روايه الحب المستحيل كامله

7479Dd5C20B7102C165386Eda947B70C روايه الحب المستحيل كامله هاله خالد
الفصل الاول

فى داخل فيلا ابوهشام عائلتة جالسه بالصاله ام هشام مع و لدينها هشام و راكان

هشام : يالله يمة متي راح نتفق على موعد الزواج ؟ ترانا مصخناها 3 شهور و حنا على هالحالة و حتي طلعات محروم منها الصراحه انا طفشت قدموا الزواج احسن
ام هشام : اي و الله و انا اقول بعد بس عمك اهو الي معاند ما يبغاك تطلع معه بنتة و ما شفتها الا بالملكه و بس ياحسرتى عليك ياوليدي

بو هشام عدل جلسته و حط رجل على رجل : طيب و ذلك هو يكلمها و يدق عليها جميع يوم
هشام : لا الة الا الله هذه و مناشبينى عليها بعد

راكان بعد ما وطي صوت التلفزيون : هههههههههة الله يعينك ياخوى اقول و شرايك تدق عليها و تحدد انت معها موعد الزواج ..
هشام : و الله ما خليت قلت لها بس هي تقول اتفق مع اهلى تقول انا ادرس و الزواج ما تبغاة الا بالعطلة
ام هشام : كيفك انت معها ؟؟ العطله ما باقى لا شي .. انا بكلم خالتك و راح نتفق عالاقل علشان الحجز الفندق و تجهيزاتنا حنا و خواتك ..
راكان : عاد رنيم و شوق يبغا لهم سنه كاملة يجهزوا نفسهم ما شفت انا ابرد منهم ..
اما هالجانب جانب البنات و صداقه حقيقيه بين البنات ..
لميس : الو هلا ريناد كيفك ؟
ريناد : هلا بالنور كله انتي كيفك ؟
لميس : و الله بخير بس و شفيك اليوم غايبه ؟؟
ريناد: و الله تعبانه شويه و حبيت ارتاح بالبيت
لميس : تعب و لا لعب هههههه
ريناد بجديه : لا تعب من جد
لميس : ايواا اي خلاص السنه ثالث ما نبغا نتلعب
ريناد : هههههة اي و الله السنه الماضيه لعبنا ليمن قلنا بس
لميس : المهم سلامات اصلا و اضح صوتك راايح و الله
ريناد: ايواا ها كيف ابو الهش معك ؟
لميس : اة قلتى لى ابو الهش و الله ما عندة الا سالفه الزواج ههههههه
ريناد : ههههههة اي من حقة الولد طفش اطلعى معه لا يشوف غيرك
لميس : و الله ما هو كيفى و الا انا و دى من زماااااااان ( تنهدت بقووة ) الله يهدى ابوى بس
ريناد : الله يهنيكم يارب
ام عبد الله تنادى ريناد << ريناد ياريناد افتحى ..
ريناد : اوكى لموو خالتي تنادينى اخليك انا هالحين طيب
لميس : اوكى باي

ريناد : باي
سكرت جوالها و راحت تفتح الباب ,,

ريناد :هلا خالتي حياك ..
ام عبد الله : ها بتروحين معنا السوق و لا تعبانه …
ريناد :لا خالتي ما نى رايحه و كما قلتى انا تعبانه و ودى انام شوي
ام عبد الله : ( اقوى ) على راحتك انا رايحه مع اختك ندى
ندي دخلت عليهم … و عاقده حواجبها
ندي : كانى سمعت اسمى خير ؟؟
ريناد : اقول ندو ما نى رايحه السوق معكم .. بس لاتنسين الي قلت لك اشترية طيب
ام عبد الله : ما نتى رايحه و تبغينها تشترى لك لا ليمن تروحين معنا يوم ثاني اشترى الي تبغي
ريناد انحرجت مررة و نزلت راسها : طيب
ندي غمزت لريناد : و الله ؟؟ منتى رايحه لا ياعيوني ما نى جايبه لك شي !!
ريناد <<< رقيقه و حساسه مررة )ردت بهدوء : اوكى خلاص لاتشترين لى شي ممكن اروح بكرة و اش ….
ندي قاطعتها و قربت منها / فديت الدلوعه انا (حطت ايدها على ظهرها )ولا يهمك انتي امرى تدللى كم رنوود عندي ؟ !!
ام عبد الله : ياندي خلاص قالت لك بكرة بتروح (وقفت و اتوجهت للباب ) يالله بسرعه لا نتاخر روحى اجهزي
ندي : (بصوت عالى ) لسا عبد الله اخوى ما جا ؟
ام عبد الله : هو قال راح يدق ليمن يجى و نطلع ..
ندي : اوكى جايه .. (وقفت و قبل لاتطلع ) : رنوود بيبي (هذا لقب ريناد ههههههة هي كالبيبي براءه و وجها طفولى ) ارتاحى و ان ما تحسنتى راح اوديك المستشفي طيب ../ و طلعت .. من الغرفة

ريناد بعد ما طلعوا راحت انسدحت عالسرير و تنهدت (ااااة ياماما و ينك تركتينى و انا بامس الحاجة لك )
ندي تكلم امهاا : ما ما و ش ذا الكلام الي قلتية لريناد ؟
ام عبد الله : اي كلام ؟ و انا و شقلت ؟؟
ندي : ما ما انتي ما تعرفين ان ريناد حساسه من اول ما دخلت هالبيت بعد و فاه امها الله يرحمها و انتي تعاملينها هكذا بقساوه .. (مسكت ايد امها ) حنى عليها شوية عوضيها عن حنان امها
ام عبد الله : اففف عليك ياندي ما سويت لها شي ؟ كلمه كلمتين قلتى حنى عليها !! انا ما ادرى و ش حصل ابوك من امها جابت له هالبنت ( تهز راسها ) و راحت !!
ندي : (بصوت عالى ) ما ما قولى الله يرحمها مهما يصبح هذه زوجه بابا و ثانيا انا و ريناد اكثر من خوات .. و ..
ام عبد الله : اسكتى ذلك اخوك دق يالله نطلع و بس بلا هذرة زايده
رنيم : شوق و شرايك بهالموديل ؟؟ (رافعه مجلة ازياء و توريها لاختها )
شوق : لزواج هشاااام ؟؟
رنيم : و ش رايك يعني لزواجك هههههه
شوق : (عقدت ما بين حواجبها) امممممم مو حلوو
: بالعكس يهبل الصراحه ما عندكم ذووق اباافصل مثله
شوق : دامة عاجبك لية تورينى اياة و تاخذى رايى ؟
رنيم : …. ( تتصفح بين هالمجلات المكدسه عالطاوله و مو معطتها و جة )
شوق : انا رايحه لاخوى راكان اقوله يطلعنى قبل المغرب .. و شرايك تطلعى معى ؟
رنيم : على وين انشالله ؟
شوق : امممممم و الله بشوف اول خلية بس يوافق يطلعنا
رنيم : ما نى طالعه عارفه راكان ما راح يطلعنا
شوق :ايا الدبه انشالله بس يوافق و اطلع معه و احرك ههههة يالدبه
رنيم : الا محتررررة من جسمي انتي !( رنيم جسمها حلوو كثير و انحف من شوق و احلى منها )
شوق : انا بشترك فنادى و بسوى سبورت و بطلع انحف منك و اجمل بعد
رنيم : ههههههههة انحف يمكن بس اجمل ما توقع هههههههه
شوق : اقول بلا غروور يا رنووم
رنيم : (تتنهد ) يحق لي
وبغرفه راكان ..
راكان (باستهزاء ): ايش ايش ؟؟ و ينت تبغين تروحين ؟ ما سمعت !!!
شوق ) تتمسكن ) : تكفي عاااااد و دنى السوق طفشانه مرررره
راكان : و السواق و ينة به ؟
شوق : لا ما احب اطلع مع السواق و ثانيا السواق راح يوصل امي بيت =عمي
راكان : شوفى انا اكرة ما عندي السوق و خرابيطكم يالبنات
شوق : و الله بس نتمشي اباغير جوو نشرب كافى شي ..
راكان : و الي بيغير جو يروح السووق
شوق : بلاك ما دريت هالايام اصلا التمشيات بس فالمجمعات و من مطعم لمطعم
راكان : ههههههههة من جدك انتي و الله ناس فااضية .. المهم بلا هذرة انا بيمرنى واحد من الشباب
شوق : لاتقول عميد جميع شوى و راز و جهة عندنا
راكان : ما لك دخل و ثانيا اسمه عمااااااااااد روحى لغرفتك و انتي ساكته و سكرى الباب و راك ..
شوق : توجهت للباب : افففف ياربى طفشاااااانة
راكان : شوااقة اوعدك لفضيت اطلعك طيب
شوق : يابعدى و الله ذلك راكان الي اعرفه
راكان : ( بابتسامه ) : اووكى سكرى الباب
ريناد متكيه عالسرير و مقهوورة من داخل و ما سكه صورة امها ( اة ياماما و ينك عنى تدرين ان بابا بعد ما رحتى ما هودارى عنى ابد و خالتي ام عبد الله جميع شوية و تجرح فينى و الله طفشت من جميع حاجة .. ما ما لية تركتينى لوحدى .. خذينى معك بلييييييز ) نزلت دموعها على خودها الناعمه و غمضت عيونها العسليه و ناامت ,,

(( ريناد كانت امها جميع شي بحياتها و جميع حاجة كانت تقول لها و تستشيرها به و اي حاجة تطلبها ما تردها كانت دلووعه من امهاا و لان جمالها طفولى يخلى امها تدللها و تعاملها كانها طفلة بريئه و تعوضها عن غياب ابوها الي كان و قتة مقضية اكثر عند زوجتة الاولي ام عبد الله .. ))
ام هشام مع ام عصام ::
ام هشام / ها ياام عصام خلينا نتفق على موعد الزواج ؟؟ و لدى مستعجل يبغي يتزوج و يسافر تعرفين هو عندة بعثة لامريكا ..
ام عصام : لا تذكرينى … هذه احدث العنقوود .. و الله ابكى هالحين ما ودى افارقها
ام هشام : اذكرى ربك يعني انا الي و دى افارق هشام هم اهو و لدى الكبير و السند لى و لاخوانه الله يحفظهم انشالله
ام عصام : ان شالله .. و الزواج ما به الا بالاجازة تعرفين بنتى احدث سنه لها بالثانوية و ما نبغي نخرب عليها ابد
ام هشام : و حنا نقول بعد ببداية الاجازة يصبح الزواج يعني على شهر جمادي ثاني و راح نشوف اليوم المناسبدخلت عليهم لميس و بدلع : اووة خالتو هناا : هلا و الله كيفك و كيف عمي ..
ام هشام : بخير ربى يسلمك .. كيفك انتي بالدراسة
لميس : الحمد لله( تتلفت يمين و يسار ) وين شواقة و رنووما ؟؟ ما جاو معك ؟؟
ام هشام : لا انا جايه بلحالى البنات خليهم يذاكروون اقوى لهم هههههه
لميس : هههههة اجل و انا رايحه اذاكر بعد
ام عصام : لميس زواجكم شهر جمادي خلاص
لميس : ها ( صار و جهها احمر ) طيب انا ما يمدينى اجهز يبغالى عالاقل شهر اجهز قبل الموعد و انا هالحين ما اقدر احدث سنه هذه مو لعبة
ام عصام : بشويش عليييينا تري فمجال انشالله زواجك جمادي ثاني مو اول
لميس ( قمه الاحراج ) اهاااااا
ام عصام و ام هشام / هههههههههههههههههههههههههه
ام هشام : اقول لموو دقى على هشام يمرنى الحين و السواق راح شكله
لميس : طيب خالتوو و طلعت بري بالحديقه تكلمه

لميس / هلا هشووم
هشام / ياهلا و الله هلا بقلبي و الله
لميس / كيفك . ؟
هشام / بخير بس مشتااااااااق لك مرررررررره
لميس : ( و انا اكثررر و الله ) : تشتاق لك العافيه
هشام (بخبث ) : بس العافية الي تشتاق لى ؟؟
لميس / (وجهها قلب احممر و بصوت و اطى ) امم و انا بعد اشتقت لك
هشام : امووووووت بالحياويه انا و الله ما ادرى متي نتزوج و اشوفك
لميس : هانت كلها كم شهر بس و اكون جنبك
هشام : خلاص قررتوا جمادي ثاني
لميس : ايواا خلاص اتفقوا
هشام : اهم شي عمي ؟
لميس : ههههههههههة ايوة هو قال لامي جمادي ثاني الزواج اقوى ببداية الاجازة
هشام : اي مو يعاند ككل مررة حنا بالموت ملكنا بعد
لميس : هههههههة اي و الله ابوى يعااند مررة زين مخلينى اكلمك
هشام : اي و الله اصلا تدرين لو رافض اكلمك كان ادور لى و حده ثانية =اقوى لي
لميس : اييييييش ؟ و ش قلت ؟؟ ( ما ادرى اجى لك اذبحك هالحين )
هشام : هههههههة امزح معك و الله لو يجبون لى هيفاء و هبى ما ابغاك الا انتي
لميس : و على ما بغيت الا هيفااا ما احبهاااااااااااا
هشام : ههههههههههههههه
لميس : ( فديت هالضحكه )

ام عصام تطل من الباب الرئيسى / ها لمووسا و ش سويتى بيجى الحين هشام خالتك مستعجله تقول !!
لميس (التفتت لامها ) : و بصوت عالى اي لحظه ما ما جاية
لميس : هشام نسيت اقولك خالتي تبغاك تمرها هالحين
هشام : لعيوونك اترك الي فايدى و اجى و االله
لميس : تسلم لى عيوونك و الله

الفصل الثااني

راكان مع صاحبة عماد بمجلس الرجال /
راكان و عماد : ههههههههههههههههههه

عماد : و الله قهرتنى خليتها تولى و مشيت
راكان : انت ما تترك سوالفك و خرابيطك هذه ؟
عماد : لا خلنا ننبسط بهالدنيا و ش و راانا
راكان : ههههههة انت ما وراك شي بس انا و راى الباب
عماد : انت و راك الباب و انا و راى النافذة ههههههههة (( بدوا يستهبلوووووووووون ))
راكان : ههههههة شفت الدكتور اليوم يوم طااح خخخخخخ
عماد : اقوى و الله يستاهل و الله جميع شوى ( يقلد صوتة الخشن ) اسكت انت معه
راكان : هههههههههة بصراحه انت مصختها معه
عماد : يولى ما على منه خلية يسوى الي يبغا
راكان : الله انت مو هامك شي ابددد .. الا هالماصخ فصول ما جا ؟؟
عماد : ما ادرى عنه قوم بس نطلع اقوى تاخرناا
راكان : اووكى بس وين بنروح هالمره
عماد : ما عليك اظبطك مكان كله دلع ههههههة فتيات × بنااااات
راكان : ذلك الي مقطع قلبك
عماد : ههههههههة اسمع من يتكلم ما كانك مطيح بالنت و هالماسنجر
راكان : احلف عااااااد .. انا ما اعندي خرابيط مثلك
عماد : اي هين
:::::::::::::::::::::::::::::::::

بالمجمع

ام عبد الله : اووة ياندوو تعبت بروح انا اجلس بهالكراسي و انتي كملي
ندي : يالله ذلك للى ما ابغاة لو جايه مع ريووم اقوى لي
ام عبد الله : امشي بس اجلسى معى و دقى على عبد الله
ندي : انا لا و ية وين اجلس .. شايفتنى عجووز قدامك .. بروح اكمل شوبينغ و ثم بدق عليه
ام عبد الله : احترمى نفسك اا معى الروماتيزيوم مو كبرت و عجزت
ندي : ( تهز راسة بالنفى ) امزح معك يالغاليه ما كنت اقصد المهم انا رايحه اكمل قبل لا يسكرون للصلاه و راجعه على طول
ام عبد الله : انتبهى لنفسك و لا تتاخرين بسرعة
ندي : طيب ما ما

اتجهت للمصعد تبغا روح للدور الثاني شافت 2 من الشباب طالعين من المصعد ( الاصنصير ) راكان .. و عماد

طلعوا و دخلت .. و ضغطت 2 و تسكر الباب

عماد / ياحلااااااااتها تذبح
راكان / و انت شايفهاا علشان تحكم كلها اسود باسود
عماد / تكفى بس عيوووونها و جسمها
راكان / ( باستغراب ) امداك هالحين شفت عيونهااااااا
عماد / ههههههههههههههة خبرة افا عليك
راكان / ههههههههههه
عماد / و شرايك نروح فوق نشوفها و ين
راكان / انا بس بشوف اخرتها معك

ودخلوا المصعد ثانيه

ندي طلعت من محل و رايحه لمحل ثاني ,, و هي تتمشي و بايدها كيس انتبهت ان فحد يلاحقهاا بس طنشت و كملت .. و دخلت محل (نكست) ..
اختارت لها كم بلوزه و بناطيل و راحت تحاسب
المحاسب / حسابك 959 ريال
طلعت من محفظتها بطاقة الصراف عطت المحاسب و اكتبت الباسورد و بعد لحظه اخذت الفاتوره و الكيس و طلعت .. و عماد و راكان يتمشون و راااااااااااها
راكان / اقول شييل عنها الاكياس و ش كثررهم
عماد / ههههههههة ياعيني بديت تفهم
راكان / احلف عااد .. شوف شكلها بتطيح مسخررررررررة هههههههههه
عماد / انقلع بس
فجاه و تلتفت عليهم ندي / و ثم معكم ؟؟ من جيت و انتم و راى ؟؟ و ش تبوون ؟؟
راكان ارتبك و انحررج
عماد / ياحلاتك و انتي معصبه !! (رفع صوتة شوى ) و الله بس هكذا حنا نتمشى
ندي / ابعدوا عنى لاجيب لكم الهيئه هالحين
راكان يمسك عماد من يدة ,, امش و بلا مشاكل
عماد / يالجبان انتظر اوريك و ش بسوى ؟!!
ندي عصبت ,, اخذت الجوال من شنطتها تبغا تدق على عبد الله : الحين اخلية يجيكم من تحت
عماد / لا بلاش اتصالات ياقمر .. بس الصراحه جوالك رهييييييب يناسبك مرره
جوالها موتوريلا الفووشي
ناظرت به ( عماد اسمرانى و مملوح و طويل و شعرة كثيف لوابس ثوب ابيض ) و طالعتة من تحت لفوق ليمن و صلت لعيونة ..
ندي / تهز راسها و بصوت و ااطى :: و ثم معك ؟؟
عماد : ارتبك كثيير بعد ما ناظرتة .. شوى الا هو مبتعد عنها بعد ما حركت مشاعر دفينة بقلبة ( ايا فتاة اللذين طيرتى عقلى )
راكان / شبلاك انت ؟ (مسك يدة بقووة و مشي ) و شفيك مفهي ؟؟
عماد / ااة ياراكان احس انني حبيتها
راكان / ههههههههههههههة ( التفت عليه ) من جدك انت ؟؟
عماد / ما شفتها اول ما ناظرتى حسيت باحساس غيير
راكان / بلا حكى فاضى … انت اصلا جميع يوم مع و حده
عماد / ( انفعل من كلامة و عصب رمي الجوال (الدمعه ) الي كان بيدة عالارض بقووة ليمن انكسر )
راكان / اعصابك و شفيك ؟؟
عماد / بعد ما هدا هذه غير هذه غير جميع البنات الي اعرفهم ياراكان هذه الي كت ادور عليها من زمان .. (التفتت و را )/ ابروح اتكلم معها ..
راكان / وين تعاااال بتلم عليك الهيئه هالحين
تراجع عماد : طيب انا بنتظرها بري ليمن تطلع
راكان / اشك انك عااااااااااقل الحين
عماد / انت و ش عرفك ؟؟ عن الي حاس به ( امووت و اعرف انتي من بنتة ؟؟ )

::::::::::::::::::::::::::

ندي و هي نازله من المصعد )ياربى يهبل و شحلاه عيونة … بس قليل ادب ههههة ) : اووة نسيت ما مى الحين بتعصب على .. خلنى ادق على عبد الله من هالحين ..

( عبد الله متزوج و عندة ولد (ريان 6 سنوات ) و فتاة (روان 4 سنوات )

وهو بالبيت ::

ريان / بابا شوف روان اخذت (القيم بوى ) حقى قول لها تعطينى ايااه
روان / بس شوية و ارجعه
عبدالله / خلاص ريان خلها تلعب شوى و ترجعة لك اووكى حبيبي
روان مدت لسانها على اخوهاا : هههههههههه
عبدالله / عيب رواان … ريان وين ما ما ؟؟
ريان / ما ادرى بس ممكن بفرفتكم
عبدالله راح للغرفه و لماا دخل الغرفة

وينك انتي مخليتنى مع هالبزارين ؟؟
خلود بعد ما سكرت الاستشوار / ههههههة هذولا عيالك حياتي
عبدالله / لا تقولى بتطلعين هالحين ؟
خلود / لية يعني ما استشور الا اذا بطلع ؟؟
عبدالله / بس غريبة ما قلتى بتطلعين حتي السوق ما رحتى مع ندي و امي ؟؟
خلود / لا ما لى خلق تونى مخلصه تحضير ( خلود مدرسة فرياض اطفال ) و مررة تعبانة
قرب منهااا و من ظهرهاا / و ش الي متعبك يابعد قلبي ؟
خلود / ابعد ,, رايحه البس … ( لابسه بالطوا الحمام )
عبدالله قرب منها اكثر و همس فاذنها / احبك
انفتح باب الغرفه و ابتعد عن خلوود ..
روان / بابا خذ جوالك تبغاك عمتي ندوو
عبدالله / كم مرة قايل لك اضربى الباب قبل لاتدخلين ؟؟ عييييييب يابابا
اخذ الجوال / ايوا هلا اجيكم ؟؟
ماادرى متي يجى السواق و افتك من هالمشاوير اوكى 10 دقايق و انا عندكم باي
روان / بابا ابغا اروح معك علشان تشترى لى قيم بوي
عبدالله / لا حياتي روونة انا مستعجل الحين ثم اشترى لك طيب
خلود بعد ما طلعت من غربه التبديل :
روان / ما ماا .. قولى له
خلود نزلت لعند روان و مسكت خدودها بيدهاا بحناااااان / خلاص حياتي انتي بكرة اخلى البابا يجيب لك طيب
صح عبووودى بتجيب لها بكره؟
عبدالله / (بصوت و اطى ) عييب البنت هنا و انتي عبوودى !!
خلود / هههههههة و الله مو جاى عليك بو ريان يكبرك مررة خخخخخخ
عبدالله / الا قولى يكبرك انتي انا عااادى بالعكس حلوو بو ريان
خلود / ( بدلع ) لا و الله انا بظل صغيررة ههههههههههه
عبدالله / راايقه ام ريان و ش الطارى عليك ؟؟
خلود / ( تتمسخر ) سلامتك بوريان ههههة اقول منت رايح تجيبهم ؟؟
عبدالله / ( شهق لما ناظر ساعتة ) حسبى الله على ابليسكم نسيتوونى ( طلع من الغرفه و بسرررعة )
خلود / ههههههههههههههههههههة (ياقلبي انت )

::::::::::::::::::::::::::::

هشام و ام هشام و هما داخلين المنزل ..

هشام / يمة ابوى دق و قال انه معزووم اليوم بالشاليهات مع ربعة ش رايكم اطلعكم المطعم
ام هشام / غريبة ما قالى ..
هشام / و ذلك انا قلت لك ها بتروحون و لا اطلع مع الشباب ؟
ام هشام / اكيد .. شواقه و رنييم طفشاانين مرره
هشام / خلاص عا9 قولى لهم
ام هشام / فيك الخير و الله ( رفعت يدينها تدعى ) الله لايحرمنا منك و انشالله تتهنا بحياتك يارب
هشام / اووووووة جميع هالدعوات لى لو ادرى قايل لك نطلعكم من زمان..
ام هشام / هههههههة مدام بها طلعات ابشر جميع يوم راح ادعى لك باللى يسرك
هشام / تكفين يمة لاتنسين لمووو
ام هشام / ههههههة ما شفتها اليوم و الله طالعه قمررر ما شالله طول شعرهاا و حليانه مررة ( تبغا تقهررة شوى )
هشام / اة يايمة لاتقهرينى بس لا الحين اروح و اشوفها غصب على عمي هذاا
ام هشام / ههههههههههههههههه
رنيم و شوق نزلوا من فووق .. ضحكونا معكم
هشام / ( التفت بسررعة ) يمة بسم الله من وين جيتوا انتوا
شوق / من بطن ما ما هههههه
هشام / احلفى عااد
رنيم / ما ما لية ما خليتينا نروح بيت =عمي طفشنا من المنزل و ما قبلاى الا شوويقه
شوق / احمدى ربك معطتك و جة و جالسه عندك بالغرفه
ام هشام / اسكتى انتي معهاا .. اقولكم اليوم بيطلعكم ابو الهش و ش تبون بعد !!؟؟
رنيم و شوق / و ييييييين ؟؟
هشام / اولا ذاكرتوااا منيح <<< هههههههة لهجه سورية يتميلح
رنيم / ا افا عليك حفظت الكتب كلهااااا
شوق / الملزمه ما فارقت يدى ,, جلست جنب اخوهاا ها وين بتطلعنا هشووم ؟؟
ام هشام / بنروح المطعم نتعشاااااا
شوق / صحيح زين ما اكلت شي من بعد الغدا
رنيم / ما عندكم سالفة فكرتكم بتطلعونا الشالية او رحلة للبحر عالاقل ..
ام هشام / ابوك بالشاليهات
شوق / حاصلتك طلعه و ترفضين مع و جهك ؟
هشام / لا و هشاااام بكبرة بيوديكم !!
رنيم / ( قامت من مكانهااا ) لا ما نى رايحه اجلس اذاكر اقوى و خلوا العشا لكم
ام هشام / على كيفك خلى (مريان ) <<< طباخه لبنانية ) تصلح لك عشاا
شوق / خليها توولى اهى الخسررانه
رنيم / ضفى و جهك عنى و لا تدخلين فيني
هشام / بس انتي معها ما اكانكم خوات جميع و حدة لسانها اطول من الثاني

::::::::::::::::::::::::

ندي بعد ما طلعت فوق و هي بالصاله جالسه و معها امها و يشوفون الى اشترواا
ندي / و شرايك ما ما يهبل هالعطر شميه
ام عبد الله / ( قربت انفها من العطر و رشرشت بثيابهاا كثييييير ) حلووو
ندي / بس بس كاافى مو هالكثر ذلك مركز الحين بتعطسين لنا
عبدالله / هههههههههههههههه
ندي اخذت كيس عن اذنكم رايحه لرنوود بيبي ..
ام عبد الله / روحى لها و قولى لها تنزل اليوم تتعشا لا ينشبنا ابوك
ندي / طييب (ومشت …. )
عبدالله / و شفيها ما راحت المدرسة اليوم ريناد ؟
ام عبد الله / دلع بنااااااااااااااات و ما خذين الدراسه لعب
عبدالله / بالعكس ريناد ما فحد مثلها ممتازة ما شالله
يمة حننى هالقلب عليهاا ريناد ما لها الا حنا و حنا اهلها غصب على الكل
ام عبد الله / ( تركت الجلابيه الي بيدها ) يالله و انتم كلكم ضدى ؟؟
عبدالله / يمة خلاص الي راح راح و ابوى ما تزوج الا لظروف ما يعلم بها الا الله
ام عبد الله / اوووف انا رايحه غرفتي احسن
::::::::::::::::

ندي دخلت غرفه ريناد ,, ( غرفتها نعوومه مثلها جميع حاجة و ردى × ابيض سااتان نااعم و وااسعه و بها دببة كثيير كانها غرفه طفلة هالغرفه كانت ريناد تحلم بها و هي ببيت امها . كانت غرفتها فبيت امها بسيطة كثيير )

قربت من السرير و شافتها نايمه و بحظنها صورة امها شالتها بشويش و حطتها داخل الدرج .. و سكرته
قربت من اذن ريناد و بصوت و ااطى ,, (ريناد.. ريناد ) و مسحت على شعرهاا رنود قومى بسك نووم
ريناد انتبهت ان فحد جنبها فتحت عيونها بثقل .. و بصوت و ااطى و مبحوح : ندى
ندي / اي ندي يالبايخه و شذالنوم مع و جهك ؟؟ شوفى الساعة كم 7 ..
ريناد / اووة يالله قايمه اروح اصلي المغرب نزلت من السرير
ندي / تعالى شوفى و ش جايبه لك ؟؟
ريناد/( بهدوء ) : شنوو
ندي / لا اول حاجة عدلى مزاجك هالكئييب و ابتسمي
ريناد ابتسمت ابتسامه بريئة كالاطفاال
ندي / ايواا هكذا يااعسل
( ريناد انبسطت من معامله ندي لها كانت تعاملها بكل حب و حنان من اول ما دخلت ريناد هالبيت و لان ندي شخصيتها مررحة و عفووية و تحب الي حواليها بسهولة )
ندي طلعت لها بلوزه و بنطلون برمودا من الكيس و افرشتهم عالسرير و بجنبهم اكسسوارات / ها و شرايك
ريناد / جناااااااااااان ذوقك خطييير
ندي / البلوزه من اللون الي يحبه قلبك البينك( اما البنطلون كان لونة بيج )
ريناد / ( قربت منها و ضمتهااا ) الله لايحرمنى منك ياندى
ندي / شنو شنو ندي ؟؟ دلعيني و يا و جهك قولى ندوووش
ريناد ابتسمت و بعدت منهاا شووى / ياحياتي ياندووش
ندي البسيه الليلة طيب
ريناد / لية ؟
ندي / لا بس بيجون صاحباتى و بتجى احم احم ريهام تبغا تسلم عليك غايبه عنها اليوم
ريناد / ياقلبي على ريهام و حشتنى لو اغيب بعد بكرا بتستخف مع رنيييييييييم هههههههه
ندي / ههههههههة اي اليوم متشتتة هي بالمرسة
ريناد / هههههههههه
ندي / ما قلت لك اليوم بالمجمع و شصار معى ؟؟
ريناد (بحماس ) /وش صاار
قالت لها السالفه كلها
ريناد / ههههههههة خاف منك اجل ؟
ندي / ايووة بس و الله لما ناظرتة بجراه ارتبك و راح مع خوية هههههههة و الله لو شايفتة متى ضحك عليه
ريناد / هههههههههة اكيد انهبل مع عيونك الذبلااااانة هههههه
ندي / عماا بس و الله يا رنووداا يهبل يهببل
ريناد / لا يحلووه كان لحقتية و بادلتى بالادوار اقوول اركدى بس
ندي / هههههههههة و انا و ش قلت ؟؟؟ المهم اجهزى عا8 راح يجوون نورة و ريهام طيب
ريناد / اووكى اصلي و اجهز