يوم الجمعة 9:20 صباحًا 13 ديسمبر، 2019

رمز السلام العالمي


صورة رمز السلام العالمي

صور

رمز السلام هو تمثيل او كيان يرمز للسلام.

 

اخذت هذه الفكرة من حضارة ما بين النهرين.

 

الحمامة،

 

او حمامه تحمل غصن الزيتون في منقارها،

 

هى رموز قديمة للسلام،

 

و في الجزء الاخير من القرن العشرين،

 

علامه السلام،

 

التي و ضعتها حمله نزع السلاح النووي،

 

و اشاره اليد في V دخلت حيز الاستخدام في كل انحاء العالم.

 

و اعتبرت الحمامه و غصن الزيتون رمز للسلام في عهد نوح و انه ظل يدعوا قومة ليل و نهار لعباده الله و حده دون الشرك به و لكن لم يؤمن معه الا القليل من قومة فامره الله ببناء السفينه من ثلاث طوابق،

 

الطابق الاول للوحوش و الحيوانات،

 

و الثاني للبشر من امن بنوح،

 

و الثالث للطير.

 

و عندما جاء الطوفان افني الله كل ما على الارض من بشر و غطي الماء اعلى قمم الجبال لذلك ارسل نوح الغراب ليري اذا كانت الارض شربت الماء ام لا فلم يعد الغراب فارسل بعد ذلك الحمامة فعادت و لم يكن برجلها شيء فارسلها مره اخرى بعد سبعة ايام فعادت و رجلها مغطاة بالطين و في منقارها غصن زيتون فعرف نوح ان الارض قد شربت الماء و فتح السفينه ليخرج من بها و يعمر الارض مره اخرى و لهذا يرمز للحمامة و غصن الزيتون برمز السلام.

 

كذلك يعتبر اللون الابيض رمز للسلام.

 

فجعلت كثر من الدول اللون الابيض جزء من علمها

العلامه المعروفة عالميا ☮ صممت في الاصل لحركة نزع السلاح النووي البريطانيه بواسطه جيرالد هولتوم في عام 1985.

 

هولتوم هو فنان و مصمم،

 

شارك هولتوم في مسيره من ميدان ترافالغار في لندن الى مؤسسة الاسلحه الذريه في الدرماستون في انجلترا،

 

نظمت المسيره لجنه التصرف المباشر في ابريل و دعمت من قبل حمله نزع السلاح النووي CND).

 

يقع تصميم هولتوم الاصلي في متحف السلام في برادفورد في انجلترا،

 

و قد قام اريك اوستين بتكييفة الى شارات للستره من السيراميك عام 1922–1999).

الحرف “N” بعلامات الاشارة

الحرف “D” بعلامات الاشارة
الرمز عبارة تركيب من اشارات اعلام الاشاره semaphore للحرفين اللاتينيين “N” و ”D” يرمزان للكلمه الانجليزية “nuclear disarmament” و معناها “نزع السلاح النووى”.

 

يتم تكوين الحرف “N” في اعلام الاشاره بشخص يحمل علمين في شكل حرف “V” مقلوب،

 

و يتم تكوين الحرف “D” بتوجية علم للاعلى و علم للاسفل.

 

بجمع العلامتين يتكون شكل مركز رمز السلام.
كتب هولتوم لاحقا الى هيو بروك محرر مجلة “اخبار السلام” يشرح اصل فكرتة بشكل اكبر،

 

يقول هولتوم: “كنت في حالة من الياس.

 

ياس عميق.

 

رسمت نفسي ممثلا لشخص في حالة ياس،

 

مع كفيين يد ممدودين الى الخارج و نزولا في اسلوب فلاح فرانشيسكو جويا قبل الاعدام رميا بالرصاص.

 

ثم حولت الرسمه الى خطوط و وضعت دائره حولها.”
يقول كين كولسبم – مراسل لهولتوم – ان المصمم ندم على رمزيه الياس،

 

حيث شعر ان السلام شيء يحتفل من اجلة و اراد ان يكون الرمز مقلوبا.

 

و يقال ان اريك اوستين اكتشف ان لفته الياس لطالما ارتبطت ب”موت الرجل”،

 

و الدائره ب”الطفل الذى لم يولد” محتمل ان يكون رجوعا الى كتاب الرموز The Book of Signs لرودولف كوش،

 

(النسخه الالمانية،

 

1923 طبعت نسخه انجليزية منه عام 1955.
اصبح الرمز شاره لحمله نزع السلاح النووي و اصبح ارتدائة علامة دعم للحمله و لنزع السلاح من طرف واحد من قبل بريطانيا.

 

حيث و صفة فرد في التاريخ المبكر من حركة نزع السلاح النووي قائلا ” رمز بصري يرتبط بمسيره الدرماستون و لاحقا بالحمله كلها… على الارجح اقوى صورة و الاكتر قابليه للتذكر و التكيف صممت في اي وقت لسبب علمانى.”
بدون براءه اختراع او تقييد انتشر الرمز الى ما بعد الحركة و تبنتة الحركة المناهضه للحرب.

 

اصبح الرمز معروفا في الولايات المتحده عام 1958 عندما ابحر المحتج السلمي البرت بجلو بقارب صغير مركب به رايه حركة نزع السلاح النووي الى منطقة مجاوره لاجراء تجارب نووية.

 

و تم جلب ازرار مع الرمز الى الولايات المتحده عام 1960 من قبل فيليب التباك،

 

صائد اسماك بجامعة شيكاغو.

 

سافر التباك الى بريطانيا ليقابل مجموعات السلام البريطانيه كمندوب من اتحاد طلاب السلام SPU و في طريقة للعوده اقنع الاتحاد بتبني الرمز.

 

بين عامي 1960 و 1964 قاموا ببيع الاف الازرار في الجامعات.

 

و بنهاية العقد اصبح الرمز رمز عام للسلام،

 

يتخطي الحواجز بين الامم و الثقافات.


493 views