الحمل بعد الابرة التفجيرية

ما يحدد توقيت اعطائها بشكل رئيس هو حجم البويضة, فعند و صول البويضه الى حجم من 18-22 ملم؛ هنا ممكن ان تستجيبى على ابره التفجير, و بالتالي ممكن اعطاؤها.

ان حقنه التفجير تعمل على اتمام نضج البويضه مدة 36 ساعة تقريبا, ثم تقوم بمساعدها على الخروج من الكيس, و الاصح الجراب الذى تكون=بداخله, اي يحدث التبويض بعد 36 ساعة من اعطائها, باذن الله تعالى.

ان وجود اكثر من بويضة, و وصولها الى حجم ناضج, يرفع من نسبة حدوث الحمل التوام, فعلى سبيل المثال: ان نسبة الحمل التوام في الحالة العادية، و بدون منشطات هي تقريبا 1-2 , و عند تناول الكلوميد فانها ستكون 8%, و عند تناول الابر فانها ربما تصل الى 20%, اي ان النسبة ترتفع بالمنشطات, لكنها لا تتجاوز ال20%.

 

 

صورة الحمل بعد الابرة التفجيرية

صور

2٬639 views