طرق التفكير

0F68060Abe2Eb8Fa6680Fb27931E2Afe طرق التفكير صالح زيد

قبعات التفكير الست هي من اهم اساليب و طرق تنميه الابداع فتحسين التفكير الابداعى و تساعد قبعات التفكير الست على منح عملية التفكير قدرها من الوقت و الجهد و ترتكز العملية الابداعيه على امر هام جدا جدا و هو نمط التفكير عند الانسان و اسلوب تعاملة العقلى و الفكرى مع مجريات الاحداث المختلفة.

لمحة[

حاول بعض العلماء ان يتعمقوا فدراسه و تحليل العملية التفكيريه عند الانسان، و سعوا الى تنميتها و تقسيمها حتي يسهل التعامل معها، و من اشهر العلماء الذين قاموا بهذه الدراسات الطبيب ادوارد دى بونو و الذي استفاد من معلوماتة الطبيه عن المخ فتحليل انماط التفكير عند الانسان حتي ابتكر كيفية القبعات الست و من بعدها اصبح دى بونو اشهر اسم فالعالم فمجال التفكير و تحليلة و انماطه، و اخترع عده نظريات فهذا المجال و من اشهرها التفكير الجانبي و الميداليات الست.

كيف نشا مصطلح قبعات التفكير، و ما المقصود منه؟ لمعت فكرة قبعات التفكير فذهن دى بونو خلال سفرة من بريطانيا الى ما ليزيا، و شراره هذي الفكرة انطلقت لدي مقارنتة بين كيفية تفكير الغرب التي تعتمد على الفلسفه السفسطائيه القائمة على الجدل و الحوار و المناقشة، و كيفية تفكير الشرق، و خاصة اليابانيين، التي تعتمد على التفكير المتوازى – كما سماه- فالكيفية الاولي تقوم على التفكير المتعاكس بين الافراد المجتمعين، حيث يبدى جميع طرف و جهه نظرة فمساله ما ، و يجادل الاخر لاثبات صحة ذلك الراي، و ذلك يجعل الافكار متعاكسة، اي جميع فكرة تقابلها فكرة مختلفة، مما يجعل الافكار تتجاذب فاحيان عديدة فتصبح المحصله صفرا فالنهاية، و هذا و فقا للقانون الفيزيائى الذي اثبت ان دفع الجسم من هذي الجهة، و من الجهه المقابله بنفس القدر يفقدة الحركة، فتكون المحصله صفرا، و اسقاط ذلك القانون على كيفية التفكير المتعاكس يعني ان الجدال احيانا لا يؤدى الى نتيجة مرضية، فحين كنا نعتقد ان ذلك الجدال سبيل لتحقيق الموضوعيه فالتفكير. اما كيفية التفكير المتوازى التي يستعملها اليابانيون بنجاح فادارة اجتماعاتهم تقوم على التشارك بالراى باستعمال عده انماط متوازيه فالتفكير، فكل نمط يوازى النمط الاخر و لا يعاكسه، و هذا من اجل الوصول الى نتائج و قرارات سريعة و فعالة. فعلي سبيل المثال: لتوضيح اليه اتخاذ قرار ما تبعا لكيفية التفكير المتوازي:

عدد من المدراء فشركة يناقشون امكانيه اصدار قرار لشراء شركة معروضه للبيع. فالبداية، يتشارك كل الافراد من هذي الادارات لجمع معلومات عن الشركة المعروضه للبيع، حيث يسلك الجميع خط عمل موحد الاهداف و الطريقة، بعدها يفكر الجميع فالايجابيات و المميزات التي ممكن جنيها من عملية الشراء، بعدها التفكير الموحد بالسلبيات، و كذا تتحقق كيفية التفكير المتوازى الذي يمنع حدوث التصادم بين الاراء المتعاكسة، و تعدد انماط التفكير المتوازى قاد الى فكرة قبعات التفكير.

ما هذي القبعات (الانماط)، و كيف تعمل؟[عدل]

هى عبارة عن سته انماط تمثل اكثر انماط التفكير الشائعه عند الناس، فالقبعه البيضاء تمثل التفكير الرقمي، الذي يؤمن بلغه الارقام و الوثائق و الاثباتات، و القبعه الصفراء تمثل نمط التفكير المتفائل الحالم الذي يركز على الايجابيات، و القبعه الحمراء تمثل نمط التفكير العاطفى الذي يفعل العاطفه و خياراتها بشكل اكبر و فكل المواقف، و القبعه السوداء تمثل نمط التفكير المتشائم الذي يركز على السلبيات، و الخضراء تمثل نمط التفكير الابداعي، الذي يهتم بالبحث عن البدائل الاخرى، و التفكير بالامور بكيفية غير ما لوفه و جديدة، او يعطى العبارات دائما مفهوما معاكسا، و اخيرا القبعه الزرقاء، التي تسمي قبعه التحكم بالعمليات، و تمثل نمط التفكير الذي يدير و يضع جدول الاعمال و يخطط و يرتب و ينظم باقى العمليات. و الفكرة الرئيسية التي يقوم عليها برنامج قبعات التفكير هي ضروره تدرب الانسان على ممارسه جميع هذي الانماط خلال حل المشكلات و القضايا العالقه تجنبا للوقوع فمصيده تشويش الافكار، و يتم هذا من اثناء الممارسه و التدرب على تجسيد شخصيه الانسان الرقمى و العاطفى و المبدع و الايجابي و السلبي، باختصار…. ارتداء قبعه جميع نمط بعدها خلعها لارتداء القبعه الثانية =و هكذا….، فتبديل جميع هذي القبعات و ممارسه جميع هذي الانماط من التفكير على حدا يساعد الانسان على ترتيب افكارة اكثر و تنظيمها بشكل متواز، فيكفل له الوصول الى الحل الاروع للمشكلة و اتخاذ القرار السليم.

كيف نتعامل مع القبعات الست؟

ان القبعات التي نتحدث عنها قبعات ليست حقيقية، و انما قبعات نفسية، اي ان احدا لن يلبس ايه قبعه حقيقية، و كيفية القبعات الست هي الجواب على السلبيه حيث ستتوقف بعد استيعابك لهذه الكيفية عن منع الناس من التفكير. فمفتاح المقال ليس منع اي نوع من التفكير، و انما اعطاء جميع نوع من التفكير اسمه، فهذه الكيفية تعطيك الفرصه لتوجة الشخص الى ان يفكر بكيفية معينة بعدها تطلب منه التحول الى كيفية اخرى، كان يتحول مثلا الى تفكير القبعه الخضراء التي ترمز الى الابداع. و حتي اذا لم يكن المشتركون فالجلسه يحسنون الابداع فنقول ” لنخصص ثلاث دقيقة لتفكير القبعه الخضراء، لنقم بذلك كاننا ممثلون نقوم بهذا الدور، ذلك التوجيه يجعل الحاضرون يفكرون دون حواجز و دون خوف. و حينما نتحول من نوع التفكير الى احدث عن اتفاق و قصد فان الذي يصبح فموقف الناقد دوما (و هو تفكير القبعه السوداء) يكون فو ضع ضعيف ما لم يغير طريقتة المعتادة، و يتوقف عن الهجوم على الاخرين.

خصائص القبعات الست[

يذكر ادوارد دى بونو فكتابة 1992,Serious Creativity ان التفكير له انماط سته نعبر عنها بقبعات ست، و جميع قبعه لها نوع يميز ذلك النمط، و عندما تتحدث او تناقش او تفكر فانت تستخدم نمطا من هذي الانماط اي تلبس قبعه من لون معين، و عندما يغير المتحدث او المناقش نمطة فهو يبدل قبعته، و هذي المهاره ممكن تعلمها و التدرب عليها. ان متعه و فاعليه التفكير لا يتحققان الا بخلو التفكير من التداخلات التي ربما تسبب فالتشويش الفكرى الذي يعيق الوصول الى قرار افضل، و يعتبر التفكير البناء و سيله لتحقيق فكر غير مشوش او متداخل، حيث نقوم بالتركيز على نوع واحد من التفكير فقط فالوقت الواحد و التاكد من اعطاء الانتباة الكافى لكل الامور.

ما الهدف الاساسى من استعمال قبعات التفكير؟ استعمال قبعات التفكير يحقق عده اغراض هامه منها: الابتعاد عن التحيز و تحقيق الموضوعيه و المصداقيه و العدالة، و توضيح الافكار و الوعى فيها اكثر، و تحقيق التنوع و الاتزان بالتفكير، و توجية التفكير نحو افكار حديثة و مبدعة.

انواع القبعات و انماط التفكير

  1. القبعه البيضاء و ترمز الى التفكير الحيادي
  2. القبعه الحمراء و ترمز الى التفكير العاطفي
  3. القبعه السوداء و ترمز الى التفكير السلبي
  4. القبعه الصفراء و ترمز الى التفكير الايجابي
  5. القبعه الخضراء و ترمز الى التفكير الابداعي
  6. القبعه الزرقاء و ترمز الى التفكير الموجه
القبعه البيضاء

وترمز الى التفكير الحيادي، ذلك التفكير قائم على اساس التساؤل من اجل الحصول على حقائق او ارقام، ان الاسئله الموضوعه تنتظر اجابات لسد الثغرات فالمعلومات و لكن الحقائق او الارقام ربما تكون مؤكده او غير مؤكدة، ما هو مؤكد يعطى اتجاها لفكرة، و يضع خطا على خريطه التفكير، و يرسى اساسا للاتفاق مع الاخرين، اما غير المؤكد من تلك الحقائق او الارقم فيثار حولة النقاش و تكون المواجهة. و يركز مرتدو هذي القبعه على التفكير الحيادى و تحديدا على الامور الاتية:

  • طرح و تجميع المعلومات او الحصول عليها.
  • التركيز على الحقائق و المعلومات.
  • التجرد من العواطف و الراي.
  • الاهتمام بالوقائع و الارقام و الاحصاءات.
  • الحياديه و الموضوعيه التامه و تمثيل دور الكمبيوتر فاعطاء المعلومات او تلقيها دون تفسيرها.
  • الاهتمام بالاسئله المحدده للحصول على الحقائق او المعلومات.
  • الاجابات المباشره و المحدده على الاسئلة.
  • التمييز بين درجه الصحة فكل راي.
  • الانصات و الاستماع الجيد.
  • حاول ان تلبسها الاخرين
  • استعملها فبداية الجلسة
القبعه الحمراء

وترمز الى التفكير العاطفي: انه عكس التفكير الحيادى الذي يتميز بالموضوعية، فهو قائم على ما يكمن فالعمق من عواطف و مشاعر، ايضا يقوم على الحدس من حيث هو رؤية مفاجئه او فهم خاطف لموقف معين. و ان تاثير جميع هذا على التفكير يتم بكيفية خفيه و يعتبر جزءا من خريطه التفكير، و ليست هنالك حاجة لتبرير او تحليل تلك التاثيرات حيث لم يتم التوصل الى نتيجة، و غالبا ما يتعدي الفكرة الى السلوك. ان ذلك التفكير قائم على الاحساس و الشعور و الذي ربما لا تكون هنالك عبارات للتعبير عنه، و لكن كلما حقق ذلك النوع من التفكير نجاحا، كلما ازداد الاعتماد عليه و الثقه فيه. قوه تاثير المشاعر فالتفكير تتوقف على مدي قوه خلفيه العواطف، و استثاره العواطف بادراك معين، و احتواء العواطف على مقدار كبير من المصلحه الذاتية. هذي القبعه ترمز الى التفكير العاطفى و عندما ترتديها فانت تمارس بعض الامور الاتية:

  • اظهار المشاعر و الاحاسيس (و ليس بالضروره بوجود مبرر لهذه المشاعر)
  • ومن ابرز هذي المشاعر (السرور، الثقة، الاستقرار، الغضب، الشك، القلق، الامان، الحب، الغيرة، الخوف، الكره).
  • الاهتمام بالمشاعر فقط بدون حقائق او معلومات.
  • تبين الجانب الانسانى غير العقلانى و تتميز غالبا بالتحيز او التخمينات التي لا تصل الى درجه جعلها فرضيات، اي مشاعر ليس لها سوي احساس الفرد فيها فالغالب.
  • المبالغه فتحليل الجانب العاطفى و اعطاؤة و زنا اكبر من المعتاد.
  • رفض الحقائق او الاراء دون مبرر عقلى بل على اساس المشاعر او الاحساس الداخلي.
  • حاول ان تنبة الاخرين الى عدم ارتدائهم لها.
  • حاول ان تجعل المقابل يرتديها لتعرف حقيقة مشاعرة للامر.
  • قلل من استعمالها فجلسات العمل.
القبعه السوداء

وترمز الى التفكير السلبى (او النقدي): ان اساس ذلك التفكير: المنطق و الناقد و التشاؤم، انه دائما فخط سلبى واحد، سواء فتصورة للاوضاع المستقبلية، او تقييمة لاوضاع ما ضيه، و رغم انه يبدو منطقيا فانه ليس عادلا باستمرار، انه غالبا ما يقدم منطقا يصعب كسرة و غالبا ما يركز على حاجات فرعيه او صغيرة. ان كيميائيه المخ التي تشكل ذلك النوع من التفكير ربما تكون هي كيميائيه الخوف او عدم الرضا، انه سهل الاستخدام و يعطى قناعه لدي البعض بانهم فدائره الضوء، و يعطيهم الاحساس بالتميز عن مقدمي اي فكرة او اقتراح. ان المنطق الايجابي مطلوب لايجاد البدائل و الردود على ذلك النوع من التفكير و لهذا لا بد من التاكد من رئيسيات المنطق و تبريراته، و ان تكون القواعد المستنبطه مباشره و سليمة، و ان تكون هنالك محاوله لاستنباط قواعد اخرى. ان لهذا النوع من التفكير له جوانبة الايجابية، فهو يحدد المخاطر التي ممكن ان تحدث عند الاخذ باى اقتراح. هنالك امور تميز هذي القبعه ذات التفكير السلبى او التشاؤمى او المنطق الرافض و عندما ترتديها فانت تفعل بعض ما يلي:

  • نقد الاراء و رفضها باستخدام المنطق.
  • التشاؤم و عدم التفاؤل باحتمالات النجاح.
  • استخدام المنطق و توضيح الاسباب التي ربما تؤدى لعدم النجاح.
  • ايضاح نقاط الضعف فاى فكرة و التركيز على الجوانب السلبيه لها.
  • التركيز على احتمالات الفشل و تقليل احتمالات النجاح.
  • التركيز على العوائق و المشاكل و التجارب الفاشلة.
  • التركيز على الجوانب السلبيه كارتفاع التكاليف او قوه الخصوم او شده المنافسة.
  • توقع الفشل و التردد فالاقدام.
  • عدم استخدام الانفعالات و المشاعر بوضوح بل استخدام المنطق و اظهار الراى بصورة سلبية.
  • حاول ان ترتديها حتي لا تبالغ فالتفاؤل او تغامر بدون حساب.
  • حاول ان تميز المتحدث عندما يرتديها.
  • عندما ترتديها اعترف بنقاط الضعف و اقترح طريقة التغلب عليها.
  • عندما تحاور من يرتديها لا ترفض المخاطر او المشاكل بل قدم حلولا لها او بين خطا الراى المضاد.
  • استعمالها مع القبعه الصفراء للتعرف على سلبيات و ايجابيات اي اقتراح
القبعه الصفراء[

وترمز الى التفكير الايجابي: ان ذلك التفكير معاكس تماما للتفكير السلبي، و يعتمد على التقييم الايجابي، انه خليط من التفاؤل و الرغبه فرؤية الحاجات تتحقق و الحصول على المنافع، و قليل من الناس يتبعون ذلك التفكير، و يتزايد عددهم اذا كانت الافكار المطروحه تتمشي مع افكارهم. و هنالك نوع من الناس المتفائلين لدرجه التهور احيانا و يتخذون بعض القرارات على اساس نظره تفاؤليه مبالغ فيها. و ذلك النوع من التفكير يحتاج الى حجج قويه حتي لا ينقلب الى نوع من التخمين، و رغم اهميتة فكيفية التفكير، الا انه ليس كافيا و يحتاج الى النقد السلبى ليحصل التوازن. و مجالاتة الرئيسية هي حل المشكلات و اقتراح التحسينات و استغلال الفرص و عمل التصميمات اللازمه للتغيرات الايجابية. انه لا يتطلب التخصص الدقيق او المهاره العاليه بقدر ما يتطلب القدره على الجمع بين العوامل و المكونات للمشكلات و القدره كذلك على فصلها بعضها عن البعض لكي يقدم حلا او تصور او تصميما. و تعبر هذي القبعه عن التفكير الايجابي و من يرتديها يهتم بالتالي:

  • التفاؤل و الاقدام و الاستعداد للتجريب.
  • التركيز على ابراز احتمالات النجاح و تقليل احتمالات الفشل.
  • تدعيم الاراء و قبولها باستخدام المنطق و اظهار الاسباب المؤديه للنجاح.
  • ايضاح نقاط القوه فالفكرة و التركيز على جوانبها الايجابية.
  • تهوين المشاكل و الخاطر و تبيين الفروق عن التجارب الفاشله السابقة.
  • التركيز على الجوانب الايجابيه كالربح العالى و القوه الذاتيه و نقاط الضعف فالخصوم و المنافسين.
  • الاهتمام بالفرص المتاحه و الحرص على استغلالها.
  • توقع النجاح و التشجيع على الاقدام.
  • عدم استخدام المشاعر و الانفعالات بوضوح بل استخدام المنطق و اظهار الراى بصورة ايجابيه و محاوله تحسينه.
  • يسيطر على صاحبها حب الانتاج و الانجاز و ليس بالضروره الابداع.
  • يتمتع بامل كبير و اهداف طموحه يعمل نحوها.
  • ينظر للجانب الايجابي فاى امر و يبرر له تهوين الجانب السلبي.
  • حاول ان ترتدى القبعه الصفراء قبل و بعد السوداء عند مناقشه اي اقتراح ليحدث التوازن.
  • حاول ان تميز الحديث عندما يرتدى صاحبة هذي القبعة.
القبعه الخضراء[

وترمز الى التفكير الابداعي: لقد اختار دى بونو اللون الاخضر ليصبح مركزا للابداع و الابتكار انه كنمو النبات الكبير من الغرسه الصغيرة، انه النمو، انه التغير، و الخروج من الافكار القديمة. هنالك اوقات نحتاج بها ان ندخل فالتفكير المبدع عن قصد، تماما كما قلنا عن الدخول فتفكير القبعه الحمراء و عن التفكير السلبي، و ربما تكون اهمية التفكير الابداعى اكثر من غيرة من التفكير. فحينما نشرع فهذا التفكير عن قصد فنحن نستخرج افكارا تتجاوز التفكير الموجود عادة، و نحمى الغرسات الصغيرة التي هي الافكار الحديثة من التفكير الذي يحاول تجفيفها، و هو تفكير القبعه السوداء. ان تفكير القبعه الخضراء يمضى بعيدا خلف التقويم الايجابي و يتغاضي عن اصدار الاحكام العقليه حتي لا تكبلة تلك الاحكام عن ايجاد الشيء الجديد، انها تعني بالحركة و تمد افقها الى ما ممكن ان يؤدى الى الشيء المطلوب بلا قيود. ان التفكير الابداعى او الاحاطى نعبر عنه بالقبعه الخضراء و مرتديها يتميز بالتالي:

  • الحرص على الجديد من الافكار و الاراء و المفاهيم و التجارب و الوسائل.
  • البحث عن البدائل لكل امر و الاستعداد لممارسه الجديد منها.
  • لا يمانع فاستغراق بعض الوقت و الجهد للبحث عن الافكار و البدائل الجديدة.
  • استخدام طرق الابداع و وسائلة ك(ماذا لو….؟) او (التفكير الجانبي) و غيرها للبحث عن الافكار الجديدة.
  • محاوله تطوير الافكار الحديثة او الغريبة.
  • الاستعداد لتحمل المخاطر و استكشاف الجديد.
  • عندما تستخدم هذي القبعه اتبعها بالسوداء و الصفراء حتي تعرف سلبيات و ايجابيات الفكرة الجديدة.
  • حاول ان ترتديها قبل الاختيار بين البدائل المطروحه فلعلك تجد افكارا او بدائلا جديدة.
  • حاول ان تنتبة عندما يرتديها الشخص المقابل و ساعدة على تطوير الافكار الجيدة
القبعه الزرقاء[

وترمز الى التفكير الموجة (الشمولي): انه تفكير النظره العامة، و الاسباب =فاختيار اللون الازرق هو ان السماء زرقاء و هي تغطى جميع شيء و تشمل تحتها جميع شيء، و ثانيا لان اللون الازرق يوحى بالاحاطه و القوه كالبحر اننا حين نلبس القبعه الزرقاء فنحن لا نفكر بالمقال المطروح للبحث، و انما نفكر بالتفكير، نفكر كيف نوجة التفكير اللازم للوصول الى اقوى نتيجة. ان عمل تفكير القبعه الزرقاء يشبة مخرج المسرحية، انه يقرر ادوار الممثلين، و متي سيدخلون، و متي سيقفون، و الدور المناسب لكل منهم. يقوم صاحب القبعه الزرقاء بتقرير اي القبعات يجب ان تنشط و متي يصبح عملها. انه يضع الخطة لتفكير القبعات المختلفة و يتابع اعطاء التعليمات فنسق معين. ان هذي النظره تختلف اختلافا شديدا عن النظره التقليديه التي تجعل التفكير عملية تلقائيه تنساب انسيابا بلا تحكم. ان دى بونو يفرق بين المفكر الجيد و المفكر غير الجيد، و الفرق عندة هو فالقدره على التركيز فهنالك التفكير بالمعني الواسع العام، و ليس ذلك هو التفكير الجيد، و انما التفكير الجيد هو القدره على توجية التفكير بشكل محدد نحو المساله المطروحه للبحث و الوصول الى اقوى الاجوبة. و مهمه تفكير القبعه الزرقاء – سواء اكان الفرد يفكر و حدة او ضمن مجموعة – ان ينتبة الى اي انزلاق او ابتعاد عن المقال الذي يدور حولة البحث و التفكير. اذن القبعه الزرقاء توحى بالتفكير المنظم او الموجة و صاحبها يتميز بالاهتمام بما يلي:

  • البرمجه و الترتيب و خطوات التنفيذ و الانجاز.
  • توجية الحوار و الفكر و النقاش للخروج بامور عملية.
  • التركيز على محور المقال و اجتناب الاطناب او الخروج عن الموضوع.
  • تنظيم عملية التفكير و توجيهها.
  • تميز بين الناس و انماط تفكيرهم اي صاحبها يري قبعات الاخرين بوضوح.
  • توجية اصحاب القبعات الثانية =(و غالبا بواسطه الاسئلة) و منع الجدل بينهم.
  • التلخيص للاراء و تجميعها و بلورتها.
  • يميل صاحبها لادارة الاجتماع حتي و لو لم يكن رئيس الجلسة.
  • يميل للاعتراف بان الاراء الثانية =جيده تحت الظروف المناسبه بعدها يحلل الظروف الحاليه ليبين ما هو الراى المناسب فهذه الحالة.
  • يميل للتلخيص النهائى للمقال او تقديم الاقتراح الفعال المقبول و المناسب.
  • حاول ان ترتديها و خاصة عند نضج المقال فنهاية الجلسة.
  • حاول ان تميز من يرتديها و ساعدة على عدم السيطره الى ان ينضج المقال بعدها ساعدة فاداء دورة و لا تسمح بارتدائها فاول الجلسة.

ما اهم استخدامات قبعات التفكير؟

يمكن استعمال كيفية عمل قبعات التفكير فمجالات كثيره فالحياة، سواء فالتعليم او الاعلام او القضاء، او الاسرة و العلاقات الاجتماعية، و فمجالات الاعمال كلها و اتخاذ القرارات…. ففى التعليم مثلا، ممكن للمعلم ان يعلم الطلاب مهارات التفكير من اثناء لعبه القبعات، فعندما يعرفون عمل جميع قبعه سيحفزهم هذا على التفكير بعمق فكل نمط من الانماط الستة، لا سيما و ان استعمال اللعب فالتعليم يدفع الطالب الى التركيز اكثر على المعلومه فيستفيد منها بشكل اكبر و ممتع….

واستعمال القبعات فمجال الاعلام يحقق الموضوعيه و المصداقيه و هما شرطان رئيسيان لاى ما ده اعلاميه ناجحة، فالمشاهد او القارئ لن يقتنع عندما يقرا مثلا مقالا صحفيا لا يتضمن الا ايجابيات الظاهره المدروسه التي يتحدث عنها او سلبياتها فقط، او لا يتضمن ارقاما و معطيات معينة و وثائق توضح هذي الظاهره و ايضا حلولا مبدعه لها.

امثلة

  • مثال على القبعه الحمراء:انا احب الله سبحانة و تعالى.
  • مثال على القبعه الخضراء:دعونا نبحث عن فكرة جديدة.
  • مثال على القبعه الصفراء:هذه الفكرة لديها عده ايجابيات كوجود حل بديل.
  • مثال على القبعه السوداء: هذي الفكرة لديها عده سلبيات كقله عدد الموارد المتاحه لدينا.
  • مثال على القبعه الزرقاء:لدينا الان اربع اقتراحات ، ما هي الخطوه القادمه ؟؟
  • مثال على القبعه البيضاء: لدينا عدد 55 طالب فالمدرسة. 30 ولد و 25 بنت.