مروة عبد المنعم بعد اتهامها بقتل خادمتها

قررت نيابه الهرم حفظ التحقيقات في قضية اتهام الفنانه ”مروه عبدالمنعم على” بقتل خادمتها ”رحاب رمضان”.

وتسلمت نيابه الهرم التقرير النهائى للطب الشرعي، و تبين من التقرير الطبي عدم وجود شبهه جنائيه و راء مقتل الخادمة، و انها توفيت لاصابتها بحالة اغماء ترتب عليها و فاتها على الفور.

كما تنازل و الد خادمه الفنانه مروه عبدالمنعم عن القضية بعد اطلاعة على تقرير الطب الشرعى و تبين له بعدم وجود شبهه جنائيه في و فاه نجلته، و امرت النيابه بحفظ القضية.

وقالت النيابه ان حفظ القضية تم بناء على تقرير الطب الشرعى الذى كشف بعد تشريح الجثة، و اكد بعدم وجود شبهه جنائيه وان الوفاه تمت بصورة طبيعية وان الفنانه لا صله لها بما حدث.

كانت النيابه ربما امرت من قبل باستخراج جثه الفتاة لتشريحها و الوقوف على ملابسات الوفاه و ما اذا كان هنالك شبهه جنائيه حول الحادث من عدمه.

ترجع تفاصيل الواقعة، حينما تقدم و الد الفتاة ”رحاب”، و يعمل خفيرا باحدي الوحدات السكنية، ببلاغ لقسم شرطة الهرم اتهم فيها الفنانه الشابه مروه عبدالمنعم، و زوجها المخرج حسام الشاذلي، بالتسبب في و فاه ابنتة رحاب التي تبلغ من العمر 14 عاما، و التي تعمل خادمه لديهما.

وافاد العامل، ان ابنتة تعمل لدي الفنانه و زوجها منذ عده اشهر، الا انه فوجئ بخبر و فاتها بعد نقلها الى المستشفى، نتيجة اصابتها بحالة اعياء خلال استحمامها.

وطبقا لبلاغ و الد الفتاة، تمت احالة المحضر للنيابه التي خاطبت بدورها مصلحه الطب الشرعى لمعرفه مدي جدوى استخراج الجثه من عدمه، و كانت المفاجاه حينما و افقت مصلحه الطب الشرعى على خطاب النيابه العامة، الذى ارسلتة بشان جدوى استخراج جثه الطفلة ”رحاب” و تشريحها، لمعرفه اسباب الوفاة، و اعداد مذكره للطب الشرعي، و بناء على هذا اصدر الطب الشرعى قرارا بتكليف فريق من الاطباء باستخراج الجثمان و تشريحه، في ”طب شرعي” فرع الفيوم و هو مكان دفنها، في حضور و الد و والده الطفلة للتعرف عليها بعد استخراجها، و كتابة التقرير، و تسليمة للنيابه العامة.

351 views