يوم 6 يوليو 2020 الإثنين 8:09 مساءً

معرفة الشخصية من خلال خط اليد

 

صور

” الجرافولوجى ” هو علم يعتمد على علم النفس ، و يدرس في معظم جامعات العالم في قسم علم النفس ، و هو يبين ما بين 80-90 من الشخصيه بسلوكياتها و سماتها العامة و طموحاتها و توجهاتها و علاقاتها بنفسها و بالاخرين ، و ذلك العلم بسيط جدا جدا و ممكن تعلمة و الاستفاده منه , و ربما يصير كتير منا لم يسمع عن هذا العلم من قبل فنحب ان نشير اي نقاط يعتمد عليها هذا العلم

الهوامش لماذا تختلف الهوامش في كل جهه .

حجم الخط لماذا يكتب البعض بخط صغير و البعض بخط كبير .

ضغط القلم بمعنى ان البعض يكتب و هو يضغط على القلم بينما البعض لا يغعل هذا .

ميل الخط بمعنى ان الكتابة لماذا لا تكون=مستقيمه و غالبا ما تميل جهه اليمين .

الفراغات بين العبارات .

ارتفاع بعض الحروف بشكل كبير او انخفاضها بشكل كبير .

امور كثيرة موجوده في كتابتنا و كلها تدل على بعض المعلومات عن الشخصية

لو فكرنا قليلا و سالنا انفسنا ، من اين تظهر الكتابة ، هل هي من اليد ام هي من المخ هل هي ثابته ام متغيره ، هل يستطيع الشخص التحكم في خطة ام انه يظهر عشوائيا للاجابه على كل تلك الموضوعات لا بد لنا ان نعرف ان الكتابة بصمه للمخ و اليد منفذ للمخ تماما كجهاز الكمبيوتر و الطابعه ، اليد تطبع ما يامرها به المخ .

و علم تحليل الخط ليس مهمتة فقط تحليل الشخصية و لكن له و ظائف اخرى= منها التعرف على بعض الامراض عن طريق خط اليد و لكن السكري ليس احدها  كل شخص لدية شخصيتة المميزه التي لا يوجد مثلها هذه الشخصيه لها ثلاثه اوجة و هي كما يلى

1 شخصيتك امام نفسك

2 شخصيتك امام الاخرين بمعنى شخصيتك كما يراها الاخرون

3 شخصيتك على حقيقتها

و ربما تجد في تحيل الشخصيه حاجات ليست بك و هذا لان نحن نري انفسنا بصورة نحب ان نراها بمعنى اننى ربما اكون شخصا عصبيا و لكنني اقنع نفسي باننى شخص رائع و هادىء .

و ربما يري البعض ان عناك عوامل مؤثره في الخط و تغيير افيد بالذكر ان الخط كالبصمه لا يتغير ربما يتغير شكلة الظاهري و لكن الخط الفعلى لا يتغير  و هنالك عوامل مؤثره في الخط ك:

الفروق بين الجنسين ، العمر ، الحالة النفسيه ، الصحة العامة ، الادويه و العقاقير ، الوراثه ، المستوي التعليمى ، البيئه ، المناخ ، الوظيفه ، الموروث الشعبى ، التطور التكنولوجى ، قله ممارسه الكتابة ، عدم ثبات سطح الكتابة

و نفيد بالذكر ان خط المرأة متميز و رقيق و عاده ما يصير حجمة اقل و متقارب من بعضة بخلاف الرجل و لكن لايوجد مقياس ممكن الاعتماد عليه في الخط مما يسمح بتحديد الجنس لايوجد مقياس للخط فاحيانا نجد خط رجل طاعن في السن مشابة لشاب و هكذا و لكن بصورة عامة هنالك سمات تخرج يمن الخروج منها ببعض النتائج مثلا طفل او شاب او رجل كبير و هذا بناء على اسس و معايير معينة .و ربما يعتقد البعض ان ذالك العلم حديث و لكن الحقيقة ان ذلك العلم قديم جدا جدا عرف منذ اكثر من الف سنه ، عرف عند الصينين كبداية ثم انتشر في اوروبا و من بعد امريكا .

– See more at: http://www.thaqafnafsak.com/2012/08/blog-post_22-3.html#sthash.H6RPKsua.dpuf

742 views