بين تلاميذ المدارس الابتدائية غالبا…

وقد اشارت الدراسات الى ان حوالى 2 من الاطفال في سن 6-10 سنوات يعانون هذه المشكلة,

كما اشارت الدراسات الى انها عند الاناث اعلى منها عند الذكور، و انها عاده ما تخرج عند الاطفال المبتدئين في مرحلة الروضه و الابتدائى …

لذا لا تضربيه

اذا رفض يوما الذهاب الى المدرسة، فذلك يجعل من المدرسة في ذهنة قرينا للعقاب و ربما يصير سببا في كرهة للمدارس للابد..

واذا حدث هذا يوما اخبرى المدرسة و هي تشاركك الحل.

اعراض رفض المدرسة:

تتعدد مظاهر حالة رفض المدرسة و لكنها اجمالا تبدو في

· بكاء الطفل و صراخة بصوت مرتفع معلنا رفضة الذهاب للمدرسة .

· يخرج على الطفل القلق الشديد المتمثل في اختلاف لونة شحوب ، و بروده اطرافه.

· ربما يصاحب هذا الم في البطن ، و ذلك العرض كثير الظهور في العياده النفسيه ، و لعلة اكثر مع الحالات الاكبر سنا من المبتدئين .

· الارق خلال النوم .

وجدير بالذكر ان كل هذه الاعراض تختفى عندما يعود الطفل للبيت،

وتظهر قبل ذهابة للمدرسة او بذهابة فعلا..

اسباب رفض المدرسة:

اجريت بعض الدراسات على الاطفال الذين تخرج لديهم حالة رفض المدرسة و اتضح ان العوامل التي ربما تساعد في ظهور كهذه الحالات ما يلي:

1 التدليل الزائد للطفل

فاستعمال اسلوب الحماية الزائده و الحرص على الطفل بصورة مرضيه تولد لدية تعلقا شديدا بوالدية اواحدهما مما ينتج الاتكاليه التامه ، و يشعرة بالقلق عند انفصالة عن المنزل ..

2 تزامن المدرسة الروضه مع خبره مؤلمه

كتعرض الطفل للعقاب الشديد او التخويف من المدرسة ,

وقد يتاثر الطفل بالنقله الفجائيه فبعد ان كان يقضى يومة بين لعب و نوم تستجد عليه مسؤوليات حديثة كالاستيقاظ مبكرا و اداء الواجبات المدرسيه بكثرتها ، و غير هذا من التزامات لم يعهدها من قبل .

3 معاناه الطفل من القلق:

قد يتزامن الالتحاق بالمدرسة او خلالها مع تعرض الطفل لحالة قلق شديد نتيجة لمشاكل اسريه او خلافات عائليه مما ربما ينتج عنه حالة عدم رغبه استمتاع عامة تفرز في حالة رفض الذهاب للمدرسة..

علاج رفض المدرسة:

علاج حالة رفض المدرسة يتطلب

تعاون و تكاتف بين ثلاث جهات رئيسية هي:-

المدرسة و المنزل و العيادة..

ويتم هذا من اثناء

التاكد من ازاله قلق الطفل الاساسى حتى لا يتعرض خلال ذهابة للمدرسة لرده فعل عكسيه قوية.

طمانه الطفل و تشجيعه، و عدم اشعارة بان ذهابة للمدرسة و سيله للارتياح منه.

ربط المدرسة بحاجات محببه و مرغوبه لدي الطفل .

عدم ارغام الطفل على الذهاب بالضرب او التوبيخ.

النوم

طريقة تنظيم النوم المناسب لطفل الروضه و المدرسة

وذلك باتباع الارشادات التالية

راعى احتياج طفلك للنوم فعليه يتوقف مستوي انتباهة و تحصيلة في الفصل و تفاعلة مع معلميه.. فاحرصى ان ينال قسطا مناسبا من النوم.

الاستيقاظ المبكر و جبه الافطار الخوف من المدرسة رفض الطفل الاستمرار فيها و اعلان كراهيتة لها نماذج لبعض المشكلات الموسميه التي ربما تواجهها اسر كثيرة مع بداية العام الدراسي الجديد مما يستلزم من الاباء و الامهات تهيئه اطفالهم اثناء هذه الفتره للانتظام في الحياة الدراسية خصوصا من يلتحقون بالمدرسة لاول مرة,

ويتطلب منهم ايضا اعاده ترتيب نظام البيت و مواعيد

ويتم اعاده تنظيم مواعيد النوم للصغار تدريجيا, و تهيئه المناخ المناسب لذلك, و يستوجب ذلك الحزم و ضبط عدد ساعات المشاهدة التليفزيونيه و اوقاتها ,

وان تحرص الام كذلك على تنظيم مواعيد لها طفلها ليتعلم الانضباط. و حتى تنجح الام في تحقيق هذا لابد

وان يتم تطبيق نظام عدم السهر في بادئ الامر على افراد الاسرة كلها

ويمكنها في ان تنتهز في اطعام طفلها و جبه عشائه

وتبدا في تهيئتة للنوم عقب خروج الاب و الاخوه الكبار الى المسجد لاداء صلاه العشاء فيساعدة هدوء البيت الخالي من الحركة, و من اصوات التليفزيون

مع تهدئه انوارة على تهيئتة للاسترخاء و النوم مبكرا,

وبذلك يسهل على الام ايقاظة صباحا مبكرا

قبل الذهاب الى مدرستة بمدة كافيه تسمح له بتناول افطاره.

* بالنسبة لطفل الحضانه و السنوات الاولى من المرحلة الابتدائية في المرحلة العمريه من اربع الى ست سنوات,

فهو يحتاج الى ساعات نوم تتراوح من ثمانى الى عشر ساعات متواصله يوميا

كما تشير الدكتوره عبله جلال استاذ صحة الطفل بالمركز القومى للبحوث,

ليرتاح من المجهود البدنى الذى يبذلة طوال يومه, و يرتاح ايضا عقلة و ذهنة خصوصا اذا كان يمارس العاب الفيديو و الكمبيوتر

ويشاهد التليفزيون بكثرة لانها كلها عوامل ترهق بصرة و ذهنه. ذلك الى جانب مساله مهمه تنبة اليها د.عبلة

وهي ان الهرمونات

التي تساعد الطفل على النمو الذهنى و الجسمي الامثل يفرزها جسمة اثناء فتره نومة ليلا, كما تنبة الام الى ان بعض الاطفال يحتاجون الى النوم فتره قصيرة اثناء الظهيرة.

اللعب

طريقة تنظيم اللعب المناسب لطفل الروضه و المدرسة

عليه تكوين و بناء صداقات حديثة مع اصدقاء جيدين بمساعدة المعلمه و يلعب مع الاطفال حاجات كثيرة يحبها… و العاب حديثة يعلم اصدقائة و هو يتعلم العاب حديثة منهم و يمكنة ان يلعب معهم عند العوده الى البيت

ساعدية على مصادقة الاطفال الاكبر منه سنا

بسنه على الاكثر او من هم في كعمرة الذين يحبون المدرسة،

ولديهم خبره من اثناء و جودهم من قبل فيها ، و حاولى التعرف على بعض زملاء الفصل قبل دخول المدرسة حتى يشعر صغيرك بالالفه بمن حولة و اللعب معه.

مثلى معه تبادل الادوار

حيث تكونين انت المعلمه و هو التلميذ …. و بعدين اعكسى الادوار …

فيكون هو المعلم و انتي الطالبه …. و اشترى بعض الوسائل التعليميه اللى تكون=فيها حروف و ارقام و حيوانات لاجل ان تكتمل التمثيلية….

ولا تنسى القصص المصورة … و التي تكون=باصوات كهذي اللعبة…. و في خلال اللعبه ارفعى يدك كانك تستاذنين او انك تريدين شرب الماء

الغذاء

طريقة تنظيم الغذاء المناسب لطفل الروضه و المدرسة

براءه الطفل و الفطور

بنت في الحضانة.. اول يوم راحت.. انبسطت و كل شي تمام.,,

لما رجعت قالت لي..يا ما ما انت فشلتيني!!

وضعت فطور يكفينى اني لوجدي

تري نحن بالصف كثر .. و الساندويتش لم يكفينا كلنا و لم يبق لى شي!!!

و قالت لامها عندما تاتين صباحا لايقاظى اذا رفضت اعلمي اننى جائعه و بطني يحتاجنى ارجوك لا توقظني

* الاهتمام بوجبه الافطار قبل الذهاب الى المدرسة و التي لا يتناولها معظم اطفال المدارس في بيوتهم لضيق الوقت بسبب عدم

الاستيقاظ مبكرا, و هنا تؤكد استاذ الصحة العامة

انة ثبت علميا انها اهم و جبه خصوصا لطفل المدرسة لانها تمد جسمة بالطاقة و المواد الغذائية التي تساعدة على النمو, و التركيز و القدره على التحصيل.

وتقول د.عبله جلال

ان هذه الوجبه ممكن ان تتكون

من كاس لبن حليب, و ساندويتش من الجبن و احدث من ما ده سكريه كالحلاوة

الطحينيه او المربي,

واذا كان الطفل لا يحب اللبن فممكن اضافه الكاكاو او الشيكولاته الية ليستسيغ مذاقة و في حالة اصرارة على عدم شرب اللبن

ممكن اعطاؤة بعض عصائر الفاكهه الطازجه المتوافره في السوق و اعدادها داخل المنزل كالبرتقال, الجوافة, المانجو فهي تحتوى على كثير من الفيتامينات و المعادن المفيدة, و تقدم معها ساندويتش من الجبن الابيض

او المطبوخ, تعويضا له عن عدم تناولة اللبن

ثم تحاول الام مره ثانية= اعطاءة اللبن, بان تقدم له الكستر, او المهلبية, و الارز باللبن المصنع منزليا ليحصل على احتياجاتة من الالبان.

وفى حالة رفضة تناول الساندويتشات

ممكن للام اعداد بعض المخبوزات المنزليه كالبسكويت و الكيك و الفطائر المحشوه بالعجوه لفائدتها الغذائية العالية

ومن المهم ايضا

ان يصير الوالدان قدوه لاطفالهم في الحرص على و جبه الافطار لان الطفل يحب تقليد ابويه.

وتنصح د.عبلة

بعدم تناول الطفل الاطعمه المحفوظه كالمقرمشات المختلفة, و المملحات, او العصائر المحفوظة, لاحتوائها على مواد حافظه تضر بصحته

وممكن اعطاء الطفل عند ذهابة للمدرسة ساندويتش او بسكويتا ليتناولة في الفسحة.

863 views