يوم 19 أكتوبر 2020 الإثنين 6:52 مساءً

مفهوم تكنولوجيا الاعلام والاتصال

مفهوم تكنولوجيا الاتصال و وسائله

شهد النصف الثاني من القرن العشرين ثورة الاتصال الخامسة حيث ممكن تمييز تطور الاتصال من اثناء خمس ثورات رئيسية، تتمثل الثورة الاولى بتطور اللغة، و الثورة الثانية =بالكتابة، و اقترنت الثورة الثالثة باختراع الطباعة بمنتصف القرن الخامس عشر على يد العالم الالماني غوتنبرغ عام 1995م، و بدات معالم ثورة الاتصال الرابعة بالقرن التاسع عشر من اثناء اكتشاف الكهرباء و الموجات الكهرومغناطيسية و التلغراف و الهاتف و التصوير الضوئي و السينمائي، بعدها ظهور الراديو و التلفزيون بالنصف الاول من القرن العشرين، اما ثورة الاتصال الخامسة فقد اتاحتها التكنولوجيا بالنصف الثاني من القرن العشرين من اثناء اندماج ظاهرة تفجر المعلومات و تطور و سائل الاتصال و تعدد اساليبه الفيصل، 2007، 52).

 

لقد ساهمت التطورات التكنولوجية الجديدة بازالة الفوارق بين الادوات الاتصالية و الحدود التي طالما فصلت بين و سائل الاعلام المختلفة حتى اواخر السبعينيات العلاويين، 1999، 133).

 

ويعتبر مجال الاتصالات اكثر المجالات التي تركت بها الالكترونيات اثرا ملحوظا كينج، 1992، 64)، حيث اتاحت تكنولوجيا الاتصال الجديدة الكثير من الوسائط و الوسائل التي الغت الحدود الجغرافية، و قربت المسافات، و سهلت امكانية الحصول على المعلومات من اي مكان، و تجميعها و تخزينها و بثها بشكل فوري متخطية قيود الوقت و المساحة.

 

وقد تمثلت هذي المبتكرات بالاقمار الصناعية، و الحاسبات الالكترونية، و خطوط الميكرويف، و الالياف الضوئية و الاتصالات الرقمية، و الكوابل المحورية، و الوسائط المتعددة، و الاتصال المباشر بقواعد و شبكات المعلومات مثل الانترنت و التليفونات المحمولة، و البريد الالكتروني و عقد المؤتمرات عن بعد. مراد، 2020، 435).

 

وللتعرف عن كثب عن تلك الوسائل التكنولوجية فلا بد من استعراض بعض المفاهيم الخاصة بالتكنولوجيا، و من بعدها سنلقي الضوء على الوسائل التكنولوجية الجديدة فيما ياتي من مقالات.

80324_180x180

صور

408 views