يوم 5 ديسمبر 2020 السبت 4:46 صباحًا

شعر الراس في المنام

تفسير حلم رؤيا الشعر و شعر الراس فالمنام لابن سيرين و ابن شاهين و النابلسي

صور

وفسر ابن سيرين حلم رؤيا الشعر شعر الراس هو ما ل و طول عمر و الجمه تختلف باختلاف صاحب الرؤيا و ان راها صاحب صلاح على راسة فهو زياده و وقايه و هيبه له ،

 


 


وان راها غنى فهو ما له ،

 


 


وان راها فقير فهي ذنوبة ،

 


 


وحسن شعر الراس شرف و عز و ان راي شعرة جعدا و سبطا فانه يشرف و يعز ،

 


 


وان راة سبطا طويلا متفرقا فان ما ل رئيسة يتفرق ،

 


 


وان كان ناعما لينا فانه زياده ما ل رئيس ،

 


 


وقيل من راي كان له شعرا طويلا و هو مسرور فيه فانه محمود و خاصة فالنساء فانهن يستخدمن شعور غيرهن فالزينه و رؤيا ضفر الشعر جيد للنساء و رديء لغيرهم و رؤيا طول الشعر محمود فمن راي كانة طال فانه يزيد فعلمة و ما له ،

 


 


وان كان صاحب الرؤيا سلطانا قوي سلطانة و كان حسن السيره به و ان كان تاجرا ربحت تجارتة لقوله تعالى و زادة بسطه فالعلم و الجسم و ان كان صاحب الرؤيا امرأة دلت رؤياها على الولاده و قيل اليتم و كان ابن سيرين يكرة بياض الشعر للشاب و يقول الشيب الافتقار و الهم اذا طال الشعر ،

 


 


وان راي هذا فقير اجتمع عليه مع فقرة دين و قد حبس و ان راي انه نتف شيبة فانه يخالف السنه و يستخف بالمشايخ و ان راي شاب فشعرة بياض فانه قدوم غائب عليه ،

 


 


وقيل ان الشيب فالتاويل زياده و قار و دين ،

 


 


وقيل هو زياده عمر لقوله تعالى بعدها لتكونوا شيوخا و حكى ان الحجاج بن يوسف راي كان راسة و لحيتة ربما ابيضا فلقى عبدالملك بن مروان هما و غما و تغير فامرة ،

 


 


واما المرأة اذا رات شيب كل راسة دلت رؤياها على فسق زوجها ،

 


 


فان كان زوجها صالحا فانه يغايرها بامرأة ثانية =جاريه و ان لم يكن ايضا فانه يصيبة منها غم او حزن و اما سواد شعر المرأة فيدل على شيئين احدهما محبه زوجها لها و الثاني استقامه احوال زوجها و ان رات امرأة كانها كشفت شعرها فان زوجها يغيب عنها و ان رات كانها لم تزل مكشوفه الراس فان زوجها لا يرجع اليها و ان لم يكن لها زوج لم تتزوج ابدا و ان رات شعرت كثيفا و ابصر الناس هذا منها ،

 


 


فانها تفتضح فامر و ان راي الرجل كان على راسة قرونا فانه رجل منيع و ان راي كان شعر مقدم راسة انتثر اصابة ذل فالوقت و ان راي كان شعر مؤخر راسة ربما انتثر دل على هوان يصيبة فحال شيبة و ان راي كان شعر الجانب الايسر من راسة انتثر دل على انه يصاب بالذكور و من اقربائة ،

 


 


فان كان شعر الجانب الايسر من راسة انتثر فاذ يصاب بالاناث من اقربائة فان لم يكن له قرابه من الرجال و النساء رجع الضرر الى نفسة .

 


كما فسر النابلسى حلم رؤيا الشعر شعر الراس و هو فالمنام ما ل و طول عمر ،

 


 


فمن راي شعر راسة طال فان عمرة يطول و ان راي ان شعرة السبط اصبح جعدا فانه يتضع و ان كان العكس فيتفرق ما ل رئيسة و قيل جمه الشعر ما له ،

 


 


وان كان فقيرا فهي ديونة التي عليه ،

 


 


وان صار له فالمنام شعر جعد دل على التعويض بالمال او من الازواج او الملابس و من راي شعرة طويلا فان هذا محمود خاصة فالنساء ،

 


 


والضفائر دليل الديون على الانسان ،

 


 


وازاله شعر الشارب و الابط دليل على قضاء الديون و ذهاب الهم و اتباع السنه ،

 


 


وضفر الشعر يدل على اتقان الامور و حفظ المال و من راي شعرة نبت فغير محلة اصابة هم ،

 


 


وحلق شعر الراس فزمن الحج يدل على الامن ،

 


 


وقيل نتف الشعر يدل على و فاء دين الرائى و اذا راي الجندى ان شعرة طال زاد سلاحة و من راي شعرة كشعر الفرس فيقبض عليه ان كان لصا و من راي شعرة صار كشعر الخنزير اصابتة شدائد و كثرة الشعر للمهموم زياده فهمة و كثرة الشعر للمسرور زياده فسرورة ،

 


 


وسواد شعر المرأة يدل على محبه زوجها لها ،

 


 


فان رات انها كشفت شعرها فان زوجها يغيب عنها ،

 


 


وان رات انها لم تزل مكشوفه الراس فان زوجها لا يرجع اليها ،

 


 


وان لم يكن لها زوج فانها لا تتزوج ابدا ،

 


 


وطول شعر الابط دليل على نيل الحاجة و صحة دين صاحبة و كرمة فان كان به قمل دل على كثرة العيال و من راي شعر راسة ربما نقص فهو هم و ان راي احدا ينتف من شعرة فانها مصيبه فما ل و من راي انه دهن شعرة بدهن فهو زينه له و من راي انه يفلى راسة فانه يطلع على بعض عيوبة و من راي الشعر ينبت فاماكن لا ينبت بها الشعر فان الدين يكثر عليه ،

 


 


وان نبت الشعر فكفة فتلك منفعه و قد دل شعر الراس على الزرع و المال و الجاة و الزوج للمرأة العازبه و الزوجه للرجل العازب ،

 


 


وان ضفر شعرة دل على جمع المال ،

 


 


وان اخرج القمل من راسة دل على اخراج المفسدين من ارضة و قد دل حسن الشعر على الاعمال الصالحه ،

 


 


وان ضفر شعر المرأة و كانت مريضه ما تت ،

 


 


وشعر الرجل زينه له و وقايه و ما ل دائم و ان راي شعر جسدة ابيض و كان غنيا نالة خسران فما له و ان رات المرأة ان شعرها براق فاحم فهو استغناؤها بمال زوجها .

 


واما ابن شاهين فسر حلم رؤيا الشعر من راي شعرة طال طولا زائدا فانه هم و غم و ان رات المرأة هذا يصبح زينه و زياده بهاء و قيل رؤيا الشعر لمن يصبح متلبسا بزى الفقراء فلا باس فيه و من راي انه حلق راسة فايام الحج فانه صلاح فالدين و كفاره للذنوب،

 


وان كان فالاشهر الحرم او فبعضها فانه قضاء دين و زوال هم و غم ،

 


 


وقيل ان راي هذا ذو منصب فليس بمحمود و ان رات المرأة هذا فانه يدل على موت زوجها اواحد محارمها و ان رات ان شعرها قطع او بعضة فانه يدل على مخاصمه مع زوجها و قيل حصول مصيبه و ان رات ان شعرها جميعة صار ابيض فانه يدل على ان زوجها رجل فاسق على غير الكيفية و بالمجمل فان رؤيا الشعر تؤول على سته اوجة للملك بالعسكر و للمرأة بالعز و البهاء و للرعيه بالهم و الغم و للفقراء العباد بزياده العباده و قيل بالحج و من راي ان سبالية ربما طالا فانه يؤول على و جهين: عز و ولد و رؤيا الحاجبين اذا طالا ما ل و زينه و قيل طول عمر و من راي ان شعر بدنة ربما طال فان كان ذا و جاهه فزياده فما له و ابهه فجاهة و ان راي هذا فقير فعسر و ضيق و ان رات المرأة ان شعرها حلق او قلع دون اصلة فانه دليل على هتكها و من راي ان شعرة ربما شاب فانه زياده فدينة و قيل نقص فما له و من راي ان شعر راسة ربما سقط من غير فعل فانه يدل على الهم و الغم من جهه الابوين و قيل شعر الراس ما ل و طول عمر و حسنه و عز و شرف و من راي شعر راسة طويلا متفرقا يدل على تفرق ما ل رئيسة و قال ابن سيرين اكرة بياض الشعر فالمنام للشاب فانه فقر و من راي ان ليس براسة شعر و هو اصلع يدل على زياده العيش و من راي ان ليس له سبالان و ربما ثبت له هذا فانه يدل على ان يولد له ابنتان او لاحد من اقاربة ،

 


 


وان راي هذا و هو بمكان مرتفع فربما يصبح عزا و دوله و من راي انه اجلح لا خير به و قيل هم و غم و حقاره و من راي انه كان اجلح او اقرع و ربما نبت الشعر براسة فيدل على زياده ابهه و عظمه و حصول خير و من راي انه ينتف من شعرة الذي ليس بواجب نتفة فانه يدل على اتلاف ما ل ،

 


 


وان فعل هذا غيرة فيه فيصبح الاتلاف بسبب الفاعل و من راي انه يسرح شعرة بمشط فانه عز و دوله و من راي انه نبت له شعر فموضع لا ينبت به الشعر فانه يدل على حصول دين بعدها يقدر الله تعالى بوفائة و من راي انه حلق شعر ابطة او عانتة فانه يدل على صلاح دينة و قيل حلق الابط حصول مراد و ان راي انه ينتف ابطة كان اجود و من راي ان شعر ابطة ربما طال فانه مكروة فالدين و من راي ان شعر عانتة ربما طال فهو سلطان اعجمى يصيبة لا دين له و قيل طولة دناءه الفرج و فسادة و من راي انه ينتف عانتة فانه يغرم ما لا او يبذرة فغير محلة و من راي انه ازال شيئا من هذا بالنوره فان كان غنيا ذهب ما له و سلطانة و قيل يذهب ما له فابتياع عقار ،

 


 


وان كان فقيرا استغني و فرج الله عنه ،

 


 


وان ازال البعض و ترك الباقى فيزول من نعمتة شيء و يتاخر شيء و قيل عزة يزول و تستمر نعمتة و قيل من راي انه حلق عانتة بالموس فهو محمود و ان رات المرأة هذا اصابت من زوجها خيرا و من راي ان شعرة تجعد فحصول خير و منفعه ،

 


 


وان كان فالرق فلا خير به و ان راي هذا عالم فليس بمحمود و من راي ان شعرة كان مجعدا بعدها انصلح فان كان عبد اعتق ،

 


 


وان كان غير هذا فليس بمحمود و قيل طول شعر الابط اذا تجاوز حدة يؤول بالاولاد و من راي انه ينتف من صدرة او من قفاة شعرا فان كان عندة امانه يؤديها لصاحبها و قيل شعر العانه حصول ضرر و اما ان رات المرأة هذا فهو محمود ،

 


 


وقيل ان رات المرأة انه قطع فهو حصول هم و غم و ضرر و بالمجمل فان رؤيا حلق الراس تؤول على خمسه اوجه: حج و سفر و عز و جاة لقوله تعالى محلقين رءوسكم و مقصرين و اما اذا كان من اهل الدوله فليس بمحمود الا ان يصبح من عادتة حلق الراس فالجمعة مرارا فليس هذا رديئا و قيل طول الشعر اذا تجاوز حدة ضعف عن القيام باهلة و قيل شقاوه و قيل كثرة اطفال و خوف و هموم و من راي انه حلق راسة ما لم يكن فحرب فانه يستغني و يقوي بعيالة و هو محمود و لا باس فيه فان كان فحرب فليس بجيد ،

 


 


وقيل ان كان فالاشهر الحرم يصبح كفاره للذنوب و قضاء للديون و زوالا لهمومة و غمومة و قيل موت احد الوالدين او كلاهما ،

 


 


وقيل ان رات امرأة هذا فانها تكون امنه فنفسها ،

 


 


وربما انها لا تلد ابدا و من راي ان شاربة حلق او حف فانه يصيب خيرا ،

 


 


وان كان مديونا قضي الله دينة و نقص الشارب على جميع الوجوة محمود و زيادتة مكروهه فاما نقصة فيؤول على ثلاثه اوجه: عباده و اتباع سنه و خروج من هم و ضيق و زواج او يسر ،

 


 


واما طولة فيؤول على اربعه اوجة شرب مسكر حرام و منع زكاه و انكار و ديعه و هم و غم و من راي ان احدا يجذبة بشاربة فلا خير به ،

 


 


وقيل الكلام فالشارب سواء كان فالذم او الشكر انما هو على الذي فوق الشفه لا من جانبية ،

 


 


واما طولة من الجانبين فحق ذوى المنصب من اهل الشوكه فوقار و هيبه ،

 


 


واما فحق غيرهم فليس بمحمود و من راي ان شاربة ابيض فانه ينوى امرا بعدها ينبو عنه و من راي صغيرا نبت شاربة يدل على نشوة و كبرة و من راي ان امرأة نبت لها شارب فانها تلد غلاما ،

 


 


وان لم تكن حاملا او كانت عقيمه فانها لا تلد ،

 


 


وان راي هذا من هو فالرق ما لم يكن به عيب فهو هذا .

 


 

521 views