يوم 22 يناير 2020 الأربعاء 11:03 صباحًا

رواية بعد الفراق

صورة رواية بعد الفراق

صور

روايه رغم الفراق
اهداء الى اخي و صديقي الوحيد ..
الي قطعة من قلبي و روحى ..
الي من اشعر دوما اننى امة رغم اننى لم الدة ، و انه ابي رغم صغر سنة ..الي من امسكت القلم و كتبت و طبعت و نشرت ، لانة و حدة اراد لى تحقيق الحلم ..
الي من كان معى و اني في الظلام ، و يوم اصبحت في دائره الضوء ابتعد و تركنى ..
الي من علمنى فراقة ان الفراق ليس ابدا نهاية الحب و الصداقه ..
الي من علمنى ان الحب يصبح اكبر ، وان اللقاء يستمر رغم الفراق..
الي صديقي و رفيق القلم و الحلم ..
الي هانى عبدالمجيد …

اهداء
الي نور:
الي الرجل الصغير الذى علمنى ان افتح عيني كل صباح ،
وانا ابتسم لاننى اعلم ان في ايامي رجلا لن يخذلنى ابدا ..
الي كريم:
الي الجميل الذى كلما قض الارق مضجعى ، الجا الى ذراعية لاغفو
وانام في هدوء كالاطفال ..
الي نور و كريم:
علمنى حبكما ان اتمسك بالحياة ،
حتى بعد ان عرفت حقيقتها!!
بكل الحب و الامومة بدات الكاتبه نور عبدالمجيد رواياتها ” رغم الفراق ”
باهداء الى ” هانى عبدالمجيد ” ..و و لديها ” نور و كريم ” ..

“هاشم:
ان كنت تري اننى استحق النجاح، اكتب لى كلمه واحده لاتذوقة بها.. وان كنت ما زلت تري اننى استحق اللعنة، فاكتب ايضا لى كلمه لاطلب من ربى الرحمة..
هاشم:
ارجوك.. لا تقتلنى مرتين!!
عايدة”
هل يخمد الفراق لهيب الحب ام يزيدة اشتغالا!!….
هل يبقي الحب رغم الزمن ام يموت!!
“رغم الفراق” روايه استنائيه و اجاباتها استثنائية.. لن تعرفاة الا حين ترتحل عبر سطورها.

662 views