عقاب الظالم

مراحل عقوبه الظالم

كثير من الناس يظن ان عقوبه الله للظالم تكون=سريعة بعد ظلمة مباشره و ذلك خطا فالظالم يمر باربع مراحل لا بد من فهمها جيدا

المرحلة الاولي الامهال و الاملاء واملى لهم ان كيدى متين}وفيها يمهل الله الظالم لعلة يتوب او يرجع عما فعل .

المرحلة الثانية= الاستدراج سنستدرجهم من حيث لا يعلمون …وليس معناه ان تضيق الدنيا عليه لا بل تفتح عليه الدنيا و ترتفع الدرجه و تبسط عليه اللذات و يعطية الله ما يطلب و يرجو بل و فوق ما طلب. لان الدرج يدل على الارتفاع . و الدرك يدل على النزول

المرحلة الثالثة التزيين وزين لهم الشيطان اعمالهم وفيها يموت قلب الظالم فيري ما يراة حسنا بل هو الواجب فعلة . لم يعد في قلبة حياة ليلومة على ما يفعل

المرحلة الرابعة الاخذ وكذلك اخذ ربك اذا اخذ القري و هي ظالمه ان اخذة اليم شديد}وفيها تتنزل العقوبه من الله تعالى على الظالم و تكون=العقوبه شديده جدا جدا .

احفظوا هذه المراحل جيدا

انوعه

النوع الاول: ظلم الانسان لربه، و هذا بكفرة بالله تعالى، قال تعالى و الكافرون هم الظالمون [البقرة:254]. و يصير بالشرك في عبادتة و هذا بصرف بعض عبادتة لغيرة سبحانة و تعالى، قال عز و جل: ان الشرك لظلم عظيم [لقمان:13].

النوع الثاني: ظلم الانسان نفسه، و هذا باتباع الشهوات و اهمال الواجبات، و تلويث نفسة باثار نوعيات الذنوب و الجرائم و السيئات ، من معاصى لله و رسوله. قال جل شانه: و ما ظلمهم الله و لكن كانوا انفسهم يظلمون [النحل:33].

النوع الثالث: ظلم الانسان لغيرة من عباد الله و مخلوقاته، و هذا باكل اموال الناس بالباطل، و ظلمهم بالضرب و الشتم و التعدى و الاستطاله على الضعفاء، و الظلم يقع غالبا بالضعيف الذى لا يقدر على الانتصار.

صور من ظلم الانسان لغيرة من عباد الله و مخلوقاته:

غصب الارض: عن عائشه رضى الله عنها ان رسول الله قال: من ظلم قيد شبر من الارض طوقة من سبع ارضين [متفق عليه].

مماطله من له عليه حق: عن ابي هريره قال: قال رسول الله مطل الغنى ظلم [متفق عليه].

منع اجر الاجير: عن ابي هريره عن النبى قال: قال الله تعالى: ثلاثه اني خصمهم يوم القيامة…،…، و رجل استاجر اجيرا فاستوفي منه و لم يعطة اجرة [رواة البخاري].

التوبة

فما دمت في وقت المهله فباب التوبه مفتوح، قال ان الله تعالى يبسط يدة بالليل ليتوب مسيء النهار، و يبسط يدة بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها [رواة مسلم]. و في روايه للترمذى و حسنه: ان الله عز و جل يقبل توبه العبد ما لم يغرغر . و لكن تقبل التوبه باربعه شروط:

1 الاقلاع عن الذنب .

2 الندم على ما فات كلما ذكر الذنب و عدم التفاخر بالذنب بعد التوبة.

3 العزم على ان لا يعود اي اعلان التوبة.

4 ارجاع الحقوق الى اهلها من ما ل او غيره

صورة عقاب الظالم

صور



294 views